اّخر الأخبار
المجلس الوطني الكردي يدين القصف التركي على البيشمركة وYPGالقصف الجوي التركي يسفر عن انقطاع الاتصالات في الحسكةإسرائيل تقصف مستودعات لحزب الله قرب مطار دمشق الدوليخسائر لقوات النظام بحي جمعية الزهراء في حلب، وقصف مشافي إدلب يتواصلاشتباكات بين الجيش التركي وYPG في الدرباسية بريف الحسكةاشتباكات عنيفة في حي القابون بدمشق، والمعارضة تأسر عنصراً من النظام‹يونيسيف› تطلق دورة تدريبية لريادة الأعمال في الحسكةالجيش التركي يوسع قصفه لريف عفرين، وYPG تردانفجار أنبوب نفط في كركوك، والشرطة تعتقل 3 دواعشالاستخبارات الفرنسية: هجوم السارين في خان شيخون نفذ بأوامر الأسد أو دائرته المقربةمسرور بارزاني: القصف التركي لم يكن متوقعاًاشتباكات بين الجيش التركي ووحدات حماية الشعب بريف عفرينداعش ينشر مشاهد من أعماله ومعاركه بالموصل في ‹القابضون على الجمر›مقتل 5 جنود أتراك في 3 ولايات، والجيش التركي يعلن حصيلة هجمات شنكال وكراتشوكداعش يعلن أسر 3 عناصر من ميليشيات الحشد الشعبي غرب الرماديريدور خليل: 20 قتيل و18 جريح من YPG حصيلة القصف التركي على جبل كراتشوكوفيات نازحي الرقة ترتفع إلى 23 مدني، وأعدادهم تتجاوز 35 ألفاًإقليم كردستان يعتبر القصف التركي للبيشمركة ‹غير مقبول›، وصالح مسلم يطالب التحالف بإبداء رأيهالطائرات الروسية ترتكب ‹مجزرة› بريف إدلب وتدمر أكبر مشفى جراحيغارات تركية متزامنة تطال مواقع YPG في كراتشوك وPKK في شنكال

عمليات ‹التجميل› تزداد رواجاً بين السوريين

2710161-1.jpg

عملية تجميل

ARA News/ سيبر حاجي – الحسكة

650 ألف ليرة سورية، ثمن عملية إزالة الترهلات الجلدية وشدها في مشفى الطلياني في العاصمة السورية دمشق، بل هذه العملية تجرى بأسعار متفاوتة أكثر أو أقل من المبلغ المذكور في كل مركز على حدة.

وتبلغ تكلفة عملية حقن ‹السليكون› بما يتراوح من 450 إلى 500 ألف ليرة سورية، أيضاً بحسب المنطقة التي تجرى فيها عملية الحقن، إذ سجلت وزارة الصحة في سوريا سبعة مراكز تجميل رسمية في دمشق.

في السياق، تحدث الدكتور عماد الحسن، أخصائي الجراحة التجميلية لـ ARA News: «يقدر إجمالي عدد العمليات التي أجريها من عشرة إلى خمسة عشر واحدة كحد وسطي يومياً، سواء في قامشلو أو في الفترة التي أقضيها في دمشق بين كل فترة وأخرى».

مضيفاً «أستطيع القول بأن عمليات التجميل باتت صرعة منتشرة في مجتمعنا بحسب ما يتبين لي كطبيب مختص، حيث يتردد إلي من ليسوا بحاجة لها».

وعن الأمور الأكثر فائدة بهذا النوع من العمليات، أشار الحسن «العديد من جرحى التفجيرات الإرهابية في مناطقنا تعرضوا لتشويهات جلدية وجسدية، فكانت هذه العمليات فرصة لترميم تشوهاتهم والعمل على علاجها بشكل أفضل».

يعتبر العديد من الأخصائين النفسيين والاجتماعين يرون أن هذه الظاهرة هي عملية «تمرد على الواقع السوري المعاش»، في ظل الحرب التي تعانيه الفتيات في سوريا، وحركة «التحرر العلمانية» في بعض محافظاتها.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − twelve =

Top