اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

قوات النظام تقترب من دير حافر بريف حلب بعد انسحاب داعش من قرى جديدة

-للتنظيم-في-مدخل-دير-حافر.jpg

حاجز لتنظيم داعش في مدخل مدينة دير حافر شرقي حلب

ARA News / محمد سليمان – حلب

واصلت قوات النظام عمليتها العسكرية صباح اليوم السبت نحو مواقع وتجمعات تنظيم الدولة الإسلامية بريف حلب الشرقي، حيث تمكنت من إحراز المزيد من التقدم بالسيطرة على عدة قرى كان يتحصن بها مقاتلو التنظيم.

إذ تتعرض مواقع ‹داعش› لغارات جوية عنيفة من قبل الطائرات الروسية، ما أجبره على الانسحاب منها نحو المناطق الرئيسية الأهم المتبقية له بريف حلب الشرقي .

فقد قال محمد المنصور، أحد الناشطين الميدانيين بريف حلب الشرقي لـ ARA News، أن «قوات النظام و المليشيات الموالية لها واصلت هجماتها نحو مواقع تنظيم داعش وتمكنت من بسط سيطرتها على كل من قرى الكبارية شمال غربي ديرحافر و خساف وزبيدة جنوب غربي ديرحافر، بعد معارك تكبد فيها داعش المزيد من الإصابات بصفوفه ما أجبره على التراجع من هذه القرى، لتصبح قوات النظام على مشارف مدينة ديرحافر، آخر المواقع الرئيسية لداعش بريف حلب الشرقي».

مضيفاً «وتعمل قوات النظام على التقدم مجدداً نحو قرية أحمدية وقرية أم المرا من المحاور الجنوبية والغربية لمدينة ديرحافر بهدف تشتيت قوة التنظيم مع محاولات أخرى للسيطرة على طريق ديرحافر – الرقة، وهو آخر طرق إمداد بين داعش ومدينة الرقة، حيث بدأ الأخير بتحريك عدد كبير من مقاتليه من بلدة المهدوم لدعم الجبهات القتالية صد قوات النظام ومنعهم من حصار التنظيم داخل مدينة ديرحافر».

من جهتها الطائرات الروسية نفذت عدة غارات جوية طالت محيط ديرحافر ومسكنة والجهة الغربية من بلدة المهدوم أوقعت ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى بصفوف المدنيين.

كانت قوات النظام بدأت عملية عسكرية واسعة بريف حلب الشرقي هدفها طرد تنظيم ‹داعش› منه والوصول إلى نهر الفرات، وهو الأمر الذي نجحت به بعد الإسناد الجوي الروسي الكبير الذي مهد لتقدم قواتها على الأرض.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 4 =

Top