اّخر الأخبار
الجيش التركي يعلن مقتل 18 من عناصر YPG قرب تل أبيضقصف للتحالف يسفر عن مقتل 40 داعشي شمال الرقة400 ألف نازح من غربي الموصل منذ بدء المعاركمدرعات أمريكية تنتشر في الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا‹قسد› تسيطر على 3 أحياء داخل الطبقة، وداعش يعلن تدمير 7 آلياتلندن تهدد في المشاركة بعملية عسكرية ضد النظام السوري إذا وقع هجوم كيماوي جديدجيش الإسلام يقتحم مواقع تحرير الشام وفيلق الرحمق في غوطة دمشق الشرقيةالقصف التركي يوقف بث إذاعة ‹آفرين FM› في عفرينالاشتباكات تحتدم بين YPG والجيش التركي على طول الحدوداشتباكات بين داعش وهيئة تحرير الشام في مخيم اليرموك جنوبي دمشققصف جوي يوقع عشرات القتلى والجرحى ويدمر مشافي بريفي حلب وإدلباشتباكات بين الجيش التركي وYPG بريف تل أبيض، ونزوح المدنيينالمجلس الوطني الكردي يدين القصف التركي على البيشمركة وYPGالقصف الجوي التركي يسفر عن انقطاع الاتصالات في الحسكةإسرائيل تقصف مستودعات لحزب الله قرب مطار دمشق الدوليخسائر لقوات النظام بحي جمعية الزهراء في حلب، وقصف مشافي إدلب يتواصلاشتباكات بين الجيش التركي وYPG في الدرباسية بريف الحسكةاشتباكات عنيفة في حي القابون بدمشق، والمعارضة تأسر عنصراً من النظام‹يونيسيف› تطلق دورة تدريبية لريادة الأعمال في الحسكةالجيش التركي يوسع قصفه لريف عفرين، وYPG ترد

‹مراسلون بلا حدود›: 211 صحفي قتلوا في سوريا منذ 2011

.jpg

كاميرات لصحفيين قتلوا في سوريا على يد قوات النظام السوري - أرشيف

ARA News / صدرالدين كنو – هانوفر

قالت منظمة ‹مراسلون بلا حدود›  أن 211 صحفياً وناشطاً قتلوا في سوريا، منذ بدء  الصراع في البلاد قبل ستّ سنوات.

أضافت المنظمة في تقرير صادر عنها اليوم الخميس أنّ «ما لا يقل عن 26 صحفياً وناشطاً محتجزون حتى الآن، بينما ما لا يقل عن 21 من الصحفيين والصحفيين – المواطنين السوريين هم رهائن ومفقودون، مقابل 7 أجانب».

ودعت المنظمة، «جميع أطراف النزاع، على حماية الإعلاميين الذين يقومون بالتغطية الميدانية للأحداث الجارية على الأراضي السورية».

كما نوه التقرير إلى أنّ «سوريا منذ سنوات، هي البلد الأكثر فتكاً بحياة الصحفيين في العالم، حيث يجد الإعلاميون أنفسهم عالقين بين نيران مختلف أطراف النزاع، سواء تعلّق الأمر بنظام الأسد وحلفائه أم بتنظيم الدولة الإسلامية وغيرها من الجماعات الجهادية المتطرفة أو حتى بالقوات الكردية.

واعتبرت المنظمة أن «محاولات الترهيب والاعتقالات والخطف والاغتيالات أصبحت مشهداً شائعاً من الواقع اليومي، الذي ترتسم فيه صورة مرعبة».

ووفق ما جاء في تقرير المنظمة، فإن عام 2016 الماضي وحده، شهد مقتل 19 من الصحفيين والصحفيين – المواطنين.

ووثقت المنظمة خلال الأعوام الستة الماضية، مقتل واختطاف المئات من الصحفيين والناشطين على يد النظام السوري، وعدد من فصائل المعارضة السورية والسلطات التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية› التي أعلنت في المناطق الكردية.

وكانت ‹مراسلون بلا حدود› قد ناشدت مجلس الأمن الدولي العام الماضي،  مُطالبة باللجوء إلى المحكمة الجنائية الدولية بشأن ‹جرائم الحرب› المرتكبة ضد الصحفيين في سوريا والعراق.

وتوصف سوريا بأنها «أخطر دولة لعمل الصحفيين في العالم» وجاءت في المرتبة 177 من بين 180 دولة في المؤشر العالمي لحرية الصحافة لعام 2016.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eight − one =

Top