اّخر الأخبار
النظام السوري يعفي أساتذة الجامعات من ‹خدمة الاحتياط› في قواته‹الإعلام الحر› يدين ‹خطف وضرب› مقدم أخبار في قناة تلفزيونية كردية في قامشلوالجيش التركي يستعد لاقتحام قريتين تابعتين لنصيبينتركيا تستمر ببناء الجدار الإسمنتي على حدودها مع المناطق الكردية بريف الحسكةقصف لداعش والتحالف على دير الزور يسفر عن قتلى مدنيينمحليات المجلس الكردي في الحسكة وعامودا تحيي ذكرى اغتيال نصر الدين برهكالجيش التركي يسمح للضباط وصف الضباط من النساء بارتداء الحجابالشرطة التركية تقبض على 35 مشتبه بانتمائهم لداعشلواء الأقصى يستكمل إخراج مقاتليه من إدلب إلى الرقة‹الآسايش› تسلم إدارة منبج لقوات ‹الأمن الداخلي›كندا بصدد استقبال 1200 لاجئ أيزيدي من العراق‹جيش خالد› يستعيد بلدة عدوان وتل عشترة من المعارضة بريف درعاالنمسا تحاكم طالب لجوء سوري بتهمة قتل 20 من عناصر النظامسلاح الجو الإسرائيلي يستهدف مستودعات أسلحة لحزب الله بالقطيفة في ريف دمشقلافروف: ننتظر من أمريكا مقترحات عن تعاون محتمل في سورياقائد كتائب البعث في طرطوس يقضي قتيلاً في ريف حماةقوات ‹غضب الفرات› تسيطر على قرى جديدة بريف الرقةجرحى بينهم حالات حرجة إثر قصف لقوات النظام على حي الوعر بحمصشقيق لانتحاري بريطاني من داعش يؤكد اعتقاله سابقاً في غوانتاناموالأمم المتحدة تبدأ بمشروع لإنتاج بذار الفطر في الحسكة

غارات جوية على ريفي حلب وإدلب تخلف جرحى مدنيين

1.jpg

رتل لقوات المعارضة السورية في محيط مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي / أرشيف

ARA News / سليمان محمد – حلب

واصلت الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام اليوم الثلاثاء غاراتها الجوية على عدة قرى وبلدات في ريفي حلب الغربي والجنوبي وريف مدينة إدلب الجنوبي موقعة عدة إصابات في صفوف المدنيين مع تواصل سقوط الصواريخ على عدة أحياء غربي مدينة حلب، شمالي سوريا.

فقد ذكر الناشط الميداني، أحمد السعيد من ريف إدلب لـ ARA News «إن طائرات النظام الحربية استهدفت بعدة غارات جوية كلا من بلدتي التمانعة وتل عاس في ريف إدلب الجنوبي ما تسبب بوقوع عدة جرحى في صفوف المدنيين، كما استهدفت هذه الطائرات بالصواريخ الفراغية محيط مدينة جسر الشغور والطرق الواصلة إليها من الجهة الجنوبية الشرقية دون ورود أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين».

السعيد أضاف أن «طائرات النظام شنت أكثر من ثماني غارات جوية على بلدات ريف حلب الغربي، وطال القصف الجوي كلا من بلدات أورم الكبرى وجمعية المهندسين وكفر حلب والشيخ علي التي سقط فيها أكثر من عشرة جرحى إضافة إلى دمار واسع طال ممتلكات المدنيين».

في السياق ذاته، تواصل سقوط القذائف الصاروخية على كل من أحياء ضاحية الأسد ومشروع 1070 وأطراف حلب الجديدة في القسم الغربي من مدينة حلب ما خلف أضراراً مادية.

تتعرض مدن وبلدات ريفي حلب وإدلب لقصف جوي وصاروخي يومي رغم سريان وقف إطلاق النار برعاية روسية وتركية، ما أدى إلى حركة نزوح كبيرة من جانب الأهالي إلى المناطق الأكثر أمناً.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

sixteen − four =

Top