اّخر الأخبار
النظام يعلن استعادة النقاط التي خسرها أمام المعارضة شرقي دمشق، والأخيرة تنفيقوات آسايش كركوك في إقليم كردستان تقبض على ‹إرهابيين›دمشق تعتبر التحرك الأمريكي نحو الرقة غير مشروع، و‹قسد› لا تمانع بإشراك قوات النظام في المعركة‹قسد› تصل إلى سد الفرات بالرقة11 مهاجر غير شرعي يلقون حتفهم غرقاً في سواحل تركيا الغربيةمعارك بين YPG والجيش التركي بريف عفرينحسني مبارك في منزله بالقاهرة بعد سجن 6 سنواتقوات سوريا الديمقراطية تتقدم على ضفتي الفرات بالرقةقوات النظام تسيطر على دير حافر بريف حلب بعد انسحاب تنظيم داعش منهاقوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمحوري شرق الرقة وسد الفراتأنباء عن وصول قوة من بيشمركة YNK إلى ريف كوباني‹قسد›: انتقلنا غرب الفرات، ونتوجه إلى الطبقة وسد الفراتداعش يتبنى هجوم ويستمنستر في لندنأنقرة: نرفض استبدال داعش بـ PYD في الرقةالمعارضة تقطع طريق محردة – السقيلبية بريف حماة الشماليأكثر من 300  قذيفة تسقط على ريف عفرين خلال يومينقوات النظام تحاصر داعش بمدينة دير حافر شرق حلبالمدفعية التركية تستمر بقصف ريف عفرين، والطيران يحلق بأجوائها‹جنيف 5› تنطلق يوم الجمعةبرلين تصدر 15 ألف قرار بمنع دخول طالبي لجوء إلى ألمانيا من بلدان ‹آمنة›

الحزب الشيوعي الكردستاني يفتتح مقراً له في الحسكة

1211713.jpg

افتتاح مقر الحزب الشيوعي الكردستاني في الحسكة - ARA News

ARA News / قهرمان مستي، سيبر حاجي – الحسكة

افتتح الحزب الشيوعي الكردستاني اليوم الخميس، مقراً له في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، بحضور عدد من أحزاب ‹الإدارة الذاتية› إضافة لممثلين عن التحالف الوطني الكردي وعدد من المنظمات المدنية، وعدد آخر من انصار الحزب المذكور، مع غياب واضح لأي حضور من أحزاب المجلس الوطني الكردي.

فرع الحسكة

نجم الدين ملا عمر، السكرتير العام للحزب الشيوعي الكردستاني وبعد إلقائه كلمة الترحيب بالحضور وشرح موقف حزبه من مجمل الأحداث الدائرة على الساحة السورية والكردستانية، قال في حديث لـ ARA News ، «إن افتتاح مقرنا في الحسكة يأتي بعد افتتاح عدد آخر منها على مستوى المناطق الكردية، في كل من ديريك وكركي لكي وقامشلو وعامودا واليوم في الحسكة وبعد فترة سنعلن عن افتتاح مكتبنا في تربي سبي».

مضيفاً أن «سبب افتتاح مقرنا في الحسكة هو اقتراح رفاق الحزب بسبب زيادة أعضائهم ليستنى لهم عقد اجتماعاتهم ومناقشاتهم»على حد تعبيره.

مؤتمر آستانة

عن المؤتمر المزمع عقده أواخر الشهر الجاري في عاصمة كازاخستان، تابع قائلاً: «نحن مع الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه المشروعة، فلماذا نحن الكرد أيضا لا نتحد، فقوتنا في وحدتنا، إننا لا نعقد أملا على اجتماعات كازاخستان المزمعة كون حضور النظام السوري والتركي والإيراني في هذا المؤتمر الذين لن يقدموا شيئا للكرد، فلا يوجد أي شيء يخص الكرد في برنامجهم أو وثائقهم، كما ليس لمصلحتنا حضور طرف وتغيب آخر، فهناك صفقة تعقد من وراء الأستانة بين النظام وتركيا على حساب الشعب السوري عامة».

وحدة الكرد

ودعا ملا عمر إلى وحدة الصف الكردي، مسترسلاً بالقول: «علينا نحن الكرد أن نتخلص من هذا التنافر المرتبط باسم قادتنا من بارزاني وأوجلان وطالباني، وأن نجعل من هذه الرموز سبب وحدتنا وقوتنا، لا تشتتنا، فنحن لسنا أولياء على سوريا والعراق وتركيا وإيران لنجلب لهم الديمقراطية، إنما علينا الالتفات لمصلحة شعبنا».

الفيدرالية

وعن الرؤية السياسية لحزبه، خاصة فيما يتعلق بمشروع الفيدرالية في سوريا، السكرتير العام للحزب الشيوعي الكردستاني تابع قائلاً: «نحن كنا متحفظين على إزالة اسم روجآفا من المؤتمر الذي عقد مؤخراً في بلدة رميلان والذي خرج بإقرار فدرالية شمال سوريا، فهذا وطننا ووطن أجدادنا قبل النبي عيسى بأربعة عشر عاما، فلماذا نتنازل عنه بجرة قلم؟».

مختتماً حديثه «نحن نطالب بفيدرالية روجافاي كردستان، وإذا كانت الفدرالية لسوريا ككل فلا مانع لدينا».

ينضوي الحزب الشيوعي الكردستاني مع مجموعة الأحزاب التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية› شمال شرقي سوريا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − four =

Top