اّخر الأخبار
‹هيومن رايتس ووتش›: إعدامات ميدانية في الموصلمدفعية تركية وطائرات باكستانية تصل إلى قطرتقرير: ترامب يوقف برنامج تسليح المعارضة السوريةمقتل 18 داعشي بينهم ‹أمير› في الرقةقوات ‹فصل› روسية تصل إلى درعا بموجب اتفاق الهدنةتعديل حكومي تركي يطيح بخمسة وزراء من العدالة والتنمية1 / 11 / 2017 موعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في إقليم كردستانالتوتر يتصاعد في القدس حول المسجد الأقصىبارزاني: الاستفتاء حق وسنمارسه .. المسؤولون العراقيون لم يلتزموا بالدستورعشرات القتلى والجرحى في أعنف اشتباكات بين أحرار الشام وتحرير الشام بإدلبتركيا وروسيا تتفقان على البنود الفنية لشراء منظومة ‹S 400›‹قسد› تتقدم في الرقة وتقتل 9 دواعشالعبادي: الاستفتاء غير دستوري .. من مصلحة الكرد البقاء في العراقحميميم تكشف عن قرب إعلان هدنة ثانية بريفي دمشق وحمص على غرار الجنوب السوريمقتل شخصية عشائرية مقربة من النظام بتفجير في منبجداعش يتبنى تفجير قرية المناجير بريف تل تمرألمانيا تكشف تفاصيل عن مشروع إعادة 200 ألف لاجئ إلى سورياالجيش اللبناني بصدد تنفيذ عمليات عسكرية على الحدود السورية4 قتلى في انفجار سيارة مفخخة بريف تل تمر‹قسد› تدخل حياّ جديداً بالرقة، وخسائر كبيرة لداعش

‹درع الفرات› تتقدم وتقطع طرق استراتيجية عن داعش بريف الباب

1411162.jpg

مقاتلون من درع الفرات

ARA News/ سليمان محمد – حلب

واصلت فصائل المعارضة المسلحة المدعومة من تركيا، فجر اليوم الأحد، تقدمها على حساب تنظيم الدولة الإسلامية بريف حلب الشمالي الشرقي، شمالي سوريا، لتتمكن من السيطرة على عدة طرق استراتيجية كان الأخير يستخدمها لإمداد قواته، بعد معارك سقط خلالها عدد من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين، مع اسناد جوي تركي مكثف طال عدة مواقع لـ ‹داعش› بريف مدينة الباب الشمالي الشرقي.

فقد قال صالح الزين، أحد القادة الميدانيين في صفوف المعارضة بريف حلب الشمالي لـ ARA News «إن فصائل ‹درع الفرات› تمكنت بعد معارك عنيفة ضد ‹داعش› من بسط سيطرتها على أجزاء واسعة من قرية أم عدسة بريف مدينة الباب الشرقي وقطع طريق الباب – منبج الاستراتيجي وهو أحد أهم خطوط إمداد التنظيم نحو مدينة الباب، إثر معارك عنيفة لا تزال متواصلة بين الجانبين تكبد خلالها عناصر ‹داعش› أعداد كبيرة من القتلى والجرحى».

كذلك تواصلت المعارك بين الجانبين على أطراف قرية السفلانية شرق مدينة الباب، بعد أن تمكن مقاتلو المعارضة من إكمال حصارهم للتنظيم داخل هذه القرية الاستراتيجية حيث تعمل فصائل ‹درع الفرات› على تكثيف قصفها الصاروخي على مواقع ‹داعش› داخلها.

هذا وترافقت المعارك مع قصف جوي تركي مكثف طال العشرات من المواقع التي يتحصن بها عناصر التنظيم في كل من الأطراف الشرقية من مدينة الباب وبلدة بزاعة التي تعرضت لقصف جوي ومدفعي مكثف أسفر عن وقوع العشرات من الإصابات في صفوف التنظيم.

فصائل ‹درع الفرات› باتت تسيطر على معظم الطرق الواصلة نحو مدينة الباب باستثناء الطرق الجنوبية ما سيجعل ‹داعش› محاصراً داخل مدينة الباب بشكل شبه كامل بعد التقدم الأخير للفصائل.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × five =

Top