اّخر الأخبار
‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقةقوات النظام تسيطر على دير حافر بريف حلب بعد انسحاب تنظيم داعش منهاقوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمحوري شرق الرقة وسد الفراتأنباء عن وصول قوة من بيشمركة YNK إلى ريف كوباني‹قسد›: انتقلنا غرب الفرات، ونتوجه إلى الطبقة وسد الفراتداعش يتبنى هجوم ويستمنستر في لندنأنقرة: نرفض استبدال داعش بـ PYD في الرقةالمعارضة تقطع طريق محردة – السقيلبية بريف حماة الشماليأكثر من 300  قذيفة تسقط على ريف عفرين خلال يومينقوات النظام تحاصر داعش بمدينة دير حافر شرق حلبالمدفعية التركية تستمر بقصف ريف عفرين، والطيران يحلق بأجوائها‹جنيف 5› تنطلق يوم الجمعةبرلين تصدر 15 ألف قرار بمنع دخول طالبي لجوء إلى ألمانيا من بلدان ‹آمنة›إنزال جوي مشترك بين ‹قسد› والقوات الأمريكية على الطبقة بريف الرقةدهس وطعن شرطي وإطلاق نار أمام البرلمان البريطانيالجيش التركي يعلن مقتل أحد جنوده برصاص قناص من ‹مناطق PYD› في عفرين

الطائرات الحربية الروسية تجدد قصفها على إدلب وريفها

15965517_140872866411130_3617730766265065073_n.jpg

قصف سابق على إدلب

ARA News/ سيلمان محمد – حلب

جددت الطائرات الحربية الروسية، اليوم الأربعاء، غاراتها الجوية المكثفة على الأحياء السكنية بمدينة إدلب شمال غربي سوريا، وعلى عدة قرى وبلدات بريفها ما تسبب بوقوع عدد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، كما استهدفت فصائل المعارضة بعدد من الصواريخ مواقع تابعة لقوات النظام والميليشيات الموالية له في ريف إدلب الشمالي موقعة عدة إصابات بصفوف هذه القوات.

فقد قال أحمد السعيد أحد الناشطين الميدانيين بريف إدلب لـ ARA News «إن المقاتلات الحربية الروسية كثفت غاراتها الجوية على مدينة إدلب حيث تم استهداف الأحياء الشمالية الغربية من المدينة بعدة غارات جوية أسفرت عن سقوط جريحين في صفوف المدنيين ودمار واسع طال ممتلكات الأهالي».

من جهة أخرى سقط أربعة مدنيين قتلى وأكثر من 12 جريحاً جراء الغارات الجوية التي طالت بلدة تفتناز بريف إدلب الشمالي الغربي حيث لا يزال بعض الضحايا عالقين تحت الأنقاض وتحاول فرق الدفاع المدني سحبهم من تحت البيوت المهدمة، كما أن القصف الروسي تواصل على كل من بلدتي سرمين وبنش وأطراف مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي دون ورود أنباء عن إصابات بصفوف المدنيين.

فصائل المعارضة من جهتها ورداً على هذه الغارات الجوية الروسية استهدفت بعدد من الصواريخ مواقع تتمركز بها قوات النظام داخل بلدتي الفوعة وكفريا المواليتين بريف إدلب الشمالي ما تسبب بوقوع إصابات مباشرة في صفوف هذه القوات.

قوات النظام تعمل منذ عدة أيام على التمهيد الجوي والصاروخي على ريف مدينة إدلب بهدف تدمير دفاعات فصائل المعارضة بالمنطقة تمهيداً لقيام قواتها بالتقدم البري عبر ريف حلب الجنوبي الغربي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + one =

Top