اّخر الأخبار
داعش: سد الفرات توقف عن العمل ومهدد بالانهيار في أية لحظةالجيش العراقي ينتشل 61 جثة لمدنيين في الموصل، وأمريكا تؤكد قيامها بالقصف‹قسد› تسيطر على قرى جديدة غرب الطبقة، وتقتل ‹أميراً› من داعشتضارب الأنباء حول سيطرة ‹درع الفرات› على بلدة تادف جنوبي البابالجيش التركي يعلن عن مقتل 26 عنصر من PKK خلال الأسبوع المنصرماشتباكات غرب الطبقة، وداعش يفجر سيارة مفخخة قرب بلدة الكرامة بريف الرقةتضارب الأنباء حول توقف العمليات العسكرية في الموصلارتفاع ضحايا تفجير إعزاز بريف حلب إلى 7 قتلى وعشرات الجرحىدي ميستورا لا يتوقع شيئاً من ‹جنيف 5›مجلس ‹ديمقراطي› وقوات ‹آسايش› للرقة خلال الشهر القادم‹قسد› تسيطر على بلدة الكرامة شرق الرقة، والمعارك تستمر في سد الطبقةمعارك بجبهات غربي حلب، والطائرات الروسية ترتكب ‹مجزرة› جديدة في إدلبالنظام يعلن استعادة النقاط التي خسرها أمام المعارضة شرقي دمشق، والأخيرة تنفيقوات آسايش كركوك في إقليم كردستان تقبض على ‹إرهابيين›دمشق تعتبر التحرك الأمريكي نحو الرقة غير مشروع، و‹قسد› لا تمانع بإشراك قوات النظام في المعركة‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقة

منظمة ‹سارا› تسلط الضوء على حالات الطلاق والزواج المبكر في عفرين

911710.png

شعار منظمة سارا بعفرين

ARA News / سيمان جوان – عفرين

منظمة ‹سارا› لمناهضة العنف ضد المرأة في مدينة عفرين بريف حلب شمالي سوريا، منظمة مدنية تهتم بشؤون النساء، سلطت الضوء على أهم أسباب الطلاق والزواج المبكر في عفرين، وكشفت مؤخراً عن نتائج دراساتها حول الموضوع خلال عاميي 2015 و 2016، من خلال إحصائيات عدتها المنظمة.

أسباب

الإدارية في منظمة ‹سارا› رانيا جعفر، تحدثت لـ ARA News عن أسباب الزواج المبكر والطلاق في عفرين، وفق ما توصلت إليها المنظمة قائلة: «خلال فترة الثورة السورية كانت الأسرة والمرأة هما الضحية الكبرى لهذه الثورة، حيث انعكست الحالة الاقتصادية سلباً على الفتيات، مما اضطر بعض الأهل إلى تزويج بناتهم في سن مبكر. ومن أسباب الزواج المبكر أيضاً النزوح في ظل الحرب وتشتت الأسرة وتفككها».

أما عن أسباب الطلاق، قالت جعفر إن «ظروف النزوح والتشرد التي ذكرناها أيضاً انعكست سلباً وأدت إلى فقدان الثقة بين الأزواج، مما تسبب في كثير من حالات الطلاق، ولعل أكثر حالات الطلاق حدثت لدى تلك العائلات التي سافرت إلى الدول الأوروبية، فإما أن يسافر الزوج تاركاً خلفه عائلته أو تسافر الزوجة مصطحبة معها أبناءها، ويحدث الطلاق بعد السفر، إما الزوج يندمج مع عادات الدولة الأوروبية ويقوم بطلاق زوجته، أو الزوجة تهرب من العادات والتقاليد الشرقية وتطلب الطلاق من زوجها بعد السفر للخارج».

‹قانون› المرأة

أوضحت جعفر، ‹الدور› الإيجابي لبعض ‹القوانين› التي فرضتها ‹الإدارة الذتية› في عفرين يتقليل حالات الطلاق والزواج المبكر، وتابعت «فيما يخص مقاطعة عفرين، فإن أكثر حالات الطلاق كانت نتيجة الزواج المبكر، ولكن ما ساعد على تخفيف حالات الطلاق هو قانون المرأة الذي نص على الزواج في سن الثامنة عشرة وما فوق».

مشيرة إلى أن «أهم أسباب الزواج المبكر في عفرين تعود للحالة الاقتصادية، فيما يرجع الطلاق إلى مشاكل عائلية وعدم إنصاف الزوجين ومحاولة حل مشاكلهما».

إحصائيات

ينت جعفر، أن المرأة بين عاميي 2015 و2016 «تخطت الكثير في عفرين وأصبحت أكثر وعياً»، وكشفت عن بعض الإحصائيات التي نفذتها المنظمة خلال العام الفائت، مشيرة إلى تسجيل «48 حالة مفصلة من بينها: زواج مبكر 4 حالات، مشاكل عائلية 11 حالة، عنف أسري 3 حالات، انتحار حالتين، قتل بذريعة الشرف 6  حالات، تحرش جنسي حالتين».

وفي ختام اللقاء أشارت جعفر إلى أن إدارة منظمة ‹سارا› ستسمر في ندواتها ومشاريعها التوعوية للحد من مشاكل المرأة وحلها قدر الإمكان في عفرين.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 2 =

Top