اّخر الأخبار
تعرف على المرشحين لخلافة البغدادي في حال تأكد مقتلهنصر الله يهدد بمئات الآلاف من ‹المقاتلين العرب والمسلمين› في أية حرب مستقبلية مع إسرائيلإطلاق سراح أكثر من 200 معتقل في منبج والطبقة بمناسبة عيد الفطر‹قسد› تدمر 4 سيارات مفخخة وتقتل 14 داعشي في الرقةروسيا تقصف بصواريخ من البحر المتوسط أهدافاً لداعش بريف حماةالجيش التركي يعلن مقتل 10 جنود أتراك وإصابة 36 آخرين خلال أسبوعهجوم لداعش غرب الأنبار يسفر عن مقتل وجرح 19 مدنيمن مطالب الدول المقاطعة لقطر: إغلاق قناة الجزيرة والقاعدة التركيةالجيش التركي يعلن مقتل عناصر من PKK في غارات جوية على شمالي العراقالأمم المتحدة تناشد جميع الأطراف لحماية المدنيين في الرقةروسيا تؤكد مقتل البغدادي ‹بدرجة كبيرة من الثقة›روسيا وتركيا بصدد نشر قوات في إدلبخسائر كبيرة لحزب الله والميليشيات الشيعية في البادية السوريةواشنطن تبلغ أنقرة بالأسلحة المقدمة لـ YPG وتتعهد باسترجاعهاالقوات العراقية تتقدم في حي المشاهدة  بعد تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخيةداعش يشن سلسلة هجمات انتحارية ضد ‹قسد› في الرقةتعزيزات عسكرية تركية إلى ريف حلب الشماليالبرلمان الألماني يقر نقل القوات الألمانية من إنجرليك التركية إلى الأردنالرئيس الفرنسي: لا بديل شرعي للأسد في سوريابارزاني: الذين قطعوا قوت شعب كردستان هم من قرروا تقسيم العراق

قوات النظام السوري على مشارف المحطة الحرارية شرقي حلب

-النظام-في-ريف-حلب-الشرقي.jpg

قوات النظام في ريف حلب الشرقي

ARA News/ تيم خليل – حلب

واصلت قوات النظام والميليشيات الطائفية المتعاونة معها تقدمها السريع، اليوم الاثنين، على حساب عناصر تنظيم الدولة الإسلامية وسيطرت على عدة مواقع في الريف الشرقي لمحافظة حلب شمالي سوريا، بعد تكثيف الطائرات الحربية الروسية غاراتها الجوية على مواقع التنظيم.

فقد أكد مهند الجاسم، الناشط من بلدة الباب بريف حلب الشرقي لـ ARA News «إن قوات النظام حققت أكبر تقدم لها على حساب تنظيم الدولة الإسلامية بعد سيطرتها على تلة أبو ضنة المحاذية للمحطة الحرارية شرقي حلب، لتصبح بذلك على مشارف المحطة الحرارية بعد رصد تحركات عناصر تنظيم الدولة داخلها».

مشيراً إلى أن «تقدم قوات النظام جاء بعد شن الطائرات الحربية الروسية عدة غارات جوية على المحطة الحرارية ما تسبب بوقوع أضرار كبيرة بمنشآتها ومقتل عدد من عناصر تنظيم الدولة هناك».

كذلك استهدفت الطائرات الروسية بلدتي الباب ودير حافر بعدة صواريخ فراغية ما تسبب بوقوع عدد من الجرحى بصفوف المدنيين، فيما رد عناصر التنظيم باستهداف مواقع قوات النظام داخل بلدة العفش وعلى أطراف بلدة الشيخ أحمد بعدة صواريخ كاتيوشا وقذائف المدفعية الثقيلة ما تسبب بوقوع إصابات في صفوف قوات النظام.

قوات النظام تسعى للوصول إلى المحطة الحرارية واستعادة السيطرة عليها كونها أهم مصادر الطاقة في الشمال السوري، وسيمكنها من عزل تنظيم الدولة عن قواعده في بلدات الباب ومنبج ويسمح لقوات النظام في بسط سيطرتها على معظم ريف حلب الشرقي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × two =

Top