اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

هيئة تحرير الشام تبرم اتفاقاً مع لواء الأقصى يقضي بخروج مقاتلي الأخير إلى الرقة

-من-هيئة-تحرير-الشام-1.jpg

عناصر من هيئة تحرير الشام

ARA News / صدرالدين كنو – هانوفر

توصل كل من هيئة تحرير الشام ولواء الأقصى إلى اتفاق اليوم الخميس، يسمح بخروج مقاتلي الأخير إلى مدينة الرقة حيث سيطرة ‹داعش›، وذلك بعد معارك أسفرت عن مقتل العشرات بين  الطرفين.

وأكد مصدر خاص من إدلب لـ ARA News، أن «الاتفاق تضمن وقفاً كاملاً لإطلاق النار  بعد أسبوع دام بين هيئة تحرير الشام ولواء الأقصى المنبثق عن جند الأقصى المنحل كما تضمن منح لواء الأقصى مهلة زمنية محددة للخروج من ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي باتجاه مدينة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية».

أضاف المصدر، أن «خروج مقاتلي اللواء سيكون بسلاحهم الفردي والخفيف، وذلك بعد الإفراج عن كافة المعتقلين بين الطرفين»، مشيراً إلى أن «الحزب الإسلامي التركستاني هو من يعمل إلى ضمان تنفيذ الشروط بين الطرفين».

وكانت مصادر سابقة تحدثت لـ ARA News، عن مفاوضات تجري بين الطرفين يوم أمس التي شهدت عقبات حول المعتقلين والأسلحة المسموحة إخراجها مع مقاتلي لواء الأقصى.

ويسيطر لواء الأقصى على مدينتي خان شيخون ومورك،  في حين  تمكنت هيئة تحرير الشام من السيطرة على عدد من المواقع والنقاط التي كانت تقع تحت سيطرة مقاتلي اللواء بريفي حماة الشمالي و إدلب الجنوبي، كان آخرها بلدة حيش.

وشهد الأيام الماضية مواجهات عنيفة بين هيئة تحرير الشام ولواء الأقصى بريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي، أسفر عن مقتل ما يقرب من 100 شخص من الطرفين، وسط اتهامات للأخير بارتكاب عمليات تصفية بحق مقاتلي هيئة تحرير الشام في محكمة شمالي مدينة خان شيخون.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × 3 =

Top