اّخر الأخبار
حي الشيخ مقصود بحلب .. فقر وظروف معيشية صعبة مع قلة الإغاثةجبهة فتح الشام تحشد بريف حلب الغربي استعداداً لمهاجمة ‹جيش المجاهدين›عدد النازحين من الموصل يصل إلى 189 ألفاً، والعائدون إليها 35 ألفاًتعرف على مشغل شبكة الخليوي الجديد في سورياسوريون يغادرون مخيم الهول جواً إلى دمشق، ووصول دفعة لاجئين عراقيين جديدةالمعارضة تدمر دبابة وتقتل 6 عناصر من قوات النظام ومليشياته بوادي بردى في ريف دمشقأندونيسيا تعتقل 17 شخصاً تم ترحيلهم من تركيا بتهمة محاولة الانضمام إلى داعش في سورياتركيا: نأمل من إدارة ترامب عدم تكرار أخطاء إدارة أوباماالجيش التركي يتوغل في شمال تربي سبيه بريف الحسكة ويطلق النار على تل حسناتالعمليات المشتركة تنفي سيطرة الجيش العراقي على كامل الساحل الأيسر في الموصل‹درع الفرات› تسيطر على قبر المقري وتلالها بريف الباب الشرقيالمعارضة تسقط طائرة استطلاع روسية في ريف حماة‹حميميم› تحذر قوات النظام السوري من خرق اتفاق وقف إطلاق الناروحدات حماية الشعب: غير ملزمين بأية قرارات تصدر عن أستاناقيادي مصري يعلن استقالته من حركة أحرار الشام الإسلاميةجبهة فتح الشام تلغي ‹بيعة› جند الأقصى لهاالجعفري يصف وفد المعارضة السورية إلى أستانا بوفد ‹الجماعات الإرهابية›إيران، روسيا وتركيا: تقرر إنشاء آلية ثلاثية الأطراف لمراقبة وضمان الالتزام التام بوقف إطلاق النار في سورياالمتحدث باسم بيشمركة ‹روجآفا›: رفضنا طلب الدخول إلى جرابلس وإعزاز والبابغارات جوية تركية على الباب وقوات النظام تتقدم في محيطها

جمعية إغاثية تنفذ مشروعاً زراعياً في عفرين

101173.png

مشروع زراعي بدعم من جمعية بهار في عفرين

ARA News / سيمان جوان – عفرين

‏‏تستمر جمعية ‹بهار› الإغاثية الناشطة في مدينة عفرين بريف حلب شمالي سوريا، في مشروعها الزراعي المجاني «المئة هكتار لزراعة القمح والبطاطا».

المهندس الزراعي أمين عيسو، مدير المشروع تحدث لـ ARA News حول ‹أهمية› المشروع وعدد المستفيدين منه قائلاً: «إن مشروع المئة هكتار في مدينة عفرين هو استكمال لمشروع السنة الماضية حيث كانت ثلاثين هكتار في المنطقة، ونفذت من قبل جمعية بهار في مدينة عفرين، ثلاثين هكتار كانت عبارة عن عشر هكتارات بطاطا وعشرين هكتار قمح».

أردف عيسو «نجح المشروع السنة الفائتة، لذلك توسع المشروع هذا العام بالنسبة لأعداد المستفيدين، السنة لدينا 120 مستفيد عبارة عن 40 مستفيد بطاطا و80 مستفيد قمح»، وأكد أنه تم اختيار المستفيدين بطريقة «الأكثر إحتياجاً»، موضحاً أن المشروع عبارة عن «دعم كافة المكونات للمشروع من أجور الفلاحة لنهاية المحصول وحصاده و سيكون له أثر إيجابي على المزارعين كون كل المواد مجانية والمشروع مستمر حتى نهاية فصل الشتاء».

جمعية ‹بهار› تقوم بالعديد من النشاطات، والتي كانت آخرها حملة التلقيح الروتيني التي نفذتها في كافة أرجاء منطقة عفرين، واستفاد منها آلاف الأطفال.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × two =

Top