اّخر الأخبار
النظام يعلن استعادة النقاط التي خسرها أمام المعارضة شرقي دمشق، والأخيرة تنفيقوات آسايش كركوك في إقليم كردستان تقبض على ‹إرهابيين›دمشق تعتبر التحرك الأمريكي نحو الرقة غير مشروع، و‹قسد› لا تمانع بإشراك قوات النظام في المعركة‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقةقوات النظام تسيطر على دير حافر بريف حلب بعد انسحاب تنظيم داعش منهاقوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمحوري شرق الرقة وسد الفراتأنباء عن وصول قوة من بيشمركة YNK إلى ريف كوباني‹قسد›: انتقلنا غرب الفرات، ونتوجه إلى الطبقة وسد الفراتداعش يتبنى هجوم ويستمنستر في لندنأنقرة: نرفض استبدال داعش بـ PYD في الرقةالمعارضة تقطع طريق محردة – السقيلبية بريف حماة الشماليأكثر من 300  قذيفة تسقط على ريف عفرين خلال يومينقوات النظام تحاصر داعش بمدينة دير حافر شرق حلبالمدفعية التركية تستمر بقصف ريف عفرين، والطيران يحلق بأجوائها‹جنيف 5› تنطلق يوم الجمعةبرلين تصدر 15 ألف قرار بمنع دخول طالبي لجوء إلى ألمانيا من بلدان ‹آمنة›

‹التجنيد الإجباري› في مناطق ‹الإدارة الذاتية›.. بين الرفض الشعبي والمبررات

267165.jpg

تخرج مقاتلين من قوات الحماية الذاتية في كوباني - ARA News

ARA News/ سوزبين جلنك – أربيل

طفت مسألة ‹التجنيد الإجباري› أو ماتسميه ‹الإدارة الذاتية› بـ ‹واجب الدفاع الذاتي› على السطح مجدداً، بعد الحملة التي قامت بها الشرطة العسكرية، قبل أيام، واعتقلت فيها قرابة 50 شاباً في مدينة كوباني/ عين العرب بمحافظة حلب شمالي سوريا.

‹الآلية والطريقة›

يعتبر مناصرو ‹الإدارة الذاتية› أن ‹واجب الدفاع الذاتي› «ضرورة حتمية في المرحلة الراهنة نظراً للأخطار التي تحدق بالمناطق ذات الغالبية الكردية شمالي سوريا»، فيما تواجه هذه الخطوة رفضاً شعبياً لأن ‹التجنيد الإجباري› «يفرّغ المنطقة من العنصر الشبابي»، بحسب ناشطين.

الكاتب الكردي محمد حبش كنو، تحدث لـ ARA News، عن الموضوع، قائلاً: «المشكلة لا تكمن أبداً في التجنيد الإجباري، فالدفاع عن الأرض واجب الجميع، ولكن المشكلة تكمن في الآلية والطريقة وزج المجندين في جبهات القتال دون خبرة كافية على حمل السلاح وخاصة المناطق العربية البعيدة التي تقاعس أهلها أنفسهم عن الدفاع عنها ».

‹هدر الدماء من أجل الغرباء›

وأضاف «الشعب لا يعترض على التجنيد بقدر اعتراضه على هدر دماء أبنائه من أجل الغرباء لينعموا في أمان ثم ليجد الخدمات في مناطقهم أكثر رخاء من الخدمات في المناطق الكردية التي تشكو انعدام المحروقات ورفع الأسعار وعدم وجود مشاريع لإعادة الاعمار وخاصة مدينة كوباني».

مشيراً إلى أن «الناس غير مستعدين لدفع فلذات أكبادهم ليجدوا أن المستفيدين الوحيدين هم اللصوص والطغمة الفاسدة التي تخمت جيوبها على حساب دماء البؤساء والمساكين».

وتعتبر قوى وأحزاب كردية، أن معركة الرقة التي تخوضها قوات سوريا الديمقراطية ليست من مصلحة الكرد ‹التورط› فيها كونها مدينة عربية، بحسب هؤلاء.

‹قواعد عسكرية على جماجم الكرد›

كنو أردف بالقول: «إن كان لا بد من التجنيد الإجباري فيجب أن يكون المجندون حراساً للقرى والمدن الكردية ويكون المتطوعون في الجبهات العربية البعيدة هذا من الناحية العسكرية».

وتابع «أما من الناحية السياسية فليس معقولاً أن تجند الإدارة الذاتية أولاد الناس ثم لا تقبل الشراكة مع أحد في الإدارة الذاتية بحجة أنهم دفعوا الدماء مقابل هذه الإنجازات التي دفع الشعب المستقل الثمن الأكبر لها. من ناحية أخرى أمريكا تبني قواعدها على جماجم الكرد الأبرياء» .

كانت مدن ذات غالبية كردية قد شهدت تظاهرت تندد بـ ‹التجنيد الإجباري›، في وقت يطالب المجلس الوطني الكردي بعودة بيشمركة روجآفا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twelve − 4 =

Top