اّخر الأخبار
النظام يعلن استعادة النقاط التي خسرها أمام المعارضة شرقي دمشق، والأخيرة تنفيقوات آسايش كركوك في إقليم كردستان تقبض على ‹إرهابيين›دمشق تعتبر التحرك الأمريكي نحو الرقة غير مشروع، و‹قسد› لا تمانع بإشراك قوات النظام في المعركة‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقةقوات النظام تسيطر على دير حافر بريف حلب بعد انسحاب تنظيم داعش منهاقوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمحوري شرق الرقة وسد الفراتأنباء عن وصول قوة من بيشمركة YNK إلى ريف كوباني‹قسد›: انتقلنا غرب الفرات، ونتوجه إلى الطبقة وسد الفراتداعش يتبنى هجوم ويستمنستر في لندنأنقرة: نرفض استبدال داعش بـ PYD في الرقةالمعارضة تقطع طريق محردة – السقيلبية بريف حماة الشماليأكثر من 300  قذيفة تسقط على ريف عفرين خلال يومينقوات النظام تحاصر داعش بمدينة دير حافر شرق حلبالمدفعية التركية تستمر بقصف ريف عفرين، والطيران يحلق بأجوائها‹جنيف 5› تنطلق يوم الجمعةبرلين تصدر 15 ألف قرار بمنع دخول طالبي لجوء إلى ألمانيا من بلدان ‹آمنة›

قوات النظام تتقدم على حساب داعش وتقترب من دير حافر شرقي حلب

-للتنظيم-في-مدخل-دير-حافر.jpg

حاجز لتنظيم داعش في مدخل مدينة دير حافر شرقي حلب

ARA News / سليمان محمد – حلب

واصلت قوات النظام والميليشيات الموالية له اليوم الخميس تقدمها على حساب تنظيم الدولة الإسلامية في عدة جبهات ومحاور بريف حلب الشرقي، شمالي سوريا، وتمكنت من بسط سيطرتها على عدة قرى جديدة على حساب التنظيم وسط قصف جوي روسي.

فقد ذكر الناشط الميداني، محمد المنصور، من ريف حلب الشرقي لـ ARA News «إن قوات النظام بعد تمهيد صاروخي مكثف تمكنت من بسط سيطرتها على قريتي رسم الكبير ورسم الكمى الواقعتين على الأطراف الغربية لمدينة دير حافر بعد معارك عنيفة دارت بين الجانبين تكبد خلالها عناصر تنظيم داعش المزيد من الخسائر البشرية والعسكرية بعد تعرض عدد من مواقعه في دير حافر وقرى عين الحنش وشويلخ والطرق الواصلة نحو دير حافر لسلسلة من الغارات الجوية الروسية أسفرت عن مقتل العشرات من عناصره وتدمير عدّة سيارات عسكرية ودراجات نارية كان يستخدمها عناصره في معاركهم ضد قوات النظام».

المنصور أضاف أن «قوات النظام بدأت تمهيداً صاروخياً نحو بلدة شويلخ التي تعتبر من الخطوط الدفاعية القوية عن مدينة ديرحافر، إذ تحاول قوات النظام السيطرة على هذه البلدة والتلال المحطية بها لأن ذلك سيمنحها القدرة على رصد مداخل مدينة ديرحافر نارياً وتمنع تنظيم داعش من تنفيذ هجمات مضادة بهدف استعادة السيطرة على القرى التي خسرها مؤخراً بريف حلب الشرقي».

قوات النظام بدأت خلال شباط / فبراير الجاري بعملية عسكرية واسعة في ريف حلب الشرقي لاستعادة السيطرة على المنطقة وتأمين مطار كويرس العسكري.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × one =

Top