اّخر الأخبار
قوة دولية تتعرض لإطلاق نار مجهول المصدر في الجولانموسكو تعتزم توقيع اتفاق مناطق خفض التصعيد بسوريا في الرابع من تموزالمجلس الوطني الكردي يستذكر في بيان ضحايا ‹مجزرة› كوبانيمقتل جندي تركي وإصابة آخر في اشتباك مع PKK شرقي البلادالقوات العراقية تسيطر على حي الفاروق في الموصل القديمةعشرات القتلى من داعش في الرقة، وخسائر في صفوف ‹قسد›هجومان انتحاريان في بابل بالعراق، وداعش يتبنىهيئة تحرير الشام ترفض التدخل التركي – الروسي في إدلباردوغان يقول أن أمريكا تخدع تركيا بتعهدها استرجاع الأسلحة من YPG‹قسد› تسيطر على حي القادسية في الرقةاشتباكات عنيفة في الموصل، وداعش يسيطر على 1% من المدينة القديمةالعيد في الحسكة .. الحياة لا تتوقفاشتباكات عنيفة في الرقة، وقتلى مدنيين في غارات للتحالفالبيشمركة تصد هجوماً لداعش قرب كركوكالأسد يصلي العيد في الجامع النوري وسط حماةقصف إسرائيلي واشتباكات عنيفة بين النظام والمعارضة في القنيطرةاشتباكات عنيفة وعمليات انتحارية في أحياء مدينة الرقةبارزاني في رسالة العيد: نتمنى من الله أن يحقق أمنية الكرد الأزليةجاويش أوغلو: دعم PYD بالسلاح خطأ كبيرفي وقفة العيد .. أسرة معتقل لدى الآسايش تعتصم للإفراج عنه

رئيس مكتب حقوق الإنسان في ‹مقاطعة الجزيرة›: ليست هناك انتهاكات حقوقية بل عدم تطبيق لقوانين الإدارة الذاتية

15895037_142184419613308_931450668915620341_n.jpg

خالد إبراهيم، الرئيس المشترك لمكتب حقوق الإنسان في مقاطعة الجزيرة

ARA News/أحمد شويش – هولير

أكد خالد إبراهيم الرئيس المشترك لمكتب حقوق الإنسان في ‹مقاطعة الجزيرة› / محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، التابع لـ ‹الإدارة الذاتية› أنهم يقومون «بتوثيق كافة الانتهاكات الحقوقية لدى كافة مؤسسات الإدارة الذاتية وفق معيار القوانين والمبادئ العالمية لحقوق الإنسان وما صاغه العقد الاجتماعي في المقاطعة وكافة القوانين الأخرى»، دون أن يشير إلى طبيعة هذه ‹الانتهاكات› أو أن يقدم أمثلة أو يشير إلى تقارير سابقة للمكتب بهذا الخصوص.

الرئيس المشترك لمكتب حقوق الإنسان، أضاف في حديثه لـ ARA News حول إذا ما كانت مهمته ‹تقتصر› على بيانات دورية بحق انتهاكات الجنود الأتراك على الحدود أو إعلان التضامن مع الكرد في تركيا، دون أن يكون لهم ‹أي دور› أو تعليق على الشأن الداخلي أو ‹انتهاكات الإدارة الذاتية› وقوات الآسايش وتجاهلها، وفق ما ينتقد نشطاء وحقوقيون هذا المكتب ونشاطه، فقال «إن ما يصدره المكتب من بيانات هي لإعلان الحالة المنتهكة من قبل أي طرف كان للرأي العام وتوثيقها، ولنا دور حقيقي وفعلي في خلق مناخات حقوقية وقانونية مثلى داخل مؤسسات الإدارة الذاتية عن طريق الرصد والتوثيق والمتابعة والتحقيق وتوثيقها ورفعها إلى الجهات المعنية المختصة للوقوف على هكذا حالات».

رداً على ما تصدره منظمات مدنية وحقوقية راصدة – غير تابعة للإدارة الذاتية – في المناطق ذات الغالبية السكانية الكردية في سوريا، والتي تحدثت عن ‹انتهاكات› من قبل ‹الإدارة الذاتية› وقواتها الأمنية دون أن يكون للمكتب أي بيان أو تعقيب، أردف إبراهيم «إن ما يقصدونه هي ليست انتهاكات حقوقية بل هو عدم تطبيق القوانين من أفراد المجتمع نفسهم والهروب منها كقانون واجب الدفاع الذاتي لأسباب عدة وحجج واهية تخلق معها ضجيجاً إعلامياً، لكنها في الحقيقة هي تنفيذ جبري للقوانين الصادرة عن المجلس التشريعي في المقاطعة وبالتالي قد يحدث هنا أو هناك سوء أو عدم دراية كافية في تطبيق التعليمات التنفيذية الصادرة من الجهات ذات العلاقة وهناك بعض من التصرفات الشخصية يتم محاسبتهم عليها».

أشار إبراهيم أيضاً أن مكتب حقوق الإنسان «قام بعدة زيارات استطلاعية واستكشافية على كافة دور التوقيف والسجون في المقاطعة شمل ذلك من يسمون أنفسهم بالمعتقلين السياسيين وهم من منتسبي بعض الأحزاب ولهم الحق في زيارة ذويهم بعد انتهاء مرحلة التحقيق»، مضيفاً «نحن ندعو من جهتنا كل من يرى نفسه أنه مغبون قانونياً أو حقوقياً من أي جهة إدارية أو أمنية في المقاطعة يستطيع أن يقوم بزيارة المكتب ويقدم شكواه ضد أي جهة اعتبارية أو شخصية ونحن سنقوم بما يملي عليه واجبنا الحقوقي والقانوني»

في ختام حديثه لـ ARA News نفى المحامي خالد إبراهيم الرئيس المشترك لمكتب حقوق الإنسان في ‹مقاطعة الجزيرة› أن يكون مكتبه مخصصاً للدفاع عن ‹الإدارة الذاتية› فقط وليس عن حقوق سكان المنطقة، مؤكداً «لم نسمع بهكذا اتهام ضد مكتب حقوق الإنسان في مقاطعة الجزيرة»، وإن كان هناك اتهام بالفعل «فليوضحوه لنا حتى نستطيع أن نقف عليه سواء كان سلباً أو إيجاباً».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × two =

Top