اّخر الأخبار
المعارضة تستعيد تل عشترة بريف درعا من داعش‹قسد› تسيطر على قرية معرين بريف إعزاز بعد اشتباكات مع المعارضةالسلطات الألمانية بصدد تسريع إجراءات ترحيل من رفضت طلبات لجوئهمالجندرمة التركية تصيب شاباً ووالده غربي عاموداأنباء عن وفاة صيدلاني في سجون آسايش قامشلوكورتولموش: عملية الباب أوشكت على الانتهاءوزير الدفاع الأمريكي: الحرب ضد داعش ستكون طويلةYPG تعلن عن ‹انتهاكات› وهجمات للمعارضة والجيش التركي خلال الأيام الماضية‹قسد› تقطع طريف مكمن – الرقة أمام داعشداعش يذبح ويعدم عناصر من حرس الحدود العراقي، أحدهم ضابط‹مجزرتين› في الرقة، وداعش يشن حملة اعتقالاتوزير الخارجية الإيراني يحذر الولايات المتحدة من إرسال قوات برية إلى سورياروسيا تحكم بالسجن على أذربيجاني بتهمة تجنيد مقاتلين لصالح داعشالحكومة السورية ترفع رسوم منح الهوية الشخصية إلى أضعافمعتقلون في سجون النظام السوري يناشدون القيادات الكردية لمتابعة ملفهمالنظام السوري يدرج عشرات الآلاف من الأسماء على قائمة ‹الاحتياط›وزير الدفاع الأمريكي: لسنا في العراق للاستيلاء على نفط أحداتهامات للحشد الشعبي بـ ‹التعفيش› في الأنبار‹الباصات الخضراء› تستعد لدخول سرغايا بريف دمشق‹درع الفرات› تأسر ‹قائداً› فرنسياً في صفوف داعش بالباب

نائب قائد جيش الثوار: سنطهر الشهباء أولاً وسوريا ثانية من داعش

2410162.jpg

أحمد سلطان أبو عراج، نائب قائد جيش الثوار

ARA News / سيمان جوان – عفرين

تحدث أحمد السلطان أبو عراج، نائب القائد العام لفصيل جيش الثوار المنضوي في قوات سوريا الديمقراطية، عن الهجمات التي يشنها تنظيم الدولة الإسلامية على نقاط تمركز «القوات الثورية المشتركة»في محاور سد الشهباء وتل مضيق وما حولها في ريف حلب شمالي سوريا منذ ليل أمس حتى اليوم الثلاثاء.

أبو عراج قال في تصريح لـ ARA News «الاشتباكات مستمرة ولم تنقطع بين قواتناوبين تنظيم داعش الإرهابي منذ تحريرنا حربل، الوحشية، وأم القرى وحساجك وسد الشهباء وآخرها كفر قارص ومزارعها ومزارع فافين وتل سوسيان»، مؤكداً أنهم يردون على مصادر نيران ‹داعش› و«بكثافة لكي لايحاول ولا يفكر أن يسترجع حتى متراً واحدا من الأراضي التي خسرها أمام قواتنا».

وأردف «قام التنظيم يوم أمس بالرمايات المدفعية وقذائف الهاون على نقاط تمركز قواتنا من عدة محاور على طول محاور سد الشهباء وبلدة تل مضيق، ومن ثم حاول التقدم على نقاط قواتنا، فقامت قواتنا البطلة من أبطال وبطلات بصد الهجوم، حيث قامو بكمين محكم بالالتفاف عليهم وكبدوهم خسائر فادحة بالأرواح بل أبادوهم عن بكرة أبيهم ولم يتسنى لنا معرفة عدد القتلى بصفوف التنظيم، وتم اغتام عتاد عسكري خفيف وذخيرة، وعاد أبطالنا إلى مراكزهم سالمين ومرفوعي الرأس والهامة».

اختتم أبو عراج بالقول: «ومازالت هذه المناطق مشتعلة بالاشتباكات،  ونقول لأهلنا في مناطق الشهباء سنطهر الشهباء أولاً وسوريا ثانية من هذا التنظيم القذر».

هذا وقد فقد عنصران من عناصر «القوات الثورية المشتركة» (فصائل قوات سوريا الديمقراطية) حياتهم في هذه الاشتباكات وجرح ثلاثة آخرون.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nine − nine =

Top