اّخر الأخبار
قوات سوريا الديمقراطية: إقصائنا عن أستانة انتهاك بحقنا وتضحياتناالتحالف يقتل 150 عنصراً من القاعدة في سوريا منذ مطلع العام الجاريبدعم من كنيسة دنماركية جمعية ترعى الأيتام في عفرينغارات جوية ومعارك متواصلة بين داعش وقوات النظام شرقي حمصالشرطة التركية تعتقل نائبة عن حزب الشعوب الديمقراطي في أنقرة‹درع الفرات› تفشل مجدداً في التقدم شرقي البابمعارك متواصلة في حلب الغربية وغارات جوية على الريف الشماليقتلى في صفوف ‹أحرار الشام› خلال اشتباكات مع ‹فتح الشام› و‹جند الأقصى› بريف إدلبقوات النظام تشن حملة أمنية كبيرة في دمشق، واعتقالات بـ ‹الجملة›جيش الثوار يجري تبادل أسرى مع فصائل ‹درع الفرات› بريف حلبقصف للنظام على دوما بريف دمشق يسفر عن 5 قتلى160 شخص من بلدة زاكية بريف دمشق يغادرون باتجاه إدلب ضمن اتفاق مع النظامترامب في خطابه الأول: سنزيل الإرهاب الإسلامي من على وجه الأرضداعش يتبنى مقتل 5 جنود أتراك في الباب بريف حلب‹يونسكو› تعتبر تدمير داعش للمسرح الروماني في تدمر ‹جريمة حرب›هجوم لجيش خالد بن الوليد بريف درعا يسفر عن قتلى من المعارضةداعش يقتحم اللواء 137 مدفعية في دير الزورتزايد الاعتقالات الداخلية في صفوف داعش داخل مركدة بريف الحسكةآخر كلمات أوباما للشعب الأمريكي .. ‹شكراً لكم›‏‏ نائب رئيس الوزراء التركي ينفي ما نقل عنه من تصريحات حول بشار الأسد

غارات جوية على ريفي حلب وإدلب تخلف جرحى مدنيين

1.jpg

رتل لقوات المعارضة السورية في محيط مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي / أرشيف

ARA News / سليمان محمد – حلب

واصلت الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام اليوم الثلاثاء غاراتها الجوية على عدة قرى وبلدات في ريفي حلب الغربي والجنوبي وريف مدينة إدلب الجنوبي موقعة عدة إصابات في صفوف المدنيين مع تواصل سقوط الصواريخ على عدة أحياء غربي مدينة حلب، شمالي سوريا.

فقد ذكر الناشط الميداني، أحمد السعيد من ريف إدلب لـ ARA News «إن طائرات النظام الحربية استهدفت بعدة غارات جوية كلا من بلدتي التمانعة وتل عاس في ريف إدلب الجنوبي ما تسبب بوقوع عدة جرحى في صفوف المدنيين، كما استهدفت هذه الطائرات بالصواريخ الفراغية محيط مدينة جسر الشغور والطرق الواصلة إليها من الجهة الجنوبية الشرقية دون ورود أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين».

السعيد أضاف أن «طائرات النظام شنت أكثر من ثماني غارات جوية على بلدات ريف حلب الغربي، وطال القصف الجوي كلا من بلدات أورم الكبرى وجمعية المهندسين وكفر حلب والشيخ علي التي سقط فيها أكثر من عشرة جرحى إضافة إلى دمار واسع طال ممتلكات المدنيين».

في السياق ذاته، تواصل سقوط القذائف الصاروخية على كل من أحياء ضاحية الأسد ومشروع 1070 وأطراف حلب الجديدة في القسم الغربي من مدينة حلب ما خلف أضراراً مادية.

تتعرض مدن وبلدات ريفي حلب وإدلب لقصف جوي وصاروخي يومي رغم سريان وقف إطلاق النار برعاية روسية وتركية، ما أدى إلى حركة نزوح كبيرة من جانب الأهالي إلى المناطق الأكثر أمناً.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + six =

Top