اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

‹الإدارة الذاتية›: المروحيات التي قصفت تل علو أقلعت من إقليم كردستان

2.jpg

مروحية للجيش التركي

ARA News / قهرمان مستي – الحسكة

نددت هيئة ‹الدفاع والحماية الذاتية› التابعة لـ ‹الإدارة الذاتية› شمال شرقي سوريا، بالقصف المروحي الذي طال حاجز قرية تل علو والتي تعود لقوات الصناديد المنخرطة في قوات سوريا الديمقراطية.

واتهمت، بحسب بيان للمكتب الإعلامي للهيئة، اليوم الثلاثاء، أطرافا لم تحددها في تنفيذ العملية، لكنها أشارت أنه «بعد التحقيقات»، بحسب البيان، إلى إقلاع الطائرات من قواعد عسكرية في إقليم كردستان العراق، معتبرة أن هذه الحادثة تعد «انتهاكاً صارخاً للقواعد والقوانين الدولية وإجراء استفزازي ينم عن موقف عدائي، ومعاداة حقيقة للتطلع الحر وحالة الانتصار التي حققتها قواتنا بمختلف انتماءاتها على التنظيم المتطرف وعلى الأطراف التي تعمل على خلق التشتت داخل الصف السوري».

بيان هيئة الدفاع ندد أيضاً بإستضافة الإقليم لهذه القواعد والسماح لها بتنفيذ «اعتداءات بحق الشعب»، معتبراً أن «هذا الإجراء يقع في مصلحة وخدمة القوى المعادية لمشروع شعبنا، وبالتالي فإن حكومة الإقليم المتمثلة بالحزب الديمقراطي تتحمل الجزء الأكبر من هذا الإعتداء»،.وناشد القوى الدولية في الوقوف أمام «الاحتلال والاستفزاز التركي لمناطقنا، كما نناشد القوى الكردستانية الوقوف ضد هذه الممارسات، مختتماً كما إننا لن نتهاون في أي خطوة من أجل الحفاظ على المنطقة، ومنع أي مظهر من مظاهر المس بأرضنا أو التمدد والتوغل داخلها».

بالصدد،الناشط السياسي الكردي آلان مير قال لـ ARA News «هذا الاتهام نتيجة خلاف الإدارة مع الديمقراطي الكوردستاني- العراقي، و ليس كإقليم، وهذا ما ذكره البيان الذي ربط الإقليم بالديمقراطي بمفرده، وليس كحكومة مؤلفة من عدة أحزاب وقوى سياسية».

مضيفاً «أما بالنسبة لقصف الطائرة لتل علو، وإقلاعها من الإقليم فهذا أمر غير وارد، كما أنه ليس منطقي، فمن المعروف أن التحالف يدعم قوات سوريا الديمقراطية التابعة للإدارة الذاتية، والتي تعتبر القوات حليفاً، فكيق يقصفها؟! من جهة ثانية فمن المعلوم أن الطائرات التي تقوم بغارات وقصف في سوريا، إما تركيا أو تابعة للنظام السوري في مدن سورية مختلفة».

كانت مروحيات مجهولة قد قصفت مساء الثالث من كانو الثاني الجاري مقار لقوات الصناديد التابعة لشيخ عشيرة الشمر حميدي دهام الهادي في كل من بلدتي جل آغا / الجوادية و تل كوجر/ اليعربية بريف الحسكة شمال شرقي سوريا .

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

sixteen + 5 =

Top