اّخر الأخبار
النظام يعلن استعادة النقاط التي خسرها أمام المعارضة شرقي دمشق، والأخيرة تنفيقوات آسايش كركوك في إقليم كردستان تقبض على ‹إرهابيين›دمشق تعتبر التحرك الأمريكي نحو الرقة غير مشروع، و‹قسد› لا تمانع بإشراك قوات النظام في المعركة‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقةقوات النظام تسيطر على دير حافر بريف حلب بعد انسحاب تنظيم داعش منهاقوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمحوري شرق الرقة وسد الفراتأنباء عن وصول قوة من بيشمركة YNK إلى ريف كوباني‹قسد›: انتقلنا غرب الفرات، ونتوجه إلى الطبقة وسد الفراتداعش يتبنى هجوم ويستمنستر في لندنأنقرة: نرفض استبدال داعش بـ PYD في الرقةالمعارضة تقطع طريق محردة – السقيلبية بريف حماة الشماليأكثر من 300  قذيفة تسقط على ريف عفرين خلال يومينقوات النظام تحاصر داعش بمدينة دير حافر شرق حلبالمدفعية التركية تستمر بقصف ريف عفرين، والطيران يحلق بأجوائها‹جنيف 5› تنطلق يوم الجمعةبرلين تصدر 15 ألف قرار بمنع دخول طالبي لجوء إلى ألمانيا من بلدان ‹آمنة›

طائرات مجهولة تستهدف جنوب جل آغا بريف الحسكة

42167.jpg

مروحيات تركية

ARA News / مير يعقوب – كركي لكي، قهرمان مستي – الحسكة، رامان يوسف – هولير

استهدف طيران مجهول الهوية قرية تل علو جنوب جل آغا / الجوادية بريف الحسكة شمال شرقي سوريا بعدة قذائف، الليلة الثلاثاء، دون معرفة حجم الخسائر التي لحقت بالمنطقة المستهدفة.

مصادر إعلامية موالية لـ ‹الإدارة الذاتية› قالت إن الطيران الذي استهدف المنطقة المذكورة هو طيران مروحي عائد للجيش التركي من نوع ‹كوبرا›، دون إلحاق أي ضرر يذكر.

القصف على مناطق جنوبي جل آغا ليس الأول من نوعه، فقد سبق وأن استهدف طيران مماثل قرى تل مشحم وتل علو بجنوب جل آغا خلال الفترة الماضية.

بدورها قالت مصادر من المنقطة، أن «طائرة مروحية تابعة للنظام السوري انطلقت من مطار القامشلي وألقت كامل حمولتها من الذخيرة والصواريخ على إحدى المواقع القريبة من قرية تل علو، والتي تتخذها وحدات حماية الشعب كنقطة تفتيش في بعض الأوقات».

أضاف أبو أحمد الشمري، المقرب من قوات الصناديد لـ ARA News «أن عملية القصف جاءت بالتزامن مع اجتماع موسع قام به شيخ عشيرة الشمر حميدي دهام الهادي في قرية تل علو، خصص للتأكيد علي أهمية رفع أعداد منتسبي قوات الصناديد، ومناقشة إرسال مقاتلين للمشاركة في معركة تحرير الرقة السورية، كما ناقش احتمالية فرض التطويع الإجباري على أفراد العشيرة، وحث الأهالي على ضرورة التطويع مع الصناديد».

المصدر أكد أن «الطائرات كانت من نوع هليكوبتر»، وفند رواية المصادر الإعلامية التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية›، بأن حوامات تركية من نوع كوبرا قصفت مناطق قريبة من قرية تل علو التابعة لكركي لكي.

الناشط الصحفي الكردي جيندار عبدالقادر قال معقباً لـ ARA News : «باتت تركيا كما هو معروف تحاول بشتى الوسائل ضرب القوات الكردية في مختلف المناطق ذات التماس المباشر، كالمناطق الحدودية، ومناطق التماس لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية وقوات درع الفرات المدعومة تركياً، كما أن تركيا ليست بحاجة لضرب مناطق صحراوية أو اماكن لا تتواجد فيها قوات، كما حدثت غارات مشابهة لمنطقة تل علو في ريف جل آغا في الشهرين الأخيرين».

عبدالقادر تابع «كما أن توجيه أصابع الاتهام لتركيا في هذا الخصوص ليس بمنطقي، حيث ليست تركيا هي العدو الوحيد للإدارة الذاتية، فهناك عداوة بين النظام السوري ومناطق الإدارة الذاتية في الشمال السوري، والنظام يحاول أن يوجه رسائل من خلال هكذا ضربات بأنه لازال قوياً ويمتلك الطائرات لضرب الأهداف حتى في الشمال ذو الغالبية الكردية».

تركيا بين الحين والآخر تتوغل بقواتها في الأراضي السورية الخاضعة لسيطرة ‹الإدارة الذاتية›، وسبق وأن استهدف المدنيين بقرية بريف ديريك وقتل ثلاثة أشخاص .

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fourteen + 11 =

Top