اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

قوات النظام تتقدم على حساب داعش وتقترب من دير حافر شرقي حلب

-للتنظيم-في-مدخل-دير-حافر.jpg

حاجز لتنظيم داعش في مدخل مدينة دير حافر شرقي حلب

ARA News / سليمان محمد – حلب

واصلت قوات النظام والميليشيات الموالية له اليوم الخميس تقدمها على حساب تنظيم الدولة الإسلامية في عدة جبهات ومحاور بريف حلب الشرقي، شمالي سوريا، وتمكنت من بسط سيطرتها على عدة قرى جديدة على حساب التنظيم وسط قصف جوي روسي.

فقد ذكر الناشط الميداني، محمد المنصور، من ريف حلب الشرقي لـ ARA News «إن قوات النظام بعد تمهيد صاروخي مكثف تمكنت من بسط سيطرتها على قريتي رسم الكبير ورسم الكمى الواقعتين على الأطراف الغربية لمدينة دير حافر بعد معارك عنيفة دارت بين الجانبين تكبد خلالها عناصر تنظيم داعش المزيد من الخسائر البشرية والعسكرية بعد تعرض عدد من مواقعه في دير حافر وقرى عين الحنش وشويلخ والطرق الواصلة نحو دير حافر لسلسلة من الغارات الجوية الروسية أسفرت عن مقتل العشرات من عناصره وتدمير عدّة سيارات عسكرية ودراجات نارية كان يستخدمها عناصره في معاركهم ضد قوات النظام».

المنصور أضاف أن «قوات النظام بدأت تمهيداً صاروخياً نحو بلدة شويلخ التي تعتبر من الخطوط الدفاعية القوية عن مدينة ديرحافر، إذ تحاول قوات النظام السيطرة على هذه البلدة والتلال المحطية بها لأن ذلك سيمنحها القدرة على رصد مداخل مدينة ديرحافر نارياً وتمنع تنظيم داعش من تنفيذ هجمات مضادة بهدف استعادة السيطرة على القرى التي خسرها مؤخراً بريف حلب الشرقي».

قوات النظام بدأت خلال شباط / فبراير الجاري بعملية عسكرية واسعة في ريف حلب الشرقي لاستعادة السيطرة على المنطقة وتأمين مطار كويرس العسكري.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − 3 =

Top