اّخر الأخبار
الجيش التركي يعلن مقتل 18 من عناصر YPG قرب تل أبيضقصف للتحالف يسفر عن مقتل 40 داعشي شمال الرقة400 ألف نازح من غربي الموصل منذ بدء المعاركمدرعات أمريكية تنتشر في الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا‹قسد› تسيطر على 3 أحياء داخل الطبقة، وداعش يعلن تدمير 7 آلياتلندن تهدد في المشاركة بعملية عسكرية ضد النظام السوري إذا وقع هجوم كيماوي جديدجيش الإسلام يقتحم مواقع تحرير الشام وفيلق الرحمق في غوطة دمشق الشرقيةالقصف التركي يوقف بث إذاعة ‹آفرين FM› في عفرينالاشتباكات تحتدم بين YPG والجيش التركي على طول الحدوداشتباكات بين داعش وهيئة تحرير الشام في مخيم اليرموك جنوبي دمشققصف جوي يوقع عشرات القتلى والجرحى ويدمر مشافي بريفي حلب وإدلباشتباكات بين الجيش التركي وYPG بريف تل أبيض، ونزوح المدنيينالمجلس الوطني الكردي يدين القصف التركي على البيشمركة وYPGالقصف الجوي التركي يسفر عن انقطاع الاتصالات في الحسكةإسرائيل تقصف مستودعات لحزب الله قرب مطار دمشق الدوليخسائر لقوات النظام بحي جمعية الزهراء في حلب، وقصف مشافي إدلب يتواصلاشتباكات بين الجيش التركي وYPG في الدرباسية بريف الحسكةاشتباكات عنيفة في حي القابون بدمشق، والمعارضة تأسر عنصراً من النظام‹يونيسيف› تطلق دورة تدريبية لريادة الأعمال في الحسكةالجيش التركي يوسع قصفه لريف عفرين، وYPG ترد

النظام السوري يحذر الأمم المتحدة من انهيار سدي الفرات وتشرين

27124-1.jpg

سد تشرين - ARA News

ARA News / جان نصرو – الريحانية

حذر النظام السوري، الأمم المتحدة، من الآثار الكارثية لانهيار محتمل لسدي الفرات وتشرين شمال شرقي سوريا، جراء استمرار الأعمال الحربية للتحالف بمحيطهما.

ودعى النظام السوري، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، للمطالبة بأن تتوقف الحملة العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية، عن استهداف سدي الفرات وتشرين والمناطق المحيطة بهما «لمنع كارثة وشيكة».

و قال نائب سفير سوريا في الأمم المتحدة منذر منذر، في رسالة إلى غوتيريس ومجلس الأمن الدولي، نشر أمس الخميس إن السكان على امتداد نهر الفرات بالعراق يمكن أن يتأثروا «بالتخريب الممنهج للبنية التحتية».

وأضاف «الدمار التام لهذين السدين اللذين تستهدفهما الضربات الجوية سيجرف مدنا وبلدات وقرى ويغمرها بالمياه وهو ما يعرض للخطر حياة مئات الآلاف من الناس الذين يعيشون في تلك المناطق».

تابع نائب السفير السوري «تدعو حكومة الجمهورية العربية السورية كلاً من مجلس الأمن الدولي والأمين العام لإلزام الولايات المتحدة الأمريكية وأعضاء التحالف الدولي بالتوقف عن استهداف سد الفرات وسد تشرين والمناطق المحيطة وغيرهما من البنية التحتية لمنع الكارثة الوشيكة».

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد سيطرت العام الماضي على سد تشرين الواقع بريف كوباني الجنوبي، بعد معارك ضد ‹داعش› شاركت فيها طائرات التحالف الدولي بفعالية.

وتجري حالياً معارك مشابهة بين قوات سوريا الديمقراطية و‹داعش› قرب سد الفرات في الرقة، ضمن المرحلة الثالثة من عملية ‹غضب الفرات›.

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت الشهر الماضي من فيضان كارثي في سوريا من سد الفرات المهدد بسبب ارتفاع منسوب المياه وممارسة مقاتلي الدولة الإسلامية للتخريب بالإضافة لتعرضه لمزيد من الأضرار بسبب الضربات الجوية التي ينفذها التحالف.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eighteen − seventeen =

Top