اّخر الأخبار
وزارة الثقافة السورية تدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه تدمر‹الإدارة الذاتية› في عفرين تفتتح حضانة وروضة خاصة بأطفال ‹الشهداء›الخارجية الكازاخستانية تعلن تفاصيل عن مباحثات أستاناالجعفري: لن يكون هناك حوار سوري تركي في أستاناشعبة حزب البعث تعقد مؤتمرها السنوي في قامشلو، ومحافظ الحسكة يفتتح مكتباً في المدينة‏‏ وحدات حماية الشعب تعلن مقتل أمريكي في صفوفها‏‏مديرية صحة النظام في الحسكة توزع برادات تعمل على الطاقة الشمسية على المستوصفات‏العشائر العربية في الموصل تؤكد أنها ستعمل على ‹مسك الأرض› في الساحل الأيسر من المدينةداعش يسيطر على منطقة البانوراما جنوبي مدينة دير الزورالجيش التركي: 11 قتيلاً من داعش بقصف جوي على الباب في حلبوفد المعارضة السورية يصل إلى أستانةغارة للتحالف الدولي تقتل قيادياً من جبهة فتح الشام بريف إدلبطيران النظام يوقع قتلى بريف حمص الشماليمديرية الهجرة والجوازات تعود للعمل في مدينة الحسكةآلدار خليل: الإدارة الذاتية انطلقت من أحلام القاضي محمد وأفكار أوجلانفصائل معارضة تستعيد مواقعها عند أطراف القاسمية بريف دمشق15 ‹مهاجراً› يفر من مركدة وداعش يعتقل عوائلهمخسائر عسكرية لقوات النظام غربي حلبالمقاتلات التركية تدمر العشرات من مواقع داعش في الباب وريفهاقوات النظام تتقدم على حساب داعش جنوبي الباب في حلب

قتلى وجرحى في مدينة الباب وريفها جراء قصف جوي ومدفعي تركي

192162.jpg

قصف تركي على الأراضي السورية

ARA News/ سليمان محمد – حلب

جددت الطائرات الحربية التركية فجر اليوم الثلاثاء غاراتها الجوية على عدة مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلاميةفي ريف الشمالي الشرقي من محافظة حلب شمالي سوريا، ما أوقع عدّة إصابات في صفوف المدنيين، تزامناً مع قصف مدفعي تركي ووسط اشتباكات بين مقاتلي المعارضة من جهة وعناصر التنظيم من جهة أخرى في عدّة محاور شرقي مدينة الباب.

فقد ذكر الناشط الميداني، مهند الجاسم، من ريف حلب الشرقي لـ ARA News «إن الطائرات الحربية التركية نفذت عدة غارات جوية على كل من مدينة الباب وقريتي السفلانية وقبر المغري ما تسبب بوقوع خمسة جرحى من المدنيين، كما قتلت امرأة وطفل وجرح عدد آخر من المدنيين بقصف مدفعي من الجيش التركي طال منازلهم في بلدة بزاعة شرق مدينة الباب».

الجاسم أضاف أن «القصف الصاروخي التركي تواصل من خلال سقوط أكثر من ثلاثين قذيفة مدفعية على الأحياء الغربية من مدينة الباب دون ورود أنباء عن وقوع إصابات، فيما تواصلت المعارك بين مسلحي تنظيم ‹داعش› من جهة وعناصر فصائل ‹درع الفرات› والجيش التركي من جهة أخرى، على الأطراف الشمالية لمدينة الباب في ظل محاولات متواصلة من فصائل المعارضة للتقدم نحو هذه المدينة، إلا أن عناصر التنظيم تصدوا لهذا الهجوم وتمكنوا من إجبار القوات المهاجمة على وقف هجومها».

فصائل المعارضة المدعومة من الجيش التركي خسرت عدة نقاط تقدمت إليها في محيط مدينة الباب بعد تنفيذ تنظيم ‹داعش› عدة هجمات مباغتة لتعود الأمور كما كانت عليه من عمليات كر وفر بين الجانبين رغم الدعم التركي جواً وبراً لفصائل ‹درع الفرات›.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + 8 =

Top