اّخر الأخبار
جاويش أوغلو: هدف PKK هو السيطرة على الرقة لا محاربة داعشحسن نصر الله: السعودية ستخسر أي حرب ضد إيرانإبراهيم برو: يجب العمل على نسف الإدارة الذاتية‹YPG› تقتل جندياً تركياً بريف عفرينقتلى وجرحى من الجيش التركي في اشتباكات مع PKK في آغريحلف الناتو يعلن الانضمام إلى التحالف الدولي المناهض لداعشميليشيات الحشد الشعبي تطلق عملية للسيطرة على قضاء البعاج شمال الموصلقيادة ‹غضب الفرات› تمدد مهلتها لداعش حتى نهاية هذا الشهر قبل اقتحام الرقةمقتل شرطي تركي وإصابة آخرين في اشتباكات مع PKK بولاية شرناخمقتل 16 مدني في غارة للتحالف على قرية بريف الرقة300 عائلة من نازحي الموصل تصل إلى مناطق سيطرة البيشمركةمسن من أنصار ENKS يفقد حياته في سجون آسايش عفرينالقوات العراقية تسيطر على 97% من ساحل الموصل الغربيهجوم انتحاري لداعش يسفر عن مقتل 6 من ‹قسد› بريف الرقةقوات النظام تصل إلى مسافة 7 كم عن مدينة مسكنة بريف حلب الشرقيقوات ‹الآسايش› تعتقل قياديين آخرين من ENKS في قامشلو‹قسد› تقترب من حصار سد البعث بعد سيطرتها على قرية جديدة بريف الرقةالشرطة البريطانية تكشف هوية منفذ تفجير مانشسترالأمطار والعواصف تلحق أضراراً كبيرة بالمحاصيل الزراعية شمال شرقي سورياوحدات حماية الشعب تعلن مقتل 8 من عناصرها في الرقة وعفرين

قوات النظام تقترب من دير حافر بريف حلب، وداعش يهاجمها قرب خناصر

-النظام-على-طريق-خناصر-بريف-حلب-الجنوبي.jpg

قوات النظام على طريق خناصر بريف حلب الجنوبي

 ARA News/ محمد سليمان – حلب

تواصلت المعارك العنيفة صباح اليوم الاثنين بين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وقوات النظام التي أحرزت المزيد من التقدم بجبهات ريف حلب الشرقي.

بنفس الوقت نفذ مقاتلو تنظيم ‹داعش› هجوماً من عدة محاور نحو مواقع تابعة لقوات النظام على طريق الإمداد الرئيسي بأقصى ريف حلب الجنوبي، موقعين خسائر بشرية وعسكرية كبيرة بصفوف قوات النظام بهذه الجبهات .

فقد أفاد محمد المنصور، أحد الناشطين الميدانيين بريف حلب الشرقي ARA News، أن «قوات النظام تمكنت من بسط سيطرتها على قرية الشريمة والمزارع المحيطة بها الواقعة شمال غربي مدينة دير حافر بريف حلب الشرقي بعد معارك عنيفة دارت بينهم وبين مقاتلي تنظيم داعش الذين اضطروا للتراجع عن هذه القرية بعد استهداف مواقعهم بعدة غارات جوية روسية أوقعت إصابات بصفوفهم».

مضيفاً «كما لاتزال المعارك متواصلة بين قوات النظام والتنظيم قرب قرية أم المري وسط محاولات جديدة من قبل قوات النظام للوصول إلى هذه القرية مجدداً وقطع طرق الإمداد عن تنظيم داعش داخل مدينة ديرحافر».

أما بجبهات ريف حلب الجنوبي فقد باغت مقاتلو تنظيم ‹داعش› قوات النظام بهجوم عنيف من جهة وادي العذيب القريب من طريق خناصر – حلب الاستراتيجي، الذي يعتبر الشريان الوحيد لقوات النظام بحلب ومنه تدخل كافة الإمدادات لقواته هناك، حيث تمكن مقاتلو التنظيم من استهداف حافلتين عسكريتين ودبابة وعربة عسكرية مدرعة تابعة لقوات النظام ما تسبب بوقوع عدد كبير من القتلى والجرحى بصفوفهم.

ولاتزال المعارك بين الجانبين متواصلة في ظل محاولات من قبل تنظيم ‹داعش› لقطع طريق خناصر – حلب الاستراتيجي.

تنظيم ‹داعش› بدأ ينفذ التهديدات التي وعد بها قوات النظام من خلال شنه هجمات مباغتة تمكنهم من حصار قوات النظام بحلب وقطع كل الطرق الواصلة نحو هذه القوات بحلب.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fifteen + 4 =

Top