اّخر الأخبار
وليد المعلم: مصر لديها رغبة صادقة في تعزيز التعاون مع سوريامقتل 7 جنود أتراك وإصابة 12 آخرين في اشتباكات مع PKK خلال أسبوعقصف عنيف يستهدف ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء› مع تحليق للطيران التركيفيلق الرحمن يوقع اتفاق هدنة مع روسيا في غوطة دمشق الشرقيةمنظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته‹قسد› تقتل 21 داعشياً وتحرر 50 مدنياً في الرقةقصف صاروخي على مركز مدينة عفرين يسفر عن أضرار ماديةارتفاع حصيلة الهجوم ‹الإرهابي› في برشلونة الإسبانية إلى 13 قتيل و 20 جريحبارزاني: على أمريكا أن تتفهم قرار وإرادة شعب كردستانالبيشمركة تقتل ‹أميراً› من داعش جنوب كركوكوفد من التحالف الدولي يلتقي مجلس الرقة المدني والعشائر في عين عيسىالصليب الأحمر بصدد إجراء إصلاحات عاجلة في سد الفراتتركيا تستقدم تعزيزات عسكرية إلى منطقة البابالأسد يصدر مرسوماً بمنح طلاب الجامعات السورية دورة امتحانية وعاماً إضافياً‹قسد› تحرر 300 مدني في الرقة وتقتل 78 داعشياًقصف مدفعي وصاروخي على ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء›أنباء عن مقتل عشرات المدنيين في غارات للتحالف على مدينة الرقةوفد إقليم كردستان: لا أحد في بغداد يعارض حق الكرد في تقرير المصيروحدات حماية الشعب تكشف سجلات 7 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقة

المجلس الوطني الكردي: غير ملزمون بوثيقة الإطار التنفيذي للهيئةالعليا للمفاوضات

151178.jpg

المجلس الوطني الكردي في سوريا

ARA News / ديلبر عيسى – قامشلو

أعلنت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا، أنها غير ملتزمة بوثيقة الإطار التنفيذي للهيئة العليا للمفاوضات السورية المعارضة.

وتحدثت الأمانة العامة في بيان مساء اليوم، عن المراحل التي مر بها المجلس منذ بدء ‹الثورة› في سوريا، وانضمامه إلى الائتلاف السوري المعارض «بموجب وثيقة موقعة بين الطرفين»، وأنه «شارك في كافة المحافل الدولية الساعية لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية»، وصولاً إلى تشكيل الهيئة العليا للمفاوضات، و«الاتفاق بين أطراف المعارضة على وثيقة الإطار التنفيذي التي تضمنت العديد من البنود التي لا يمكن التوافق عليها في بناء سوريا المستقبل والتي أريقت كل هذه الدماء الزكية من أجلها، ابتداء من اعتبار شكل الدولة اللامركزية الإدارية واعتبار سوريا جزءً من الوطن العربي».

معتبراً أن ذلك «ينفي التنوع الإثني»، إضافة إلى «اعتبار الثقافة العربية والإسلامية معيناً خصباً للشعب السوري مع بعض التعديلات التي لا تغير من جوهر البنود الخلافية، واعتبار اللغة الكردية لغة ثانية في المناطق الكردية، إضافة للبند السادس (اعتبار القضية الكردية قضية وطنية سورية تضمن الدولة حقوقهم القومية واللغوية والثقافية دستورياً في إطار وحدة البلاد) أي حلها في إطار حقوق المواطنة».

ونوه البيان إلى أن المجلس «بالتوافق مع الائتلاف الوطني قام بإجراء بعض التعديلات التي تهم سوريا المستقبل عموماً والشعب الكردي وقضيته خصوصاً في انتظار أن توافق الهيئة العليا على تلك التعديلات المقترحة، لكن الهيئة لم توافق على تلك التعديلات بل تحايلت على بعض البنود بتغيير عبارة هنا وهناك دون أن تغير جوهرها رغم الوعود بإيجاد مخارج و حلول لها و لجأت إلى المماطلة والتسويف».

وأعلن المجلس في ختام بيانه، أنه «غير ملزم بهذه الوثيقة طالما بقيت تلك البنود الخلافية دون تعديلات وغير ملزم بأي قرار يبنى على هذه الوثيقة مع وجود البنود الخلافية دون التعديلات المقترحة من قبل المجلس الوطني الكردي في سوريا».

وكان المجلس الوطني الكردي قد قرر في ختام اجتماع مطول عقده في مدينة قامشلو، المشاركة في مباحثات ‹جنيف6› المنعقدة حالياً.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

one × 5 =

Top