اّخر الأخبار
منظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته‹قسد› تقتل 21 داعشياً وتحرر 50 مدنياً في الرقةقصف صاروخي على مركز مدينة عفرين يسفر عن أضرار ماديةارتفاع حصيلة الهجوم ‹الإرهابي› في برشلونة الإسبانية إلى 13 قتيل و 20 جريحبارزاني: على أمريكا أن تتفهم قرار وإرادة شعب كردستانالبيشمركة تقتل ‹أميراً› من داعش جنوب كركوكوفد من التحالف الدولي يلتقي مجلس الرقة المدني والعشائر في عين عيسىالصليب الأحمر بصدد إجراء إصلاحات عاجلة في سد الفراتتركيا تستقدم تعزيزات عسكرية إلى منطقة البابالأسد يصدر مرسوماً بمنح طلاب الجامعات السورية دورة امتحانية وعاماً إضافياً‹قسد› تحرر 300 مدني في الرقة وتقتل 78 داعشياًقصف مدفعي وصاروخي على ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء›أنباء عن مقتل عشرات المدنيين في غارات للتحالف على مدينة الرقةوفد إقليم كردستان: لا أحد في بغداد يعارض حق الكرد في تقرير المصيروحدات حماية الشعب تكشف سجلات 7 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقةأنقرة: روسيا أكثر تفهماً من أمريكا لموقفنا من وحدات حماية الشعبالحشد الشعبي: من المستحيل أن نرفع سلاحنا في وجه الشعب الكرديهجوم صاروخي لـ PKK يسفر عن مقتل جندي تركي في شرناخمقتل قيادي في الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني التركي بالرقة

مهاجم الشانزيليزيه في باريس كانت له سوابق في ‹الإرهاب›

214171.jpg

موقع هجوم شانزيليزيه في باريس

ARA News / سمير الحاج – دمشق

كشفت مصادر أمنية فرنسية، اليوم الجمعة، أن منفذ الهجوم في جادة شانزيليزيه وسط العاصمة الفرنسية باريس ليلة أمس الخميس، والذي أسفر عن مقتل شرطي، وتبناه تنظيم ‹داعش›، كان يخضع تحقيق في قضية ‹إرهاب› سابقة.

وكانت جادة الشانزيليزيه في باريس شهدت ليلة أمس إطلاق نار تسبب بمقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين بجروح، وتبناه تنظيم الدولة الإسلامية، وتمكنت الشرطة من قتل المهاجم، وعلى الفور تبنى تنظيم ‹داعش› الاعتداء عبر وكالة ‹أعماق› التابعة له والتي قالت في بيان أن «منفذ الهجوم في منطقة الشانزيليزيه وسط باريس هو أبو يوسف البلجيكي وهو أحد مقاتلي الدولة الاسلامية».

وداهمت الشرطة منزل المهاجم البالغ من العمر 39 عاماً والواقع على أطراف العاصمة خلال الليل، وأكد النائب العام فرنسوا مولانس أن هويته معروفة وتم التحقق منها، لكنه رفض الافصاح عنها.

وقالت مصادر أمنية فرنسية اليوم، أن المشتبه به كان اعتقل في شهر شباط/ فبراير على خلفية الاشتباه بأنه كان يخطط لقتل عناصر أمن، إلا أنه تم إطلاق سراحه لاحقا لعدم كفاية الأدلة. وتمت إدانته كذلك عام 2005 على خلفية الشروع في القتل ثلاث مرات، اثنتان منها استهدفت شرطيين.

كانت فرنسا شهدت حادثة دهس بشاحنة في 14 تموز/ يوليو استهدفت المحتفلين بالعيد الوطني على كورنيش نيس وقتل خلالها 86 شخصاً، وقبلها قتل شرطي وصديقته في حزيران/ يونيو خلال هجوم على منزلهما في مانيافيل في منطقة باريس.

ويأتي هذا الاعتداء قبل يومين من الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية الفرنسية، والتي تجري للمرة الأولى في ظل حالة الطوارئ المفروضة بالبلاد منذ أواخر العام الماضي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =

Top