اّخر الأخبار
المعارضة تستعيد تل عشترة بريف درعا من داعش‹قسد› تسيطر على قرية معرين بريف إعزاز بعد اشتباكات مع المعارضةالسلطات الألمانية بصدد تسريع إجراءات ترحيل من رفضت طلبات لجوئهمالجندرمة التركية تصيب شاباً ووالده غربي عاموداأنباء عن وفاة صيدلاني في سجون آسايش قامشلوكورتولموش: عملية الباب أوشكت على الانتهاءوزير الدفاع الأمريكي: الحرب ضد داعش ستكون طويلةYPG تعلن عن ‹انتهاكات› وهجمات للمعارضة والجيش التركي خلال الأيام الماضية‹قسد› تقطع طريف مكمن – الرقة أمام داعشداعش يذبح ويعدم عناصر من حرس الحدود العراقي، أحدهم ضابط‹مجزرتين› في الرقة، وداعش يشن حملة اعتقالاتوزير الخارجية الإيراني يحذر الولايات المتحدة من إرسال قوات برية إلى سورياروسيا تحكم بالسجن على أذربيجاني بتهمة تجنيد مقاتلين لصالح داعشالحكومة السورية ترفع رسوم منح الهوية الشخصية إلى أضعافمعتقلون في سجون النظام السوري يناشدون القيادات الكردية لمتابعة ملفهمالنظام السوري يدرج عشرات الآلاف من الأسماء على قائمة ‹الاحتياط›وزير الدفاع الأمريكي: لسنا في العراق للاستيلاء على نفط أحداتهامات للحشد الشعبي بـ ‹التعفيش› في الأنبار‹الباصات الخضراء› تستعد لدخول سرغايا بريف دمشق‹درع الفرات› تأسر ‹قائداً› فرنسياً في صفوف داعش بالباب

كنعان بركات: على المعارض أن يكون مرخصاً لدى الإدارة الذاتية، وسجوننا تستوفي المعايير الدولية

10410954_10153296523333872_7699167845505968079_n.jpg

كنعان بركات رئيس هيئة الداخلية في «مقاطعة الجزيرة»- ARA News

ARA News/ قهرمان مستي – الحسكة

قال المحامي كنعان بركات الرئيس المشترك لهيئة الداخلية في ‹كانتون الجزيرة› التابع لـ ‹الإدارة الذاتية› لـ ARA News أن «سوريا جميعها تمر بأزمة ومن ضمنها مناطق روجآفا والإدارة والذاتية، نحن كهيئة الداخلية في كانتون الجزيرة من الناحية الأمنية، مرت علينا ظروف صعبة نتيجة تواجد قوات إرهابية سابقاً في المنطقة، بعد تحريرنا هذه المناطق واخراج تلك القوى، بادروا ببناء خلايا لهم في هذه المناطق وقاموا بتفجيرات عدة، لكن قوات الآسايش استطاعت لعب دور مهم باعتقال هؤلاء الأشخاص من المدن وتسليمهم للمحاكم».

ضرورة

موضحاً أنه «في هذا الوضع المتأزم كان بناء جهاز أمني لحماية المواطنين مهماً في مواجهة الإرهاب من جهة ومن جهة أخرى في مواجهة من يحاولون إلحاق الضرر بالمجتمع كالاعتداء على أموال الشعب وجرائم أخرى كالقتل والاعتداء بالضرب».

منوهاَ أنه «بالمجمل استطاعت الآسايش لعب دور مهم وشرعي في حماية المواطنين على أساس قانون الآسايش كأي جهاز أمني شرعي في العالم، فالشعب بحاجة للحماية في هذه الظروف، ذلك بعد الفراغ الحاصل نتيجة خروج النظام من هذه المناطق، كان لا بد من بناء جهاز لحفظ الأمن ومنع الفوضى، وعلى هذا الأساس تم بناء جهاز الآسايش بشكل قانوني ونظام إداري».

‹استقلالية›

بركات تحدث عن ‹استقلالية› قوات الآسايش، فأردف «بلا شك وظيفة الآسايش ليست فقط حماية قسم محدد في كانتون الجزيرة، كما تعلمون هناك مكونات عديدة كالكرد والعرب والسريان والكثير من التنظيمات والمؤسسات، الآسايش بدأت عملها ولعبت دورها بشكل وطني، وهي ليست قوة مرتبطة بتنظيم أو حزب معين، إنما لروجآفا ومرتبطة بالإدارة الذاتية المتمثلة بهيئة الداخلية، رغم أنه كثيراً من الأحيان يقال أن الآسايش تتبع تنظيماً أو حزباً معيناً، فإذا كان ذلك صحيحاً فمن المفروض أن تحمي  قسماً صغيراً من هذا المجتمع، ولا تنظر لنفسها مسؤولة عن حماية كافة المجتمع، وعكس ذلك استطاعت حماية جميع المواطنين ممن يعيشون في كانتون الجزيرة على حد سواء، حتى قامت بحماية الوافدين كأهالي درعا وسويداء وحمص ممن دخلوا الكانتون».

مهام أخرى

أردف بركات «الآسايش تقوم بجميع المسائل المتعلقة بأمن المنطقة، فمثلا إذا كان هناك مخالفة في إحدى البلديات ولم تحل هذه المخالفة عن طريق الضابطة في تلك البلدية، تقوم الأخيرة برفع كتاب للآسايش، وعند ألقاء القبض على أحد المتهمين بجناية أو جنحة نقوم بالتحقيق معه ومن ثم تقوم بتسليمهم للنيابة لاستكمال التحقيقات القانونية والحكم، وفي الجنايات الكبيرة كالجريمة مثلاً يقوم جهاز التحقيق بالبدء بعمله وإنشاء ضبوط لتسليمها للجهات القضائية عند الانتهاء منها، وأيضا الآسايش تقوم بحماية المجتمع عن طريق متابعة عصابات تجارة المخدرات وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة».

ترخيص

بركات تابع حديثه بأنه «هناك قوانين تخص الإدارة الذاتية ومنها قوانين تنظيم الحالة السياسية للأحزاب في الكانتون ،إضافة لقانون تنظيم نشاطات كالتجمعات والمظاهرات، هذه القانون يفرض على الجميع الالتزام به أحزابا كانوا أم أشخاص، هناك 16 حزباً مرخصاً في كانتون الجزيرة من حقهم إقامة مختلف النشاطات بعد موافقة البلدية وعند سماح الظرف الأمني بذلك، أما الأحزاب الغير مرخصة والأشخاص الذين يمارسون نشاطات ضمن هذه الأحزاب كإقامة تجمعات، فهؤلاء يخالفون قوانين الإدارة الذاتية يتم تحويلهم للقضاء لينالوا جزائهم، فالحالة السياسية لدينا مفتوحة وأي أحد يستطيع أن يمارس نشاطه السياسي، أما الأحزاب التي ترغب في إقامة نشاط عليها العمل على ترخيص ذلك النشاط، باب الإدارة مفتوح لجميع الأحزاب لطلب الترخيص عند استكمال شروط الترخيص نقوم بالموافقة، نحن لسنا معارضين للذين يعارضون قوانين الإدارة ولكن على هذا المعارض أن يكون مرخصاً لدى الادارة حتى نسمح له بإقامة نشاطات معارضة لنا».

تعاون

عن الأمن ودور المواطنين قال بركات أن «الآسايش مسؤولون بالدرجة الأولى عن الأمن، ونستطيع القول أن للمواطنين أيضا دور بارز في مساعدتهم لحمايتهم أمنياً، فالأمن ليس فقط من وظيفة الآسايش وحدها إنما مسؤولية المجتمع ككل، وبالتأكيد هناك تنسيق وتعاون بين الآسايش والمجتمع، فورود معلومات من مواطنين عن عملية تستهدف الإخلال بالأمن يجب أن تتم بسرعة لتتمكن الآسايش بالقيام بعملها على وجه السرعة لتفادي الخطر المحدق»، موضحاً «باعتقادي من هذه الناحية الشعب يلعب دوراً جيداً ونتمنى أن يكون الدور فعالاً أكثر من ذلك، فالتعاون إذا كان موجوداً على جميع المستويات ستكون وقتها نسبة الأمان كبيرة».

مناطق النظام

رئيس هيئة الداخلية أضاف «الآن الآسايش تلعب دوراً كبيراً في أمن المنطقة وعلى عكس ذلك دور النظام السوري في مناطق تواجده داخل كانتون الجزيرة بالنسبة للأمن يعتبر دوراً سيئاً، فهو يحاول في منطقتي تواجده الصغيرتين في كل من قامشلو والحسكة زعزعة الاستقرار والعبث بالأمن، فأغلب مناطق الإدارة تحت سيطرة الآسايش».

مؤسسة ‹وطنية›

حول مستقبل هذه القوات ومصيرها  فيما لو أنجر حل ما في سوريا، قال بركات «أما بالنسبة لمستقبل سوريا فقوات الآسايش متمسكة بمناطقها، فجميع القوى التي تحارب الإرهاب اليوم على الأرض السورية تحاول تنظيف البلاد منهم، والآسايش أيضا تقوم بذات العمل وتجلب الأمان للمناطق التي تحررها، ففي سوريا الجديدة بالتأكيد مؤسسة الآسايش هي مؤسسة وطنية، مثلها مثل جميع المؤسسات التي من المفترض أن تبنى في سوريا الجديدة، فتصبح الآسايش أيضا مؤسسة وطنية مرتبطة بالنظام الجديد لسوريا، هذا إن حدث تغيير في النظام، أما إن لم يحدث فالآسايش ستبقى في أماكن تواجدها الحالية وستقوم بتأمين أمن الشعب، فنحن جزء من المنظومة السورية العامة الجديدة، وبناء مؤسسات ديمقراطية تكون الآسايش من ضمنها».

جرائم

كل المجتمعات تعرف أنواع عديدة من الجرائم، ومن هنا يسلط بركات الضوء على المجتمع الذي ‹يتولون حمايته› وفق تعبيرهم، فقال «هناك أنواع كثيرة من الجرائم ومنها ما تؤدي لإحداث خلل في بنية المجتمع كتجارة وتعاطي الكوكائين والحشيش إضافة لجرائم الشرف، طبعاً هذه الجرائم هي صغيرة وتعتبر حالات فردية، أما بالنسبة لجرائم المخدرات والإدمان عليها ومتاجرتها، يتم معالجة المدمنين في مراكز إعادة التأهيل وبعد ذلك يتم إطلاق سراحهم، أما بالنسبة لجرائم القتل فتبقى حسب نوع الجرم ويحاكمون طبقاً لقوانين محاكم الإدارة الذاتية»، مضيفا «ليست هناك جرائم كبيرة أو بشعة حصلت في روجآفا، هي عبارة عن جرائم أشخاص ولم تسجل حالات جرائم كبيرة والتي ترتكب عن طريق عصابات يتألفون من نحو 40 أو 50 شخصاً مثلاً»

سجون

فيما يتعلق بالسجون أوضح بركات « التأهيل نحن لا نسميها سجناً، إنما نسميها مراكز إعادة تأهيل وتدريب، مراكز الإدارة الخاصة بالجناة تستوفي جميع الشروط والمعايير الدولية، من جميع النواحي من مأكل ومشرب ونوم واتصالات وطبابة، طبعا ًالجناة ينتقلون لهذه المراكز بعد إصدار الحكم من المحكمة»، مؤكداً أن «جميع مراكز إعادة التأهيل الخاصة بالجناة هي مدينة ولا توجد لدينا سجون أو معتقلات عسكرية»، مضيفاً «الزيارات مسموحة لذوي الجناة بشكل أسبوعي، من جهة أخرى هذه المراكز أبوابها مفتوحة لجميع المنظمات والمؤسسات الخاصة بحقوق الإنسان في كانتون الجزيرة ومن مختلف الدول، هم يستطيعون دخول جميع المراكز والاطلاع على وضع المعتقلين، ويستطيعون إقامة لقاءات معهم وأخذ آرائهم وتصاريح عن أوضاعهم داخل المركز، كما يستطيعون التحقق من شروط المركز ومقارنته بالشروط الدولية لمراكز احتجاز الجناة».

معايير

مخختماً حديثه لـ ARA News «الكثير من المنظمات الدولية دخلت روجآفا وتابعت هذا الموضوع عن كثب، وجميعهم أكدوا أن مراكز الاحتجاز تتطابق مع مثيلاتها من المواصفات العالمية، حتى المحامي يستطيع أن يزور الجاني في مركز الاحتجاز، لا يوجد لدينا سجون مظلمة أو رطبة … الخ، هناك مساحات واسعة ومهواة بشكل جيد، كما هناك باحة للاستراحة والتشمس والمشي ولعب الرياضة كل يومين والثالث يتم اخراجهم للباحة، إذا نقول إننا نحقق المعايير والقوانين الدولية لمراكز الاحتجاز في روجآفا».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

five + eighteen =

Top