اّخر الأخبار
‏‏مديرية صحة النظام في الحسكة توزع برادات تعمل على الطاقة الشمسية على المستوصفات‏العشائر العربية في الموصل تؤكد أنها ستعمل على ‹مسك الأرض› في الساحل الأيسر من المدينةداعش يسيطر على منطقة البانوراما جنوبي مدينة دير الزورالجيش التركي: 11 قتيلاً من داعش بقصف جوي على الباب في حلبوفد المعارضة السورية يصل إلى أستانةغارة للتحالف الدولي تقتل قيادياً من جبهة فتح الشام بريف إدلبطيران النظام يوقع قتلى بريف حمص الشماليمديرية الهجرة والجوازات تعود للعمل في مدينة الحسكةآلدار خليل: الإدارة الذاتية انطلقت من أحلام القاضي محمد وأفكار أوجلانفصائل معارضة تستعيد مواقعها عند أطراف القاسمية بريف دمشق15 ‹مهاجراً› يفر من مركدة وداعش يعتقل عوائلهمخسائر عسكرية لقوات النظام غربي حلبالمقاتلات التركية تدمر العشرات من مواقع داعش في الباب وريفهاقوات النظام تتقدم على حساب داعش جنوبي الباب في حلبداعش يرفض استقبال جرحى مدنيين في مشفاه الميداني بريف حماةتجدد المعارك بين فصائل المعارضة وفتح الشام في ريف إدلبالخارجية الأمريكية: سفيرنا بكازاخستان سيمثل واشنطن في محادثات أستانةعدم دعوة ‹PYD› إلى الأستانة .. ‹فشل› دبلوماسي أم ‹فيتو› تركي؟التحالف يدمّر 90 زورقاً لتنظيم داعش في نهر دجلةأردوغان: تركيا مقبلة على استفتاء حول الدستور الجديد

‹الإدارة الذاتية›: المروحيات التي قصفت تل علو أقلعت من إقليم كردستان

2.jpg

مروحية للجيش التركي

ARA News / قهرمان مستي – الحسكة

نددت هيئة ‹الدفاع والحماية الذاتية› التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية› شمال شرقي سوريا، بالقصف المروحي الذي طال حاجز قرية تل علو والتي تعود لقوات الصناديد المنخرطة في قوات سوريا الديمقراطية.

واتهمت، بحسب بيان للمكتب الإعلامي للهيئة، اليوم الثلاثاء، أطرافا لم تحددها في تنفيذ العملية، لكنها أشارت أنه «بعد التحقيقات»، بحسب البيان، إلى إقلاع الطائرات من قواعد عسكرية في إقليم كردستان العراق، معتبرة أن هذه الحادثة تعد «انتهاكاً صارخاً للقواعد والقوانين الدولية وإجراء استفزازي ينم عن موقف عدائي، ومعاداة حقيقة للتطلع الحر وحالة الانتصار التي حققتها قواتنا بمختلف انتماءاتها على التنظيم المتطرف وعلى الأطراف التي تعمل على خلق التشتت داخل الصف السوري».

بيان هيئة الدفاع ندد أيضاً بإستضافة الإقليم لهذه القواعد والسماح لها بتنفيذ «اعتداءات بحق الشعب»، معتبراً أن «هذا الإجراء يقع في مصلحة وخدمة القوى المعادية لمشروع شعبنا، وبالتالي فإن حكومة الإقليم المتمثلة بالحزب الديمقراطي تتحمل الجزء الأكبر من هذا الإعتداء»،.وناشد القوى الدولية في الوقوف أمام «الاحتلال والاستفزاز التركي لمناطقنا، كما نناشد القوى الكردستانية الوقوف ضد هذه الممارسات، مختتماً كما إننا لن نتهاون في أي خطوة من أجل الحفاظ على المنطقة، ومنع أي مظهر من مظاهر المس بأرضنا أو التمدد والتوغل داخلها».

بالصدد،الناشط السياسي الكردي آلان مير قال لـ ARA News «هذا الاتهام نتيجة خلاف الإدارة مع الديمقراطي الكوردستاني- العراقي، و ليس كإقليم، وهذا ما ذكره البيان الذي ربط الإقليم بالديمقراطي بمفرده، وليس كحكومة مؤلفة من عدة أحزاب وقوى سياسية».

مضيفاً «أما بالنسبة لقصف الطائرة لتل علو، وإقلاعها من الإقليم فهذا أمر غير وارد، كما أنه ليس منطقي، فمن المعروف أن التحالف يدعم قوات سوريا الديمقراطية التابعة للإدارة الذاتية، والتي تعتبر القوات حليفاً، فكيق يقصفها؟! من جهة ثانية فمن المعلوم أن الطائرات التي تقوم بغارات وقصف في سوريا، إما تركيا أو تابعة للنظام السوري في مدن سورية مختلفة».

كانت مروحيات مجهولة قد قصفت مساء الثالث من كانو الثاني الجاري مقار لقوات الصناديد التابعة لشيخ عشيرة الشمر حميدي دهام الهادي في كل من بلدتي جل آغا / الجوادية و تل كوجر/ اليعربية بريف الحسكة شمال شرقي سوريا .

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × two =

Top