اّخر الأخبار
منظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته‹قسد› تقتل 21 داعشياً وتحرر 50 مدنياً في الرقةقصف صاروخي على مركز مدينة عفرين يسفر عن أضرار ماديةارتفاع حصيلة الهجوم ‹الإرهابي› في برشلونة الإسبانية إلى 13 قتيل و 20 جريحبارزاني: على أمريكا أن تتفهم قرار وإرادة شعب كردستانالبيشمركة تقتل ‹أميراً› من داعش جنوب كركوكوفد من التحالف الدولي يلتقي مجلس الرقة المدني والعشائر في عين عيسىالصليب الأحمر بصدد إجراء إصلاحات عاجلة في سد الفراتتركيا تستقدم تعزيزات عسكرية إلى منطقة البابالأسد يصدر مرسوماً بمنح طلاب الجامعات السورية دورة امتحانية وعاماً إضافياً‹قسد› تحرر 300 مدني في الرقة وتقتل 78 داعشياًقصف مدفعي وصاروخي على ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء›أنباء عن مقتل عشرات المدنيين في غارات للتحالف على مدينة الرقةوفد إقليم كردستان: لا أحد في بغداد يعارض حق الكرد في تقرير المصيروحدات حماية الشعب تكشف سجلات 7 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقةأنقرة: روسيا أكثر تفهماً من أمريكا لموقفنا من وحدات حماية الشعبالحشد الشعبي: من المستحيل أن نرفع سلاحنا في وجه الشعب الكرديهجوم صاروخي لـ PKK يسفر عن مقتل جندي تركي في شرناخمقتل قيادي في الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني التركي بالرقة

دمشق تستنكر ‹الانتهاكات› التركية المتكررة في الأراضي السورية عبر رسالة إلى مجلس الأمن

16174520_149798718851878_3368355694262596182_n.jpg

الجيش التركي

ARA News / مصطفى حامد – برلين

عبرت وزارة الخارجية السورية، اليوم الجمعة، عن استنكار دمشق الشديد للتدخل التركي ‹السافر› في الشوؤن السورية و‹الانتهاكات› العسكرية المتكررة التي يرتكبها الجيش التركي على الأراضي السورية.

جاء ذلك خلال رسالة قام مندوب الخارجية السورية في نيويورك بتسليم نسخة منها إلى مجلس الأمن ونسخة أخرى إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بحسب وكالة سانا الرسمية.

الخارجية السورية طالبت مجلس الأمن بالاطلاع بدوره والضغط على أنقرة لإجبارها على إيقاف «الاعتدائات المتكررة على المواطنين السوريين، وانتهاك حرمة الأراضي السورية، خلال خمسة أعوام متواصلة، عبر تقديم عدة أشكال من الدعم العسكري والمادي واللوجيستي للجماعات الإرهابية وتسهيل دخول الجهاديين الأجانب إلى البلاد».

يأتي هذا، بعد أن أعلنت دمشق البارحة عن ارتكاب الجيش التركي لـ ‹مجزرة مروعة› في مدينة الباب شمالي البلاد، ذهب ضحيتها 24 شخصاً، بينهم 11 طفلاً دون السادسة وثمانية نساء، عبر غارات لسلاح الجو التركي و قصف مدفعي، بغرض السيطرة على المدينة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

لايعد هذا الاعتراض الأول لدمشق على التدخل التركي، فلطالما عبّر المندوب الدائم لدمشق في الأمم المتحدة،  بشار الجعفري، عن اعتراض بلاده على التدخل التركي و«تأييد أنقرة للجماعات المسلحة المعارضة ومدها بالسلاح والمقاتلين،الأمر الذي أدى إلى تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد».

الجيش التركي إلى جانب قوات ‹درع الفرات› التابعة للمعارضة السورية ،يخوضان معارك مستمرة لطرد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية من مدينة الباب، ونجحوا في اليوميين الماضيين بالسيطرة على عدة أحياء استراتيجية في المدينة، في ظل استماتة عناصر التنظيم بالدفاع عن آخر وأهم معاقله في الشمال السوري.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 4 =

Top