اّخر الأخبار
المعارضة تعلن السيطرة على تل جيجان بريف الباب وYPG تنفيأمريكا تتعهد بتقديم 140 مليون دولار للبنان لمساعدة اللاجئين السوريينحريق ضخم في مستودع صناعي بمدينة الحسكة‹قسد› تقتل 11 داعشياً في الرقة وتنفي سيطرة النظام على بلدة العكيرشيمثليون جنسياً لقتال داعش في الرقةمفاوضات بين تحرير الشام وحزب الله حول عرسالالنظام السوري: قادرون على استعادة الرقة خلال ساعاتاردوغان: إسرائيل تحاول سلب الأقصىتقرير: تعاون بين النظام وYPG وروسيا في البادية السوريةداعش يعدم 10 من عناصره حرقاً في تلعفرترامب: برنامج تسليح المعارضة السورية خطير وغير فعالحركة التغيير ‹گوران› المعارضة في إقليم كردستان تختار زعيماً جديداً لهاخمور ‹مغشوشة› تتسبب بوفاة وإصابة 92 شخصاً في إيرانروسيا تنشر قوات لمراقبة الهدنة جنوبي سوريا‹قسد› تصد هجوماً عنيفاً لداعش في الرقةPKK يعلن مقتل أكثر من 6000 جندي تركي خلال عامين‹قسد› تسيطر على مساكن الضباط في الرقة وداعش يشن هجوماً انتحارياًالداخلية التركية تكشف حصيلة أسبوع من عملياتها ضد PKKدراسة: 9 من كل 10 سوريين لم يتلقوا أية مساعدات في تركياYPG تكشف سجلات 4 من مقاتليها فقدوا حياتهم في معارك الرقة

وفد المعارضة إلى أستانا يؤجل حضوره الاجتماعات للضغط على روسيا

2411711.jpg

محمد علوش

ARA News / قهرمان مستي – الحسكة

قال رئيس وفد المعارضة السورية إلى مفاوضات أستانا، محمد علوش، «إن وفد المعارضة لم يدخل إلى قاعة الاجتماعات اليوم الخميس، إلا بعد حصوله على ضمانات روسية بوقف القصف على المناطق الخاضعة لسيطرتها».

جاء ذلك في تصريح صحفي لعلوش، من العاصمة الكازاخية، اليوم الخميس، موضحاً أنه «لم ندخل قاعة الاجتماع إلا بعد تعهدات روسية بوقف القصف»، بعد أن كان قد قال سابقاً «إن وفد المعارضة لم يقبل حضور الجلسة الافتتاحية”.

وسائل إعلام من مكان الاجتماع قالت «إن جلسة الاجتماعات الرسمية للمؤتمر كانت قد بدأت قبل نحو ساعة بتأخير استمر لساعتين ونصف، وسط معلومات عن رفض المعارضة الدخول إلى الاجتماع بسبب فشل تطبيق وقف إطلاق النار».

مسؤول في وزارة الخارجية الكازخية، كان قد أفاد في وقت سابق أن الجولة الحالية من مفاوضات أستانا ستختتم اليوم الخميس، بإعلان بيان مشترك.

بالصدد الناشط السياسي الكردي هجار معو قال لـ ARA News «بطبيعة الحال وقف إطلاق النار يعتبر من إجراءات بناء الثقة، وهي خطوة لا بد منها قبل البدء بأي عملية تفاوضية، خاصة إن النظام مستمر في ارتكاب أبشع الجرائم ضد الشعب السوري في مناطق سيطرة المعارضة المسلحة ،ويأتي موقف المعارضة هذا في إطار ممارستها المزيد من الضغط على الطرف الروسي للضغط على النظام بغية وقف عملياته العسكرية».

مضيفاً «إن كان النظام وبدعم لا محدود من إيران مستمر في ارتكاب المجازر، خاصة إن إيران ترى في العملية التفاوضية التي تؤدي إلى حل سياسي للأزمة السورية انهيار لمشروعها الطائفي، كونه سيؤدي إلى رحيل الأسد الضامن للمشروع الإيراني في المنطقة».

الجولة الأولى من مفاوضات أستانا عقدت في 23 و24 يناير/ كانون ثانٍ الماضي، برعاية تركيا وروسيا، ومشاركة إيران والولايات المتحدة الأمريكية، إضافة لوفدي المعارضة والنظام، لبحث التدابير اللازمة لترسيخ وقف إطلاق النار، لتتفق تركيا وروسيا وإيران، على إنشاء آلية مشتركة للمراقبة من أجل ضمان تطبيق وترسيخ وقف إطلاق النار في سوريا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × four =

Top