اّخر الأخبار
النظام السوري يعفي أساتذة الجامعات من ‹خدمة الاحتياط› في قواته‹الإعلام الحر› يدين ‹خطف وضرب› مقدم أخبار في قناة تلفزيونية كردية في قامشلوالجيش التركي يستعد لاقتحام قريتين تابعتين لنصيبينتركيا تستمر ببناء الجدار الإسمنتي على حدودها مع المناطق الكردية بريف الحسكةقصف لداعش والتحالف على دير الزور يسفر عن قتلى مدنيينمحليات المجلس الكردي في الحسكة وعامودا تحيي ذكرى اغتيال نصر الدين برهكالجيش التركي يسمح للضباط وصف الضباط من النساء بارتداء الحجابالشرطة التركية تقبض على 35 مشتبه بانتمائهم لداعشلواء الأقصى يستكمل إخراج مقاتليه من إدلب إلى الرقة‹الآسايش› تسلم إدارة منبج لقوات ‹الأمن الداخلي›كندا بصدد استقبال 1200 لاجئ أيزيدي من العراق‹جيش خالد› يستعيد بلدة عدوان وتل عشترة من المعارضة بريف درعاالنمسا تحاكم طالب لجوء سوري بتهمة قتل 20 من عناصر النظامسلاح الجو الإسرائيلي يستهدف مستودعات أسلحة لحزب الله بالقطيفة في ريف دمشقلافروف: ننتظر من أمريكا مقترحات عن تعاون محتمل في سورياقائد كتائب البعث في طرطوس يقضي قتيلاً في ريف حماةقوات ‹غضب الفرات› تسيطر على قرى جديدة بريف الرقةجرحى بينهم حالات حرجة إثر قصف لقوات النظام على حي الوعر بحمصشقيق لانتحاري بريطاني من داعش يؤكد اعتقاله سابقاً في غوانتاناموالأمم المتحدة تبدأ بمشروع لإنتاج بذار الفطر في الحسكة

‏‏ الآسايش تداهم اجتماعاً لأعضاء PDK-S في جليكا بريف الحسكة وتنفذ اعتقالات

14708393_10154692347268872_9038117211011230048_n.jpg

الآسايش أثناء تنفيذ حملة اعتقالات / أرشيف

ARA News / مير يعقوب – كركي لكي

داهمت سيارات دفع رباعية تابعة لقوات ‹الآسايش› في ‹الإدارة الذاتية›، بعد منتصف ليل الجمعة، قرية جيلكا شمال كركي لكي بريف الحسكة شمال شرقي سوريا.

وبحسب مصادر أهلية من القرية، فإن المداهمة جاءت «بهدف اعتقال مجموعة من كوادر الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا أثناء اجتماعهم في أحدالمنازل».

أكدت المصادر ذاتها، إن «المداهمة أسفرت عن اعتقال ثلاثة أعضاء من الحزب وهم: شريف قاسم عضو المجلس الفرعي لمنظمة كركي لكي، هازم حسين تحلو، صادق محمد بهرم، بالإضافة لاعتقال صاحب المنزل».

مروان حمو، ناشط إعلامي في الحزب المذكور تحدث في السياق ذاته لـ ARA News قائلاً: «ممارسات مشابهة لممارسات حزب البعث ومخابراته أثناء حكمهم في المنطقة. على PYD تغيير سياسته في المناطق الخاضعة لسيطرته لأن الوضع لم يعد يطاق والمصلحة الكردية تتطلب تكاتف الجميع من أجل الخروج بالقضية إلى بر الأمان والحرية».

تؤكد التقارير الحقوقية الصادرة من منظمات راصدة مستقلة أنه «يتعرض النشطاء السياسيين في المناطق الكردية من سوريا لمضايقات من قبل سلطة الأمر الواقع، وسبق وأن اعتقل عدد منهم بتهم التحريض والتعامل مع جهات معادية وطالت مؤخراً فئة الإعلاميين أيضاً».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twenty − 2 =

Top