اّخر الأخبار
مثليون جنسياً لقتال داعش في الرقةمفاوضات بين تحرير الشام وحزب الله حول عرسالالنظام السوري: قادرون على استعادة الرقة خلال ساعاتاردوغان: إسرائيل تحاول سلب الأقصىتقرير: تعاون بين النظام وYPG وروسيا في البادية السوريةداعش يعدم 10 من عناصره حرقاً في تلعفرترامب: برنامج تسليح المعارضة السورية خطير وغير فعالحركة التغيير ‹گوران› المعارضة في إقليم كردستان تختار زعيماً جديداً لهاخمور ‹مغشوشة› تتسبب بوفاة وإصابة 92 شخصاً في إيرانروسيا تنشر قوات لمراقبة الهدنة جنوبي سوريا‹قسد› تصد هجوماً عنيفاً لداعش في الرقةPKK يعلن مقتل أكثر من 6000 جندي تركي خلال عامين‹قسد› تسيطر على مساكن الضباط في الرقة وداعش يشن هجوماً انتحارياًالداخلية التركية تكشف حصيلة أسبوع من عملياتها ضد PKKدراسة: 9 من كل 10 سوريين لم يتلقوا أية مساعدات في تركياYPG تكشف سجلات 4 من مقاتليها فقدوا حياتهم في معارك الرقةقتلى وجرحى داخل السفارة الإسرائيلية في الأردنوزارة البيشمركة رداً على وزير الدفاع العراقي: نستطيع حماية أنفسنا أمام أي تهديد من أي جهةاردوغان يلتقي زعماء خليجيين في جولة تخص أزمة قطرمقتل 14 داعشي في أحياء الرقة

شريف شحادة: الأسد وصف قوات YPG بالوطنية

1450505371_VbJrSf0cqy_lg_.jpg

عضو مجلس الشعب السوري شريف شحادة

ARA News/أحمد شويش – هولير

أكد شريف شحادة عضو مجلس الشعب السوري، أن «الرئيس بشار الأسد قصد في تصريحه أن وحدات حماية الشعب YPG قوات وطنية، وأن الأكراد المقاتلين في صفوف الفصائل الإسلامية المتشددة كأحرار الشام وجبهة النصرة بالمرتزقة».

حول لقاء الأسد عقب شحادة في حديثه لـ ARA News  «أولاً الشعب السوري شعب موحد سواء كان كردياً أو عربياً أو مسلمين ومسيحيين، ومن يقاتل من أجل طرد ‹داعش› والمجموعات الإرهابية فهو الإنسان الذي ينتمي للوطنية السورية، أما الذين يأتون من خارج سوريا ويطرحون فكرة تقسيمها دون إرادة الشعب السوري فهم بالطبع مرتزقة، وهم من يقاتلون تحت سلطان المال والتفكير الإرهابي».

وتعليقاً عما قاله الأسد بأنه ‹مستعد› لمناقشة الفدرالية بعد القضاء على ‹الإرهاب› في سوريا، أوضح شحادة «لا يمكن مناقشة أي أمر في سوريا في ظل وجود الإرهاب الذي تقع محاربته على عاتق الجميع»، مضيفاً «الرئيس الأسد تحدث أكثر من مرة عن إرادة الشعب السوري وما يريده هذا الشعب سوف يطرح، ولكن الحقيقة أن أي عمل يجب أن يكون بحرية الشعب دون أي ضغط عليه، وتصريحات الأسد حول الفدرالية كانت في جوهرها واضحة».

أشار شحادة «إن الفدرالية يجب أن تناقش دون إرهاب ولأن الفدرالية هي اتفاق بين الجميع إذا كان متفق عليها بالتوافق فهذا طبيعي، ولكن لا يمكن مناقشتها قبل القضاء على الإرهاب، مثلاً مجموعة إرهابيين تسيطر على منطقة وتجبر الأهالي على التصويت على فدرالية بنعم أو لا هذا يكون استحكام بإرادة الجماهير وما تريده هذه المجموعات. وبالتالي النقاش يجب أن يكون حراً وليس بالإكراه، لذلك ما قاله الأسد صحيح يجب القضاء على الإرهاب أولاً».

كان الأسد قال في مقابلة مع صحيفة الوطن السورية، نشرت اليوم الخميس، في رد على سؤال للجريدة: حول أن الفصائل المسلحة الكردية، تقاتل تارة إلى جانب الجيش السوري، وتارة تقاتل ضده، ما الموقف الحقيقي من هذه الفصائل، فأجاب الأسد «هذه الفصائل متنوعة، منها الوطني ومنها المرتزق، منها من يسعى باتجاه الانفصال والفدرالية، هناك تنوع، المشهد معقد جداً، لا نستطيع أن نأخذ موقفاً واضحاً وإنما حسب الحالة، الأولوية اليوم هي للتعامل مع الإرهاب، الآن نقول كل فصيل يكافح الإرهاب ويقاتل الإرهابيين نحن نقوم بدعمه».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 10 =

Top