اّخر الأخبار
مكتب العبادي ينفي صحة تصريحات ملا بختيار حول استفتاء إقليم كردستانبشار الأسد: المفاوضات فشلت لأننا كنا نفاوض الإرهابيين والعملاءYPG تكشف سجلات 12 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقة والحسكة‹خارطة طريق› لـ ‹إدارة ايزيدخان الذاتية› في شنكالالقوات العراقية تسيطر على أولى المواقع في تلعفر بعد انطلاق عملية استعادتها من داعشالاشتباكات تشتد في الرقة، ومقتل 17 داعشيمدينة الحسكة تشهد تنصيب مطران جديد للسريان الأرثوذوكسرغم الهدنة، النظام والمعارضة يتبادلان القصف في حمص وريفها الشماليداعش يتبنى حادثة طعن في روسيا أوقعت 8 جرحى10 جرحى من الجيش اللبناني و20 قتيل من داعش في اشتباكات على الحدود السوريةقتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة بحاجز لقوات النظام في اللاذقيةواشنطن تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد هزيمة داعش‹سرية أبو عمارة› تتبنى هجوماً على ميليشيات فلسطينية في حلب‹قسد› تتقدم في حي الدرعية بالرقة، ومقتل عشرات الدواعشوليد المعلم: مصر لديها رغبة صادقة في تعزيز التعاون مع سوريامقتل 7 جنود أتراك وإصابة 12 آخرين في اشتباكات مع PKK خلال أسبوعقصف عنيف يستهدف ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء› مع تحليق للطيران التركيفيلق الرحمن يوقع اتفاق هدنة مع روسيا في غوطة دمشق الشرقيةمنظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته

قاصر يعود من معسكر YPG ليقتل والدته في جل أغا بالحسكة

71176.jpg

القصر أحمد معاذ حيدر

كلمات دليلية

ARA News / جانا عبد – عامودا

قتل قاصر يبلغ من العمر 15 عاماً، اليوم السبت، والدته في بلدة جل أغا/الجوادية شمال شرقي سوريا، بعد عودته من معسكر تدريبي إثر انضمامه لوحدات حماية الشعب YPG التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية›.

القاصر أحمد معاذ حيدر البالغ من العمر 15 عاماً، قتل والدته فهيمة السيد بطلقتين من بندقية نوع ‹كلاشينكوف› في مدينة جل آغا، بعد عودته من التدريب الذي كان قد التحق به في صفوف وحدات حماية الشعب.

أحمد كان طالباً في الصف العاشر الثانوي، وقد انضم إلى حركة ‹الشبيبة الثورية› – التنظيم الشبابي لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD- قبل مدة من التحاقه بمعسكر وحدات حماية الشعب، وفق ما أكدته مصادر مقربة من عائلته، مشيرة أن التحاقه كان بدون رضى والديه.

في السياق قال القاصر جوان عبدي لـ   ARA News «إن مثل هذه الأفعال تعتبر أعمالاً لا إنسانية، وإن ترك السلاح بأيدي الأطفال يجلب المخاطر على المجتمع كله»، وأضاف «إن الاطفال مكانهم مقاعد الدراسة وليس خوض المعارك والالتحاق بصفوف العسكرة».

سبق وأن أعلنت الوحدات أنها لا تجند قاصرين في صفوفها خاصة بعد توقيعها بيان جنيف الذي يمنع تجنيد القاصرين.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − eight =

Top