اّخر الأخبار
حادث مروري بريف عفرين يسفر عن وفاة إمرأة وإصابة 12 آخرينالقوات العراقية تقتحم آخر مناطق سيطرة داعش غربي الموصلآلاف النازحين يصلون مناطق سيطرة ‹قسد› في الرقة وعفرينمقتل جنرال في الحرس الثوري الإيراني خلال اشتباكات غرب الموصلممثلية ENKS في إقليم كردستان تنظم وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيينروسيا وإيران وتركيا تبدأ برسم حدود مناطق خفض التصعيد في سوريامقتل 46 داعشي بقصف جوي غرب الموصلمقتل جندي أمريكي، وفرنسا تكشف وجود قواتها الخاصة شمالي سورياهجوم جديد على أقباط مصر يسفر عن أكثر من 50 قتيل وجريحتصعيد في تركيا .. قتلى وجرحى من الجيش وPKK في هكاري وجبال تندروكغارات التحالف توقع 35 قتيلاً من المدنيين بريف دير الزور‹قسد› تصل المدخل الشمالي لسد البعث وتقتل عشرات الدواعش في قرية ميسلون شمال الرقةجاويش أوغلو: هدف PKK هو السيطرة على الرقة لا محاربة داعشحسن نصر الله: السعودية ستخسر أي حرب ضد إيرانإبراهيم برو: يجب العمل على نسف الإدارة الذاتية‹YPG› تقتل جندياً تركياً بريف عفرينقتلى وجرحى من الجيش التركي في اشتباكات مع PKK في آغريحلف الناتو يعلن الانضمام إلى التحالف الدولي المناهض لداعشميليشيات الحشد الشعبي تطلق عملية للسيطرة على قضاء البعاج شمال الموصلقيادة ‹غضب الفرات› تمدد مهلتها لداعش حتى نهاية هذا الشهر قبل اقتحام الرقة

نائب قائد جيش الثوار: سنطهر الشهباء أولاً وسوريا ثانية من داعش

2410162.jpg

أحمد سلطان أبو عراج، نائب قائد جيش الثوار

ARA News / سيمان جوان – عفرين

تحدث أحمد السلطان أبو عراج، نائب القائد العام لفصيل جيش الثوار المنضوي في قوات سوريا الديمقراطية، عن الهجمات التي يشنها تنظيم الدولة الإسلامية على نقاط تمركز «القوات الثورية المشتركة»في محاور سد الشهباء وتل مضيق وما حولها في ريف حلب شمالي سوريا منذ ليل أمس حتى اليوم الثلاثاء.

أبو عراج قال في تصريح لـ ARA News «الاشتباكات مستمرة ولم تنقطع بين قواتناوبين تنظيم داعش الإرهابي منذ تحريرنا حربل، الوحشية، وأم القرى وحساجك وسد الشهباء وآخرها كفر قارص ومزارعها ومزارع فافين وتل سوسيان»، مؤكداً أنهم يردون على مصادر نيران ‹داعش› و«بكثافة لكي لايحاول ولا يفكر أن يسترجع حتى متراً واحدا من الأراضي التي خسرها أمام قواتنا».

وأردف «قام التنظيم يوم أمس بالرمايات المدفعية وقذائف الهاون على نقاط تمركز قواتنا من عدة محاور على طول محاور سد الشهباء وبلدة تل مضيق، ومن ثم حاول التقدم على نقاط قواتنا، فقامت قواتنا البطلة من أبطال وبطلات بصد الهجوم، حيث قامو بكمين محكم بالالتفاف عليهم وكبدوهم خسائر فادحة بالأرواح بل أبادوهم عن بكرة أبيهم ولم يتسنى لنا معرفة عدد القتلى بصفوف التنظيم، وتم اغتام عتاد عسكري خفيف وذخيرة، وعاد أبطالنا إلى مراكزهم سالمين ومرفوعي الرأس والهامة».

اختتم أبو عراج بالقول: «ومازالت هذه المناطق مشتعلة بالاشتباكات،  ونقول لأهلنا في مناطق الشهباء سنطهر الشهباء أولاً وسوريا ثانية من هذا التنظيم القذر».

هذا وقد فقد عنصران من عناصر «القوات الثورية المشتركة» (فصائل قوات سوريا الديمقراطية) حياتهم في هذه الاشتباكات وجرح ثلاثة آخرون.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

one × 5 =

Top