اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

وفد المعارضة إلى أستانا يؤجل حضوره الاجتماعات للضغط على روسيا

2411711.jpg

محمد علوش

ARA News / قهرمان مستي – الحسكة

قال رئيس وفد المعارضة السورية إلى مفاوضات أستانا، محمد علوش، «إن وفد المعارضة لم يدخل إلى قاعة الاجتماعات اليوم الخميس، إلا بعد حصوله على ضمانات روسية بوقف القصف على المناطق الخاضعة لسيطرتها».

جاء ذلك في تصريح صحفي لعلوش، من العاصمة الكازاخية، اليوم الخميس، موضحاً أنه «لم ندخل قاعة الاجتماع إلا بعد تعهدات روسية بوقف القصف»، بعد أن كان قد قال سابقاً «إن وفد المعارضة لم يقبل حضور الجلسة الافتتاحية”.

وسائل إعلام من مكان الاجتماع قالت «إن جلسة الاجتماعات الرسمية للمؤتمر كانت قد بدأت قبل نحو ساعة بتأخير استمر لساعتين ونصف، وسط معلومات عن رفض المعارضة الدخول إلى الاجتماع بسبب فشل تطبيق وقف إطلاق النار».

مسؤول في وزارة الخارجية الكازخية، كان قد أفاد في وقت سابق أن الجولة الحالية من مفاوضات أستانا ستختتم اليوم الخميس، بإعلان بيان مشترك.

بالصدد الناشط السياسي الكردي هجار معو قال لـ ARA News «بطبيعة الحال وقف إطلاق النار يعتبر من إجراءات بناء الثقة، وهي خطوة لا بد منها قبل البدء بأي عملية تفاوضية، خاصة إن النظام مستمر في ارتكاب أبشع الجرائم ضد الشعب السوري في مناطق سيطرة المعارضة المسلحة ،ويأتي موقف المعارضة هذا في إطار ممارستها المزيد من الضغط على الطرف الروسي للضغط على النظام بغية وقف عملياته العسكرية».

مضيفاً «إن كان النظام وبدعم لا محدود من إيران مستمر في ارتكاب المجازر، خاصة إن إيران ترى في العملية التفاوضية التي تؤدي إلى حل سياسي للأزمة السورية انهيار لمشروعها الطائفي، كونه سيؤدي إلى رحيل الأسد الضامن للمشروع الإيراني في المنطقة».

الجولة الأولى من مفاوضات أستانا عقدت في 23 و24 يناير/ كانون ثانٍ الماضي، برعاية تركيا وروسيا، ومشاركة إيران والولايات المتحدة الأمريكية، إضافة لوفدي المعارضة والنظام، لبحث التدابير اللازمة لترسيخ وقف إطلاق النار، لتتفق تركيا وروسيا وإيران، على إنشاء آلية مشتركة للمراقبة من أجل ضمان تطبيق وترسيخ وقف إطلاق النار في سوريا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 3 =

Top