اّخر الأخبار
نصر الله يهدد بمئات الآلاف من ‹المقاتلين العرب والمسلمين› في أية حرب مستقبلية مع إسرائيلإطلاق سراح أكثر من 200 معتقل في منبج والطبقة بمناسبة عيد الفطر‹قسد› تدمر 4 سيارات مفخخة وتقتل 14 داعشي في الرقةروسيا تقصف بصواريخ من البحر المتوسط أهدافاً لداعش بريف حماةالجيش التركي يعلن مقتل 10 جنود أتراك وإصابة 36 آخرين خلال أسبوعهجوم لداعش غرب الأنبار يسفر عن مقتل وجرح 19 مدنيمن مطالب الدول المقاطعة لقطر: إغلاق قناة الجزيرة والقاعدة التركيةالجيش التركي يعلن مقتل عناصر من PKK في غارات جوية على شمالي العراقالأمم المتحدة تناشد جميع الأطراف لحماية المدنيين في الرقةروسيا تؤكد مقتل البغدادي ‹بدرجة كبيرة من الثقة›روسيا وتركيا بصدد نشر قوات في إدلبخسائر كبيرة لحزب الله والميليشيات الشيعية في البادية السوريةواشنطن تبلغ أنقرة بالأسلحة المقدمة لـ YPG وتتعهد باسترجاعهاالقوات العراقية تتقدم في حي المشاهدة  بعد تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخيةداعش يشن سلسلة هجمات انتحارية ضد ‹قسد› في الرقةتعزيزات عسكرية تركية إلى ريف حلب الشماليالبرلمان الألماني يقر نقل القوات الألمانية من إنجرليك التركية إلى الأردنالرئيس الفرنسي: لا بديل شرعي للأسد في سوريابارزاني: الذين قطعوا قوت شعب كردستان هم من قرروا تقسيم العراق‹قسد› تتقدم في حي القادسية غربي الرقة وتدمر نفقاً لداعش

السلطات التركية ترفض 580 طلباً للقاء أوجلان بمحاميه

162175.jpg

أوجلان مع دميرطاش في إيمرالي

ARA News / مير يعقوب – كركي لكي

تزامناً مع الذكرى السنوية لاعتقال زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان من قبل السلطات التركية، أصدر مكتب ‹القرن› الحقوقي التي يتولى الدفاع عن أوجلان اليوم الخميس، بياناً كشف فيه عن رفض تركيا لـ 580 طلب مقدم من أجل اللقاء بالمعتقل أوجلان.

المكتب ذاته عبر البيان، دعا إلى «تصعيد النضال القانوني الديمقراطي» كما استنكر «العزلة المفروضة على عبدالله أوجلان والمؤامرة الدولية ضده».

وأشار البيان إلى أن الحكومة التركية قامت بتحويل السجن الذي يقيم فيه أوجلان من نصف مفتوح إلى مغلق انفرادي، وإعلان منطقة إيمرالي منطقة عسكرية محظورة بسبب وجود السجين أوجلان فيها.

وأردف أيضاً أن خلال العام الفائت تقدمت عائلة أوجلان بـ 80 طلب لزيارته، قوبلت جميعها بالرفض سوى واحدة فقط.

في سياق الموضوع، تحدث لـ ARA News من بلجيكا الكاتب السياسي الكردي مروان رشو قائلاً: «ومازال هناك من يدعوا لتفعيل عملية السلام مع تركيا التي لا تحترم أي شيء متعلق بالإنسان، هذه الدولة لم تعرف عبر تاريخها بحقوق الإنسان وحقوق الشعوب، بل كانت دائمة السوط على المظلومين وحالياً تمارس أبشع صور الإرهاب بحق كل من يعارضها ولو بكلمة ولا حرية وديمقراطية في بلاد يقوده حزب اردوغان».

كان السياسي الكردي التركي البارز أحمد ترك قد دعا مؤخراً مسعود بارزاني لطرح مبادرة من أجل تفعيل عملية السلام بين العمال الكردستاني والحكومة التركية .

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eighteen + 4 =

Top