اّخر الأخبار
ارتفاع حصيلة الهجوم ‹الإرهابي› في برشلونة الإسبانية إلى 13 قتيل و 20 جريحبارزاني: على أمريكا أن تتفهم قرار وإرادة شعب كردستانالبيشمركة تقتل ‹أميراً› من داعش جنوب كركوكوفد من التحالف الدولي يلتقي مجلس الرقة المدني والعشائر في عين عيسىالصليب الأحمر بصدد إجراء إصلاحات عاجلة في سد الفراتتركيا تستقدم تعزيزات عسكرية إلى منطقة البابالأسد يصدر مرسوماً بمنح طلاب الجامعات السورية دورة امتحانية وعاماً إضافياً‹قسد› تحرر 300 مدني في الرقة وتقتل 78 داعشياًقصف مدفعي وصاروخي على ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء›أنباء عن مقتل عشرات المدنيين في غارات للتحالف على مدينة الرقةوفد إقليم كردستان: لا أحد في بغداد يعارض حق الكرد في تقرير المصيروحدات حماية الشعب تكشف سجلات 7 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقةأنقرة: روسيا أكثر تفهماً من أمريكا لموقفنا من وحدات حماية الشعبالحشد الشعبي: من المستحيل أن نرفع سلاحنا في وجه الشعب الكرديهجوم صاروخي لـ PKK يسفر عن مقتل جندي تركي في شرناخمقتل قيادي في الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني التركي بالرقةوفد إقليم كردستان في بغداد يرفض تأجيل موعد الاستفتاءقصف مدفعي يستهدف مناطق ‹قسد› بريف حلبأنقرة: استفتاء إقليم كردستان يزيد من زعزعة المنطقةبارزاني: الاستقلال أفضل وفاء لدماء الشهداء

المجلس العسكري لمنبج يدعو المشاركين في ‹درع الفرات› للانضمام إليه

183173.jpg

المجلس العسكري لمنبج

ARA News / هوزان مامو – كوباني

دعا المجلس العسكري لمنبج، اليوم السبت، أبناء منبج من المشاركين في فصائل ‹درع الفرات›، بالعودة إلى منازلهم في منبج، والانضمام إلى قوات المجلس.

قيادة مجلس منبج العسكري قالت اليوم في بيان: «في إطار القرارات التي اتخذها المجلس العسكري لمنبج وريفها في اجتماعه الاعتيادي الذي انعقد بتاريخ 17\3\2017 وبحضور كل قيادات وأعضاء المجلس العسكري، إننا في المجلس العسكري لمنبج وريفها نعلن فتح أبواب العودة لكل أبناء منبج وريفها المشاركين في تشكيلات درع الفرات ونعطيهم الأمان في حال تركهم لدرع الفرات».

مؤكداً «يمكنهم العودة لمنازلهم وكذلك يمكنهم الانضمام والعمل تحت سقف المجلس العسكري إن أرادوا ذلك ويسري هذا القرار لمدة شهر من تاريخ إصدار هذا البيان».

أردف البيان: «كمان نوضح للجميع أن منبج وريفها هي تحت حماية المجلس العسكري لمنبج وريفها ويمنع أي عمل أو ترويج لصالح أي جهة أخرى مما كانت، ومن يقوم بالترويج لأجندات أو جهات أو قوات أخرى سيتحمل مسؤولية أعماله، ونؤكد لأهلنا في منبج وريفها التزمنا بالدفاع وحماية منبج تجاه أية هجمات تتعرض لها».

ويسيطر مجلس منبج العسكري، المنضوي في قوات سوريا الديمقراطية، على المدينة وريفها منذ السيطرة عليهما العام الماضي.

وكان المجلس قد أفرج أمس الجمعة، عن 22 سجين لديه، بتهمة ‹التعامل› مع تنظيم الدولة الإسلامية.

كما كان المجلس العسكري لمنبج قد سلم مؤخراً حوالي 10 قرى بريف منبج الغربي لقوات النظام السوري، في المناطق الواقعة على خط التماس بين قواته وبين ‹درع الفرات›.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nineteen + 17 =

Top