اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

النظام السوري يحذر الأمم المتحدة من انهيار سدي الفرات وتشرين

27124-1.jpg

سد تشرين - ARA News

ARA News / جان نصرو – الريحانية

حذر النظام السوري، الأمم المتحدة، من الآثار الكارثية لانهيار محتمل لسدي الفرات وتشرين شمال شرقي سوريا، جراء استمرار الأعمال الحربية للتحالف بمحيطهما.

ودعى النظام السوري، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، للمطالبة بأن تتوقف الحملة العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية، عن استهداف سدي الفرات وتشرين والمناطق المحيطة بهما «لمنع كارثة وشيكة».

و قال نائب سفير سوريا في الأمم المتحدة منذر منذر، في رسالة إلى غوتيريس ومجلس الأمن الدولي، نشر أمس الخميس إن السكان على امتداد نهر الفرات بالعراق يمكن أن يتأثروا «بالتخريب الممنهج للبنية التحتية».

وأضاف «الدمار التام لهذين السدين اللذين تستهدفهما الضربات الجوية سيجرف مدنا وبلدات وقرى ويغمرها بالمياه وهو ما يعرض للخطر حياة مئات الآلاف من الناس الذين يعيشون في تلك المناطق».

تابع نائب السفير السوري «تدعو حكومة الجمهورية العربية السورية كلاً من مجلس الأمن الدولي والأمين العام لإلزام الولايات المتحدة الأمريكية وأعضاء التحالف الدولي بالتوقف عن استهداف سد الفرات وسد تشرين والمناطق المحيطة وغيرهما من البنية التحتية لمنع الكارثة الوشيكة».

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد سيطرت العام الماضي على سد تشرين الواقع بريف كوباني الجنوبي، بعد معارك ضد ‹داعش› شاركت فيها طائرات التحالف الدولي بفعالية.

وتجري حالياً معارك مشابهة بين قوات سوريا الديمقراطية و‹داعش› قرب سد الفرات في الرقة، ضمن المرحلة الثالثة من عملية ‹غضب الفرات›.

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت الشهر الماضي من فيضان كارثي في سوريا من سد الفرات المهدد بسبب ارتفاع منسوب المياه وممارسة مقاتلي الدولة الإسلامية للتخريب بالإضافة لتعرضه لمزيد من الأضرار بسبب الضربات الجوية التي ينفذها التحالف.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

Top