اّخر الأخبار
الجيش التركي يعلن مقتل 18 من عناصر YPG قرب تل أبيضقصف للتحالف يسفر عن مقتل 40 داعشي شمال الرقة400 ألف نازح من غربي الموصل منذ بدء المعاركمدرعات أمريكية تنتشر في الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا‹قسد› تسيطر على 3 أحياء داخل الطبقة، وداعش يعلن تدمير 7 آلياتلندن تهدد في المشاركة بعملية عسكرية ضد النظام السوري إذا وقع هجوم كيماوي جديدجيش الإسلام يقتحم مواقع تحرير الشام وفيلق الرحمق في غوطة دمشق الشرقيةالقصف التركي يوقف بث إذاعة ‹آفرين FM› في عفرينالاشتباكات تحتدم بين YPG والجيش التركي على طول الحدوداشتباكات بين داعش وهيئة تحرير الشام في مخيم اليرموك جنوبي دمشققصف جوي يوقع عشرات القتلى والجرحى ويدمر مشافي بريفي حلب وإدلباشتباكات بين الجيش التركي وYPG بريف تل أبيض، ونزوح المدنيينالمجلس الوطني الكردي يدين القصف التركي على البيشمركة وYPGالقصف الجوي التركي يسفر عن انقطاع الاتصالات في الحسكةإسرائيل تقصف مستودعات لحزب الله قرب مطار دمشق الدوليخسائر لقوات النظام بحي جمعية الزهراء في حلب، وقصف مشافي إدلب يتواصلاشتباكات بين الجيش التركي وYPG في الدرباسية بريف الحسكةاشتباكات عنيفة في حي القابون بدمشق، والمعارضة تأسر عنصراً من النظام‹يونيسيف› تطلق دورة تدريبية لريادة الأعمال في الحسكةالجيش التركي يوسع قصفه لريف عفرين، وYPG ترد

حوالي 1500 شخص من أهالي الوعر بحمص يتوجهون إلى جرابلس

183174.jpg

كتابات على جدران حي الوعر بحمص

ARA News / سمير الحاج – دمشق

خرج مساء اليوم السبت، حوالي 1500 من مسلحي المعارضة السورية وأهاليهم من حي الوعر المحاصر بمدينة حمص وسط البلاد، باتجاه مدينة جرابلس بريف حلب، والتي تسيطر عليها فصائل ‹درع الفرات› المدعومة تركياً.

وقالت مصادر من مدينة حمص، أن الدفعة الأولى من أهالي الوعر خرجت بالفعل من الحي باتجاه مدينة جرابلس، بموجب اتفاق بين النظام السوري والمعارضة، برعاية روسية، وإشراف من الهلال الأحمر السوري.

وقالت مصادر إعلامية مقربة من النظام السوري، أن «35 حافلة خرجت من حي الوعر بحمص، تتضمن 1479 شخصاً منهم 423 من مسلحي المعارضة، والبقية من ذويهم، ضمن الدفعة الأولى، اليوم السبت».

وأشارت مصادر في المعارضة، أن «ما بين 10 آلاف و15 ألفاً من المقاتلين والمدنيين سيغادرون على دفعات خلال الأسابيع المقبلة بموجب الاتفاق».

فيما قال طلال البرازي محافظ حمص لـ ‹رويترز›، أن «معظم سكان الوعر سيبقون في الحي»، وأن «الترتيبات والواقع على الأرض يشير إلى أن الأمور ستسير على ما يرام»

ونوه البرازي، إلى إن هناك اتصالات قائمة مع مناطق أخرى تحت سيطرة المعارضة شمالي حمص للتوصل لاتفاقات.

كانت قوات النظام السوري قد فرضت حصاراً شديداً على حي الوعر، آخر معاقل المعارضة بمدينة حمص، وشنت على الحي قصفاً عنيفاً، عبر الغارات الجوية والمدفعية الثقيلة، كما استهدف قناصة النظام الحي بشكل مستمر على مدى الأشهر الثلاثة الماضية، مما أوقع عشرات القتلى والجرحى بصفوف المدنيين.

كما كانت لجنة المفاوضات التابعة للنظام قد عرضت على لجنة مفاوضات حي الوعر في مدينة حمص وسط سوريا، عدة مقترحات بهدف تهدئة الأوضاع في الحي، مهددة باللجوء للتصعيد العسكري في حال رفض أهالي الحي تلك المقترحات.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four + fourteen =

Top