قوات النظام تخسر المزيد من عناصرها في ريف حلب الجنوبي

من معارك ريف حلب الجنوبي

ARA News/ تيم خليل – حلب

لا تزال المعارك متواصلة اليوم الجمعة بين قوات النظام والميليشيات العراقية المساندة لها من جهة، والفصائل الإسلامية من جهة أخرى في الريف الجنوبي لمحافظة حلب شمالي سوريا، تزامناً مع محاولات متبادلة من قبل الطرفين لاقتحام مواقع الطرف الآخر، شنت خلالها الفصائل الإسلامية هجمات على مواقع قوات النظام في عدّة مناطق، ترافقت مع قصف جوي روسي على مواقع المعارضة المسلحة.

فقد أكد محمد النصر أحد القادة الميدانيين بجيش الفتح بريف حلب الجنوبي لـ ARA News «إن قوات النظام شنت هجوماً خاطفاً على مواقع تابعة لجيش الفتح وجند الأقصى في محيط قرية كفر بيش، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الطرفين سقط خلالها أربعة من عناصر قوات النظام مع تراجعها نحو تل البنجيرة».

من جهة أخرى قتل ستة جنود من قوات النظام إثر تدمير مقاتلي فيلق الشام لقاعدة صواريخ كورنيت بعد استهدافها بصاروخ ‹تاو› وذلك بعد الهجوم على مواقع قوات النظام في محيط بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، والذي ترافق مع تنفيذ سلاح الجو الروسي عدة غارات جوية على مواقع تابعة لجيش الفتح وحركة أحرار الشام الإسلامية في بلدتي شغيدلة والزربة دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

قوات النظام تحاول الوصول إلى بلدة الزربة وطريق دمشق – حلب الدولي، إلا أن مقاتلي المعارضة تمكنوا حتى الآن من صد الهجوم البري والجوي لقوات النظام على قرى وبلدات ريف حلب الجنوبي.

تابعنا على تويتر :
  • الرابط المختصر:


التعليقات

شارك برأيك

4 × four =