اّخر الأخبار
نصر الله يهدد بمئات الآلاف من ‹المقاتلين العرب والمسلمين› في أية حرب مستقبلية مع إسرائيلإطلاق سراح أكثر من 200 معتقل في منبج والطبقة بمناسبة عيد الفطر‹قسد› تدمر 4 سيارات مفخخة وتقتل 14 داعشي في الرقةروسيا تقصف بصواريخ من البحر المتوسط أهدافاً لداعش بريف حماةالجيش التركي يعلن مقتل 10 جنود أتراك وإصابة 36 آخرين خلال أسبوعهجوم لداعش غرب الأنبار يسفر عن مقتل وجرح 19 مدنيمن مطالب الدول المقاطعة لقطر: إغلاق قناة الجزيرة والقاعدة التركيةالجيش التركي يعلن مقتل عناصر من PKK في غارات جوية على شمالي العراقالأمم المتحدة تناشد جميع الأطراف لحماية المدنيين في الرقةروسيا تؤكد مقتل البغدادي ‹بدرجة كبيرة من الثقة›روسيا وتركيا بصدد نشر قوات في إدلبخسائر كبيرة لحزب الله والميليشيات الشيعية في البادية السوريةواشنطن تبلغ أنقرة بالأسلحة المقدمة لـ YPG وتتعهد باسترجاعهاالقوات العراقية تتقدم في حي المشاهدة  بعد تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخيةداعش يشن سلسلة هجمات انتحارية ضد ‹قسد› في الرقةتعزيزات عسكرية تركية إلى ريف حلب الشماليالبرلمان الألماني يقر نقل القوات الألمانية من إنجرليك التركية إلى الأردنالرئيس الفرنسي: لا بديل شرعي للأسد في سوريابارزاني: الذين قطعوا قوت شعب كردستان هم من قرروا تقسيم العراق‹قسد› تتقدم في حي القادسية غربي الرقة وتدمر نفقاً لداعش

مهاجم الشانزيليزيه في باريس كانت له سوابق في ‹الإرهاب›

214171.jpg

موقع هجوم شانزيليزيه في باريس

ARA News / سمير الحاج – دمشق

كشفت مصادر أمنية فرنسية، اليوم الجمعة، أن منفذ الهجوم في جادة شانزيليزيه وسط العاصمة الفرنسية باريس ليلة أمس الخميس، والذي أسفر عن مقتل شرطي، وتبناه تنظيم ‹داعش›، كان يخضع تحقيق في قضية ‹إرهاب› سابقة.

وكانت جادة الشانزيليزيه في باريس شهدت ليلة أمس إطلاق نار تسبب بمقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين بجروح، وتبناه تنظيم الدولة الإسلامية، وتمكنت الشرطة من قتل المهاجم، وعلى الفور تبنى تنظيم ‹داعش› الاعتداء عبر وكالة ‹أعماق› التابعة له والتي قالت في بيان أن «منفذ الهجوم في منطقة الشانزيليزيه وسط باريس هو أبو يوسف البلجيكي وهو أحد مقاتلي الدولة الاسلامية».

وداهمت الشرطة منزل المهاجم البالغ من العمر 39 عاماً والواقع على أطراف العاصمة خلال الليل، وأكد النائب العام فرنسوا مولانس أن هويته معروفة وتم التحقق منها، لكنه رفض الافصاح عنها.

وقالت مصادر أمنية فرنسية اليوم، أن المشتبه به كان اعتقل في شهر شباط/ فبراير على خلفية الاشتباه بأنه كان يخطط لقتل عناصر أمن، إلا أنه تم إطلاق سراحه لاحقا لعدم كفاية الأدلة. وتمت إدانته كذلك عام 2005 على خلفية الشروع في القتل ثلاث مرات، اثنتان منها استهدفت شرطيين.

كانت فرنسا شهدت حادثة دهس بشاحنة في 14 تموز/ يوليو استهدفت المحتفلين بالعيد الوطني على كورنيش نيس وقتل خلالها 86 شخصاً، وقبلها قتل شرطي وصديقته في حزيران/ يونيو خلال هجوم على منزلهما في مانيافيل في منطقة باريس.

ويأتي هذا الاعتداء قبل يومين من الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية الفرنسية، والتي تجري للمرة الأولى في ظل حالة الطوارئ المفروضة بالبلاد منذ أواخر العام الماضي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four × 5 =

Top