اّخر الأخبار
اشتباكات بين الجيش التركي وYPG في الدرباسية بريف الحسكةاشتباكات عنيفة في حي القابون بدمشق، والمعارضة تأسر عنصراً من النظام‹يونيسيف› تطلق دورة تدريبية لريادة الأعمال في الحسكةالجيش التركي يوسع قصفه لريف عفرين، وYPG تردانفجار أنبوب نفط في كركوك، والشرطة تعتقل 3 دواعشالاستخبارات الفرنسية: هجوم السارين في خان شيخون نفذ بأوامر الأسد أو دائرته المقربةمسرور بارزاني: القصف التركي لم يكن متوقعاًاشتباكات بين الجيش التركي ووحدات حماية الشعب بريف عفرينداعش ينشر مشاهد من أعماله ومعاركه بالموصل في ‹القابضون على الجمر›مقتل 5 جنود أتراك في 3 ولايات، والجيش التركي يعلن حصيلة هجمات شنكال وكراتشوكداعش يعلن أسر 3 عناصر من ميليشيات الحشد الشعبي غرب الرماديريدور خليل: 20 قتيل و18 جريح من YPG حصيلة القصف التركي على جبل كراتشوكوفيات نازحي الرقة ترتفع إلى 23 مدني، وأعدادهم تتجاوز 35 ألفاًإقليم كردستان يعتبر القصف التركي للبيشمركة ‹غير مقبول›، وصالح مسلم يطالب التحالف بإبداء رأيهالطائرات الروسية ترتكب ‹مجزرة› بريف إدلب وتدمر أكبر مشفى جراحيغارات تركية متزامنة تطال مواقع YPG في كراتشوك وPKK في شنكالشرطة كركوك تعتقل عنصرين من داعش في الحويجةواشنطن تعاقب 271 موظفاً في البحوث العلمية السورية لعلاقتهم بالهجوم الكيماوي في خان شيخونإسرائيل: داعش اعتذر عن قصفنا لمرة واحدة‹قسد› تناشد الأمم المتحدة بالتدخل لمساعدة نازحي الرقة

قوات النظام تتقدم على حساب داعش وتقترب من دير حافر شرقي حلب

-للتنظيم-في-مدخل-دير-حافر.jpg

حاجز لتنظيم داعش في مدخل مدينة دير حافر شرقي حلب

ARA News / سليمان محمد – حلب

واصلت قوات النظام والميليشيات الموالية له اليوم الخميس تقدمها على حساب تنظيم الدولة الإسلامية في عدة جبهات ومحاور بريف حلب الشرقي، شمالي سوريا، وتمكنت من بسط سيطرتها على عدة قرى جديدة على حساب التنظيم وسط قصف جوي روسي.

فقد ذكر الناشط الميداني، محمد المنصور، من ريف حلب الشرقي لـ ARA News «إن قوات النظام بعد تمهيد صاروخي مكثف تمكنت من بسط سيطرتها على قريتي رسم الكبير ورسم الكمى الواقعتين على الأطراف الغربية لمدينة دير حافر بعد معارك عنيفة دارت بين الجانبين تكبد خلالها عناصر تنظيم داعش المزيد من الخسائر البشرية والعسكرية بعد تعرض عدد من مواقعه في دير حافر وقرى عين الحنش وشويلخ والطرق الواصلة نحو دير حافر لسلسلة من الغارات الجوية الروسية أسفرت عن مقتل العشرات من عناصره وتدمير عدّة سيارات عسكرية ودراجات نارية كان يستخدمها عناصره في معاركهم ضد قوات النظام».

المنصور أضاف أن «قوات النظام بدأت تمهيداً صاروخياً نحو بلدة شويلخ التي تعتبر من الخطوط الدفاعية القوية عن مدينة ديرحافر، إذ تحاول قوات النظام السيطرة على هذه البلدة والتلال المحطية بها لأن ذلك سيمنحها القدرة على رصد مداخل مدينة ديرحافر نارياً وتمنع تنظيم داعش من تنفيذ هجمات مضادة بهدف استعادة السيطرة على القرى التي خسرها مؤخراً بريف حلب الشرقي».

قوات النظام بدأت خلال شباط / فبراير الجاري بعملية عسكرية واسعة في ريف حلب الشرقي لاستعادة السيطرة على المنطقة وتأمين مطار كويرس العسكري.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × three =

Top