اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

مريدان دبي يستقبل زوار معرض تشكيلي كردي

172177.jpg

من لوحات الفنان الكردي زهير حسيب

ARA News / جانا عبد – عامودا

ما يزال المعرض الذي يقيمه الفنان زهير حسيب في فندق ميريديان الميناء السياحي بمدينة دبي بالأمارات العربية المتحدة، والذي يستمر حتى الثالث من آذار/ مارس القادم، يجذب المهتمين بالفن التشكيلي.

المعرض يحمل عنوان ‹‹Evin أي العشق يضم أحد عشرة لوحة فنية ‹تصرخ› بألوانها وأسلوبها بالعشق والأمل متمثلة بجمال المرأة الكردية ورهافتها، ولباسها الفلكلوري، ‹متمرداً› على حالة الألم والدمار التي يعيشها اليوم السوريون.

حسيب شرح لـ ARA News سبب تسمية معرضه باسم عشق فـ «من خلال إحدى عشرة لوحة المعروضة، أنادي بالحب بكل صوره، وأعتبرها دعوة مني للهروب من ألمنا وتحويل ذلك الألم إلى جمال كي نسبح بألوانها الناطقة في نهر من العشق متجلياً في جمال ورقة الأنثى الكردية المتجسدة في اللوحات، لتشعل شرارة من النور تضيء بها الجزء المظلم من العقل الباطني للإنسان».

أضاف حسيب «أستمد رموزي وعناصر لوحاتي من البيئة التي ترعرعت فيها، من ذاكرتي أيام طفولتي، فهي تحمل شعاع النور من طفولتي التي تغذت من تراث أجدادي وتاريخهم العريق، والذي أعبر عنه بروح عصرية تعكس وجوهاً لملاحم الحب كسيامند وخجي»، مشيراً إلى «إن المرأة في لوحاتي هي الأنثى الكردية التي تمنح كل العطاء والحب».

زهير حسيب من مواليد مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، تخرج من كلية الفنون الجميلة بدمشق، وحاصل على دبلوم دراسات عليا في مجال الفن، له عدة معارض فردية وأخرى مشتركة مع فنانين آخرين، وتحاكي لوحاته المرأة الكردية التي تمثل الجمال، السلام، والحرية بحسب رأيه.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 + fourteen =

Top