اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

‹YPG› تكشف حصيلة أسبوع من الهجمات التركية على مواقعها

31178.jpg

YPG والقوات التركية - تعبيرية

ARA News / قهرمان مستي – الحسكة

كشفت وحدات حماية الشعب التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية›، حصيلة أسبوع من الهجمات التي شنها الجيش التركي على مناطق شمال سوريا ومواقع قواته.

جاء ذلك عبر بيان للوحدات، اليوم الخميس، قال فيه: «بتاريخ الأول من شهر نيسان شن الجيش التركي هجوماً بالأسلحة الثقيلة على قرى كري صور في شرق كوباني، جارقلي، سفتك، وبوبان الواقعة غرب كوباني، وتزامن القصف مع تحليق طيران الكشف بدون طيار التابعة للجيش التركي في سماء المنطقة. وفي ليلة اليوم ذاته شنت فصائل المعارضة المدعومة من تركيا هجوماً بالأسلحة الثقيلة على تل الشهيدة شيلان التابعة لناحية جندريسه بعفرين. وبتاريخ الـ 2 من شهر نيسان عام 2017 شنت الفصائل ذاتها هجوماً بمدافع الهاون على قرى عين دقنة، بيلون، وفيلات القاضي، وفي ليلة اليوم ذاته شنوا هجوماً بمدافع الهاون على محيط قرية تل سلور التابعة لناحية جندريسه بعفرين. وفي ظهيرة يوم الـ 3 من شهر نيسان 2017، شنت الفصائل هجوماً بالمدافع الثقيلة على قرى مرعناز وشيوارخا التابعة لعفرين، وعاودوا قصفهم قصفهم لقرية مرعناز مرة أخرى في ساعات الليل».

بيان الوحدات تابع «كما شنت تلك الفصائل هجوماً بالأسلحة الثقيلة على قرية مرعناز بتاريخ الـ 4 من الشهر الجاري، وفي ليلة اليوم نفسه شنوا هجوماً بالمدافع والأسلحة الثقيلة على نقاط تمركز وحداتنا في قرى عين دقنة، مرعناز، وبيلون التابعة لعفرين. وبتاريخ الـ 5 من شهر نيسان عام 2017، شنت الفصائل المدعومة من الجيش التركي هجوماً على قرى مرعناز ومالكية التابعة لعفرين، وفي التاريخ ذاته حلقت طائرات تركية الكشف بدون طيار في سماء قرى مرعناز، مالكية، فيلات ا لقاضي، عين دقنة، بيلون، ومن ثم تم قصفت هذه المناطق التي تم كشفها من قبل الطائرات».

الناشط السياسي الكردي هجار معو تحدث بالصدد لـ ARA News قائلاً: «لا شك أن الهجمات التركية والفصائل المدعومة من الأتراك على قرى كردستان سوريا مستنكرة، وعلى الحكومة التركية والفصائل المحسوبة على تركيا إدراك حقيقية الوجود القومي الكردي في سوريا».

مضيفاً «بطبيعة الحال تعتبر تركيا الوحدات الكردية الجناح السوري لحزب العمال الكردستاني المصنف على لوائح الإرهاب في تركيا، ولذلك تعتقد تركيا أن سيطرة تلك الوحدات على شمال سوريا يشكل خطر على أمنها القومي لذلك يستوجب على تركيا وقف تلك الهجمات، والسعي لبناء أفضل العلاقات مع كرد سوريا، من خلال حوار جاد بينها و بين الكرد في سوريا».

يأتي هذا فيما تشير المصادر الميدانية من ريف حلب، أن الجيش التركي وفصائل المعارضة جددت حوالي الساعة 22:00 بالتوقيت المحلي قصف مواقع ‹قسد› في قرى أم الحوش وحربل، دون أن تتضح الحصيلة.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

two × 2 =

Top