اّخر الأخبار
‏‏مديرية صحة النظام في الحسكة توزع برادات تعمل على الطاقة الشمسية على المستوصفات‏العشائر العربية في الموصل تؤكد أنها ستعمل على ‹مسك الأرض› في الساحل الأيسر من المدينةداعش يسيطر على منطقة البانوراما جنوبي مدينة دير الزورالجيش التركي: 11 قتيلاً من داعش بقصف جوي على الباب في حلبوفد المعارضة السورية يصل إلى أستانةغارة للتحالف الدولي تقتل قيادياً من جبهة فتح الشام بريف إدلبطيران النظام يوقع قتلى بريف حمص الشماليمديرية الهجرة والجوازات تعود للعمل في مدينة الحسكةآلدار خليل: الإدارة الذاتية انطلقت من أحلام القاضي محمد وأفكار أوجلانفصائل معارضة تستعيد مواقعها عند أطراف القاسمية بريف دمشق15 ‹مهاجراً› يفر من مركدة وداعش يعتقل عوائلهمخسائر عسكرية لقوات النظام غربي حلبالمقاتلات التركية تدمر العشرات من مواقع داعش في الباب وريفهاقوات النظام تتقدم على حساب داعش جنوبي الباب في حلبداعش يرفض استقبال جرحى مدنيين في مشفاه الميداني بريف حماةتجدد المعارك بين فصائل المعارضة وفتح الشام في ريف إدلبالخارجية الأمريكية: سفيرنا بكازاخستان سيمثل واشنطن في محادثات أستانةعدم دعوة ‹PYD› إلى الأستانة .. ‹فشل› دبلوماسي أم ‹فيتو› تركي؟التحالف يدمّر 90 زورقاً لتنظيم داعش في نهر دجلةأردوغان: تركيا مقبلة على استفتاء حول الدستور الجديد

العميد حسام العواك: نحن في آخر مراحل سقوط الإخوان المسلمين نظراً لتحالفهم مع تركيا

1710161.jpg

العميد حسام العواك - ARA News

ARA News / سيبر حاجي، قهرمان مستي – الحسكة

تحدث العميد حسام العواك، نائب قائد ‹تجمع الضباط الأحرار› في لقاء مع ARA News عن عملهم ضمن ‹الجيش الحر› سابقاً، وسبب انضمامهم لقوات سوريا الديمقراطية، وتطلعاتهم العسكرية في المرحلة المقبلة في سوريا.

البدايات

قال العواك: «في بداية الثورة لاحظنا وجود العديد من الانشقاقات، قمنا بتشكيل العديد من الفصائل والكتائب العسكرية، إضافة لقيامنا بتحريك أول باخرة كانت عبارة عن معمل تصنيع التونة في ليبيا، وتصليحها، بعدها شحنا الأسلحة وقمنا بتشكيل الكتائب العسكرية للتصدي لقمع النظام وقتل المدنيين».

مضيفاً «كانت هذه المهمة الأساسية التي قمنا بها كتجمع الضباط الأحرار والكتائب التي وضعناها تحت مسمى (الجيش السوري الحر) لكي يكون كياناً موحداً».

الإخوان المسلمين

اتهم العواك تنظيم الإخوان المسلمين بالتسبب في فشل ‹الجيش الحر›، في مهامه، وقال «بعد مرور فترة لاحظنا دخول عصابة الإخوان المسلمين، أدت لتخريب الجيش السوري الحر والقضاء عليه لصالح الفصائل المتطرفة لرغبتها في الحصول على المال والسلطة، وكانوا يأملون بأن يكونوا هم بديلين وطرحوا ليكونوا هم الممثلين الشرعيين للشعب السوري دون حدوث أي انتخابات ودون أي قرار، ولكن فرضوا على دول العالم هذا المسمى وشكلوا الائتلاف والمجلس الوطني وكذلك قضوا على الجيش السوري الحر».

‹أجندات› تركية

اعتبر نائب قائد تجمع الضباط الأحرار في حديثه أننا «في آخر المراحل لسقوط الإخوان المسلمين لأنهم تحالفوا مع المخابرات التركية والمحتل التركي، والآن يقاتلون أبناء الشعب السوري، وينهبون المدنيين في سبيل تحقيق الأجندات التركية في المنطقة».

العمل ضمن QSD

وبالنسبة للانضمام إلى قوات سوريا الديمقراطية، أوضح العواك «سوف يكون لنا عمل مشترك مع قوات سوريا الديمقراطية في الأيام المقبلة، التي تواصلنا مع قياداتهم ورحبوا بنا، كما أننا سنعمل بإخلاص معهم لدحر الاحتلال التركي الغاشم والإخوان والفصائل المتطرفة وتحرير كافة المناطق المحتلة».

التواجد

وعن تواجد وتوزع قواتهم، قال العواك «أكثر مناطق تواجدنا في القلمون ومناطق مختلفة في الشمال وفي الجنوب، لا أستطيع الإفصاح عنها لأن جميع الفصائل تقوم بمحاربتنا، ولا ننسى أن هناك منظومة أمنية تقوم بجمع المعلومات ونحيي كافة أعضائها».

انضم ‹تجمع الضباط الأحرار› إلى صفوف قوات سوريا الديمقراطية في مؤتمر صحفي عقد في الثالث عشر من شهر تشرين الأول / أكتوبر الجاري، وذلك في مقر قوات سوريا الديمقراطية في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 3 =

Top