اّخر الأخبار
بارزاني يلتقي العبدة في ميونخ على هامش مؤتمر الأمنوزير خارجية إيران: استخدام الأسلح الكيماوية في سوريا لا يمكن التغاضي عنهالمجلس الكردي يجدد رفضه لأية وثيقة لا تلبي تطلعات الشعب الكردي في سورياالكويت تحكم بالسجن 10 سنوات على موظف سابق كان منضماً لداعشقوات النظام تستهدف سيارات الأمم المتحدة على مشارف حي الوعر بحمصاردوغان يجدد نية تركيا و‹درع الفرات› التوجه إلى منبج ثم الرقةأنس العبدة: المعارضة ملتزمة بقرارات جنيف، وبيشمركة روج جزء من الجيش الحرداعش يتسلل إلى محيط جبل عبد العزيز بريف الحسكةالعثور على جثة موظف مدني لدى ‹الإدارة الذاتية› في رميلانقوات النظام تسعى إلى تهجير أهالي حي القابون بدمشقمحافظ الحسكة يدعو إلى الالتحاق بالفيلق الخامس التابع للنظامقتلى بتفجير انتحاري استهدف المكتب الأمني في نوى بريف درعاالآسايش تفكك عبوة ناسفة زرعت بسيارة مدنية في قامشلوقوات سوريا الديمقراطية تتقدم في ريف الرقة الشرقي12 قتيلاً لداعش بقصف جوي ومدفعي تركي على الباب في حلبمقتل خمسة مدنيين بقصف جوي تركي على مدينة الباب وداعش يتقدم جنوباًقوات النظام تسيطر على مواقع جديدة قرب تدمر شرقي حمصقوات النظام تسيطر على ثلاث قرى جديدة في ريف حلب الشرقيمظاهرات تطالب جند الأقصى بإطلاق سراح الأسرى في ريف إدلبالقوات العراقية تعلن انطلاق عمليات ‹تحرير› الجانب الأيمن من الموصل

قتيلة وجرحى بقصف جوي ومدفعي على الغوطة الشرقية لدمشق

-من-المعارضة-السورية-في-الغوطة-الشرقية-بريف-دمشق.jpg

قوات من المعارضة السورية في الغوطة الشرقية بريف دمشق

ARA News / جميل مكرم – إدلب

قتلت امرأة وأصيب آخرون اليوم الأربعاء، جراء غارات جوية على بلدة حزرما في الغوطة الشرقية بريف دمشق جنوبي سوريا، تزامناً مع قصف جوي على بلدات أوتايا والنشابية والمرج ومدينة دوما.

على الصعيد ذاته، أعلن جيش الإسلام عن تصديه لمحاولة اقتحام شنتها قوات النظام والميليشيات الموالية له فجر اليوم الأربعاء على أطراف بلدة حزرما، وأشار إلى اندلاع اشتباكات عنيفة تمكن خلالها مقاتلو الجيش من تدمير دبابة وإعطاب آلية مجنزرة.

الناشط الميداني، مروان الخالد، من ريف دمشق قال لـ ARA News «منذ ساعات الصباح شهدت أغلب بلدات ومدن الغوطة الشرقية قصفاً مدفعياً وصاروخياً بالتزامن مع غارات جوية نفذها الطيران الحربي السوري والتي تسببت بمقتل امرأة تدعى، ابتسام الحية، في بلدة حزرما وإصابة آخرين».

الخالد أضاف أن «عدة جرحى آخرين سقطوا جراء القصف المدفعي والجوي الذي تعرضت له بلدتي النشابية وأوتايا فيما تعرضت مدينة دوما لقصف بقذائف الهاون ما أسفر عن سقوط عدة جرحى بينهم نساء وأطفال، كما وتعرضت مدينة عين ترما لقصف بقذائف الهاون تزامناً مع قصف جوي مكيف».

هذا وتشهد الغوطة الشرقية في ريف دمشق تصعيداً غير مسبوق عقب إعلان وقف إطلاق النار بعد الاتفاق التركي الروسي، غير أن قوات النظام والميليشيات الموالية له حاولت خلال الساعات الأولى من إعلان وقف إطلاق النار اقتحام بلدة حزرما والمزارع المحيطة بها لتسيطر على كتيبة الصواريخ على أطراف البلدة والتي استطاع مقاتلو المعارضة المسلحة استرجاعها عقب هجوم واسع ومعاكس.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three + 3 =

Top