اّخر الأخبار
تعرف على المرشحين لخلافة البغدادي في حال تأكد مقتلهنصر الله يهدد بمئات الآلاف من ‹المقاتلين العرب والمسلمين› في أية حرب مستقبلية مع إسرائيلإطلاق سراح أكثر من 200 معتقل في منبج والطبقة بمناسبة عيد الفطر‹قسد› تدمر 4 سيارات مفخخة وتقتل 14 داعشي في الرقةروسيا تقصف بصواريخ من البحر المتوسط أهدافاً لداعش بريف حماةالجيش التركي يعلن مقتل 10 جنود أتراك وإصابة 36 آخرين خلال أسبوعهجوم لداعش غرب الأنبار يسفر عن مقتل وجرح 19 مدنيمن مطالب الدول المقاطعة لقطر: إغلاق قناة الجزيرة والقاعدة التركيةالجيش التركي يعلن مقتل عناصر من PKK في غارات جوية على شمالي العراقالأمم المتحدة تناشد جميع الأطراف لحماية المدنيين في الرقةروسيا تؤكد مقتل البغدادي ‹بدرجة كبيرة من الثقة›روسيا وتركيا بصدد نشر قوات في إدلبخسائر كبيرة لحزب الله والميليشيات الشيعية في البادية السوريةواشنطن تبلغ أنقرة بالأسلحة المقدمة لـ YPG وتتعهد باسترجاعهاالقوات العراقية تتقدم في حي المشاهدة  بعد تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخيةداعش يشن سلسلة هجمات انتحارية ضد ‹قسد› في الرقةتعزيزات عسكرية تركية إلى ريف حلب الشماليالبرلمان الألماني يقر نقل القوات الألمانية من إنجرليك التركية إلى الأردنالرئيس الفرنسي: لا بديل شرعي للأسد في سوريابارزاني: الذين قطعوا قوت شعب كردستان هم من قرروا تقسيم العراق

الزواج المدني.. جدل حول تطبيقه في المجتمع السوري

12188827_10153727991533872_1237007249_n.jpg

أول زواج مدني في كوباني - ARA News

ARA News / سوزبين جلنك – أربيل

في ظل التجاذبات السياسية والاجتماعية والديمغرافية التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط تبرز قضية الزواج المدني كإحدى القضايا الإجتماعية والقانونية المثار حولها الكثير من الجدل.

‹ضرورة مرحلية›

قبل الخوض في غمار الجدل المثار حول الزوج المدني وإمكانية تطبيقه في المجتمعات الشرقية، يمكننا تعريف الزواج المدني بأنه «عقد مدني ثنائي بين الزوجين، يتم الاتفاق عليه من قبل الطرفين، وفق قوانين وضوابط متفق عليها، دون النظر إلى الاختلاف الديني أو العرقي أو المذهبي كعائق أمام هذا العقد».

ولعل الدعوات المطالبة بتطبيق الزواج المدني في بعض الدول العربية مثل سوريا، لبنان ومصر تتزايد بفعل ظروف وترتيبات لها جذور قديمة- متجددة في ظل المتغيرات القائمة في المنطقة والتقدم الفكري والأيديولوجي والتقني الذي يفرض مفرزات اجتماعية وثقافية وفكرية جديدة، خاصة بين الأوساط الشبابية.

يأتي مقترح ضرورة تطبيق الزواج المدني، وفق وجهة نظر مريديه، كي يرفع العقبات أمام زواج شخصين مختلفين دينياً أو عقائدياً أو مذهبياً أو عرقياً، وهو بذلك يزيل العوائق أمام الارتباط بين هذين الشخصين بعيداً عن العادات والأعراف الاجتماعية الكلاسيكية.

 ‹ثقافة غربية›

يذهب الباحث في شؤون علم الاجتماع، دينيز وليد، إلى اعتبار الزواج المدني «ثقافة غربية لا تنتمي إلى مجتمعاتنا»، معللاً فكرته بـ «أن الدين الإسلامي والمسيحي يرفضان فكرة الزواج المدني بتاتاً».

وليد، أكد لـ ARA News، أن «الزواج غير مسموح به بين دينين مختلفين»، لكن شدّد في الوقت نفسه «أنه لا مانع من زواج شخصين من نفس الدين لكن مختلفي المذهب، كالزواج من مسلم شيعي من مسلمة سنية والعكس أو الزواج بين مسيحية كاثوليكية من مسيحي أرثوذوكسي والعكس لأنهما من نفس الدين».

‹ثورة فكرية واجتماعية›

وقد شهدت بعض المناطق في الشمال السوري، خلال الأعوام القليلة الفائتة، حالات من الزواج المدني، كمدينة قامشلو / القامشلي بمحافظة الحسكة التي شهدت في الثاني من شهر ديسمبر من عام 2013، ولأول مرة في تاريخ سوريا عقد قران مدني، جمع بين السيد رشو سليمان والسيدة همرين محمد.

ومدينة كوباني / عين العرب بمحافظة حلب التي شهدت، في23 تشرين الأول / أكتوبر من عام 2015،  زواج الصحفي رضوان بيزار من السيدة ڤيان أيوب.

يقول الصحفي رضوان بيزار لـ ARA News عن تجربته مع الزواج المدني: «الزواج المدني أفضل حل في المرحلة الراهنة. فسبب اعتمادي على الزواج المدني في الارتباط مع شريكتي ليس عائداً لاختلاف الأديان بيننا، فكلينا مسلمين، لكن اعتمدت هذا الخيار كي أبيّن للعالم أنني جزء من أي ثورة فكرية أو اجتماعية تنقل المجتمع إلى حالة أفضل».

وأضاف «الدين تسبب بتقسيم مجتمعاتنا، ففي أي أمة أو قومية توجد أديان ومذاهب مختلفة، فعند ارتباط أي شخصين نرى أن الدين أو المذهب يقف عائقاً أمام زواجهما؛ لذلك الزواج المدني هو أنسب حل».

‹ليكن اختيارياً›

كما شهدت عدة بلدن عربية أخرى مثل مصر ولبنان حالات زواج مدني- وإن لم تثبّت قانونياً- نظراً لعدم سماح القوانين السائدة في هذه البلدان للزواج المدني. واستطاع لبنانيان في العام 2013 إيجاد ثغرة قانونية  لتثبيت زواجهما المدني عن طريق إزالة الإشارة إلى مذهبيهما في بيانات قيديهما.. فيما تعتبر تونس البلد العربي الوحيد الذي يشرّع الزواج المدني.

بالتزامن مع الجدل الحاصل حول فكرة تطبيق الزواج المدني في مجتمعاتنا من عدمه، يقترح أكاديميون بجعل نوعية الزواج ‹اختيارية›، فمن يرغب بالزواج الشرعي يعتمده في الزواج، ومن يرغبه مدنياً ليتزوج من خلال عقد مدني.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

one × two =

Top