اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

قتيلة وجرحى بقصف جوي ومدفعي على الغوطة الشرقية لدمشق

-من-المعارضة-السورية-في-الغوطة-الشرقية-بريف-دمشق.jpg

قوات من المعارضة السورية في الغوطة الشرقية بريف دمشق

ARA News / جميل مكرم – إدلب

قتلت امرأة وأصيب آخرون اليوم الأربعاء، جراء غارات جوية على بلدة حزرما في الغوطة الشرقية بريف دمشق جنوبي سوريا، تزامناً مع قصف جوي على بلدات أوتايا والنشابية والمرج ومدينة دوما.

على الصعيد ذاته، أعلن جيش الإسلام عن تصديه لمحاولة اقتحام شنتها قوات النظام والميليشيات الموالية له فجر اليوم الأربعاء على أطراف بلدة حزرما، وأشار إلى اندلاع اشتباكات عنيفة تمكن خلالها مقاتلو الجيش من تدمير دبابة وإعطاب آلية مجنزرة.

الناشط الميداني، مروان الخالد، من ريف دمشق قال لـ ARA News «منذ ساعات الصباح شهدت أغلب بلدات ومدن الغوطة الشرقية قصفاً مدفعياً وصاروخياً بالتزامن مع غارات جوية نفذها الطيران الحربي السوري والتي تسببت بمقتل امرأة تدعى، ابتسام الحية، في بلدة حزرما وإصابة آخرين».

الخالد أضاف أن «عدة جرحى آخرين سقطوا جراء القصف المدفعي والجوي الذي تعرضت له بلدتي النشابية وأوتايا فيما تعرضت مدينة دوما لقصف بقذائف الهاون ما أسفر عن سقوط عدة جرحى بينهم نساء وأطفال، كما وتعرضت مدينة عين ترما لقصف بقذائف الهاون تزامناً مع قصف جوي مكيف».

هذا وتشهد الغوطة الشرقية في ريف دمشق تصعيداً غير مسبوق عقب إعلان وقف إطلاق النار بعد الاتفاق التركي الروسي، غير أن قوات النظام والميليشيات الموالية له حاولت خلال الساعات الأولى من إعلان وقف إطلاق النار اقتحام بلدة حزرما والمزارع المحيطة بها لتسيطر على كتيبة الصواريخ على أطراف البلدة والتي استطاع مقاتلو المعارضة المسلحة استرجاعها عقب هجوم واسع ومعاكس.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − four =

Top