اّخر الأخبار
مكتب العبادي ينفي صحة تصريحات ملا بختيار حول استفتاء إقليم كردستانبشار الأسد: المفاوضات فشلت لأننا كنا نفاوض الإرهابيين والعملاءYPG تكشف سجلات 12 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقة والحسكة‹خارطة طريق› لـ ‹إدارة ايزيدخان الذاتية› في شنكالالقوات العراقية تسيطر على أولى المواقع في تلعفر بعد انطلاق عملية استعادتها من داعشالاشتباكات تشتد في الرقة، ومقتل 17 داعشيمدينة الحسكة تشهد تنصيب مطران جديد للسريان الأرثوذوكسرغم الهدنة، النظام والمعارضة يتبادلان القصف في حمص وريفها الشماليداعش يتبنى حادثة طعن في روسيا أوقعت 8 جرحى10 جرحى من الجيش اللبناني و20 قتيل من داعش في اشتباكات على الحدود السوريةقتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة بحاجز لقوات النظام في اللاذقيةواشنطن تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد هزيمة داعش‹سرية أبو عمارة› تتبنى هجوماً على ميليشيات فلسطينية في حلب‹قسد› تتقدم في حي الدرعية بالرقة، ومقتل عشرات الدواعشوليد المعلم: مصر لديها رغبة صادقة في تعزيز التعاون مع سوريامقتل 7 جنود أتراك وإصابة 12 آخرين في اشتباكات مع PKK خلال أسبوعقصف عنيف يستهدف ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء› مع تحليق للطيران التركيفيلق الرحمن يوقع اتفاق هدنة مع روسيا في غوطة دمشق الشرقيةمنظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته

اردوغان: لن نسمح لـ YPG وPYD بتأسيس دولة بجوارنا

134175.jpg

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان

ARA News / سيبر حاجي – الحسكة

جدد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، في خطاب ألقاه اليوم الخميس، تأكيده على عدم سماح بلاده لحزب العمال الكردستاني، والقوى الرديفة له في سوريا، بالبقاء قرب حدود بلاده.

اردوغان قال خلال مشاركة في حشد جماهيري بولاية أوردو، شمالي تركيا: «لن نسمح لتنظيمي PYD وYPG بالبقاء قرب حدودنا».

وأضاف «على العالم بأسره أن يدرك أننا لن نسمح لهذين التنظيمين بتأسيس دولة بجوارنا»، وتابع «لانطمح بأراضي الآخرين، وسنسلم أراضي المتضررين والمظلومين لهم (في إشارة إلى جرابلس والباب)».

عن تصريحات اردوغان، الناشط السياسي جفان مصطفى تحدث لـ ARA News قائلاً: «من جهة تسعى تركيا لاستعادة أمجادها في الإمبراطورية العثمانية والتي حكمت المنطقة أكثر من 400 عام وتتطلع إلى الدول العربية والإسلامية إن صح التعبير على أنها من تركتها السابقة وتحاول جاهدة بشتى الوسائل إعادة بسط نفوذها خاصة في حقبة الرئيس اردوغان الذي فقد الأمل من التقرب للغرب نتيجة المشاكل الداخلية الجمة التي تعيشها تركيا».

مضيفاً «وفي الجهة المقابلة تسعى إيران لبسط نفوذها والتغلغل في مجتمعات المنطقة عبر دعم تيارات دينية وعلمانية على السواء تعادي الدول التي تعتبر إسلامية سنية كتركيا والسعودية ومصر ومحاولة استعادة الإمبراطورية الفارسية»، معتبراً أن «كلام القادة الأتراك والذي يتكرر بشكل كثير بخصوص حزب العمال الكردستاني وسيطرة الاتحاد الديمقراطي في شمال وشمال شرقي سوريا مجرد فقاعات لا أكثر، فتركيا لا تستطيع التحرك إلا في الأماكن المتفق عليها مسبقاً مع الأمريكان كجرابلس والباب والدعم الأمريكي والكبير ناهيك عند قواعدها العسكرية وجنودها على الأرض والتنسيق مع الوحدات الكردية في محاربتها للإرهاب خير دليل على عجز الدولة التركية التحرك في الوقت الراهن».

واختتم بالقول «ومن هنا على تركيا وباقي الدول الغاصبة لكردستان أن تدرك أن خريطة المنطقة في تغيير والكرد فيها الآن رأس الرمح في هذا التغيير، لذا عليها أن تجد حلاً لنحو 25 مليون كردي على أراضيهم في القسم الكردستاني الملحق بها إبان اتفافية سايكس بيكو المشؤومة».

وتشهد المناطق الواقعة على الحدود السورية التركية اشتباكات بين الحين والآخر بين الجيش التركي ووحدات حماية الشعب YPGوبشكل خاص عفرين والقرى التابعة لها.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four × three =

Top