اّخر الأخبار
مكتب العبادي ينفي صحة تصريحات ملا بختيار حول استفتاء إقليم كردستانبشار الأسد: المفاوضات فشلت لأننا كنا نفاوض الإرهابيين والعملاءYPG تكشف سجلات 12 من عناصرها فقدوا حياتهم في الرقة والحسكة‹خارطة طريق› لـ ‹إدارة ايزيدخان الذاتية› في شنكالالقوات العراقية تسيطر على أولى المواقع في تلعفر بعد انطلاق عملية استعادتها من داعشالاشتباكات تشتد في الرقة، ومقتل 17 داعشيمدينة الحسكة تشهد تنصيب مطران جديد للسريان الأرثوذوكسرغم الهدنة، النظام والمعارضة يتبادلان القصف في حمص وريفها الشماليداعش يتبنى حادثة طعن في روسيا أوقعت 8 جرحى10 جرحى من الجيش اللبناني و20 قتيل من داعش في اشتباكات على الحدود السوريةقتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة بحاجز لقوات النظام في اللاذقيةواشنطن تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد هزيمة داعش‹سرية أبو عمارة› تتبنى هجوماً على ميليشيات فلسطينية في حلب‹قسد› تتقدم في حي الدرعية بالرقة، ومقتل عشرات الدواعشوليد المعلم: مصر لديها رغبة صادقة في تعزيز التعاون مع سوريامقتل 7 جنود أتراك وإصابة 12 آخرين في اشتباكات مع PKK خلال أسبوعقصف عنيف يستهدف ريف عفرين ومناطق ‹الشهباء› مع تحليق للطيران التركيفيلق الرحمن يوقع اتفاق هدنة مع روسيا في غوطة دمشق الشرقيةمنظمة ‹أطباء بلا حدود› تجهز المشفى الوطني بالحسكة بعد أن أهمله النظامداعش يهاجم منزل ضابط شرطة شمال كركوك ويقتل 7 من عائلته

حركة الشباب الكرد بالتعاون مع ‹D.A.D› تنظم جلسة حوارية عن العادات والتقاليد في ديريك

812161.png

جلسة حوارية عن العادات والتقاليد في ديريك

ARA News / أحمد شويش – قامشلو

نظمت حركة الشباب الكرد ‹T.C.K› بالتعاون مع المنظمة الكردية لحقوق الإنسان ‹D.A.D› جلسة حوارية في مقرها بمدينة ديريك / المالكية بمحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، حول دور العادات والتقاليد في تعزيز التعايش السلمي في المجتمع.

الجلسة جاءت ضمن مشروع ‹ملتقى الثقافات المتعايشة›، الأربعاء، بمشاركة من منظمات مدنية وحقوقية وأحزاب سياسية وتنظيمات نسائية، حيث تمت مناقشة ‹دور› العادات والتقاليد في تعزيز السلم الأهلي والعوامل الدينية والجغرافية والسياسية والاجتماعية المؤثرة في نشوئها، إضافة إلى العلاقات الاجتماعية الرابطة لمكونات المنطقة تاريخياً , والتعرف على أهم التقاليد الموروثة التي ساهمت في الحفاظ على الهوية الثقافية لكل مكون من مكونات المنطقة.

تخلص عن الجلسة عدة توصيات أهمها «ضرورة تأطير العلاقات الاجتماعية ضمن دستور وعقد اجتماعي، المشاركة في بناء مجتمع ومؤسسات مدنية، وضع برامج محلية ناظمة للحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية، الانفتاح على ثقافات وتقاليد الشعوب ومكونات المنطقة، نبذ العنف بكافة أشكاله، الالتجاء إلى لغة الحوار سبيلاً لقبول الآخر المختلف ونبذ التعصب، ضرورة تحويل الأفكار والرؤى المطروحة إلى ممارسات عملية».

وقال عماد يوسف، المنسق العام لحركة الشباب الكرد ‹T.C.K› لـ ARA News «لا شك أن الغاية من عقد هذه الجلسات الحوارية والندوات الجماهيرية التي تنعقد ضمن مشروع ‹ملتقى الثقافات المتعايشة› الذي تنظمه حركة الشباب الكرد بالتنسيق مع المنظمة الكردية لحقوق الإنسان D.A.D، هو نشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي وقبول الآخر مع تسليط الضوء على العادات والتقاليد التي تحدد هوية كل مكون من مكونات المنطقة ودورها في تعزيز السلم الأهلي ..».

مضيفاً «و نرجو أن تحقق هذه اللقاءات أهدافها المرجوة في تخفيف حدة التوتر والاحتقان المستشري في المنطقة بعد ست سنوات من عمر الثورة وما رافقها من صراعات دينية وعرقية وطائفية، من مبدأ أن التعارف والتحاور خير سبيل للوصول لمجتمع مستقر يشترك الجميع في عملية بنائه».

تقيم منظمات المجتمع المدني مؤخراً، فعاليات مشابهة عدة في المناطق ذات الغالبية الكردية شمال شرقي سوريا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 − 1 =

Top