اّخر الأخبار
‹العدالة والتنمية› يعرض مشروع النظام الرئاسي على البرلمان التركي يوم غدالشرطة الهولندية تعتقل مشتبهاً بالانتماء لداعش، كان يخطط لهجومداعش ينحر خمسة من عناصر المعارضة السورية في القلمون بطريقة مروعةطيران النظام يستهدف مركز الدفاع المدني وفرناً في كفرنبل بريف إدلبداعش يسيطر على قرية حجار ويدمر رتلاً لقوات النظام شرقي حمصطيران التحالف يرتكب ‹مجزرة› في بلدة معيزيلة بريف الرقة الشماليداعش يهاجم موقعاً لـ YPG في ريف الحسكة الجنوبيمنظمة ‹صوت المعتقلين› تدين قتل النظام للمدنيين في حلب الشرقية بعد دخولهاداعش يسيطر على شركة المهر شرقي حمص، والنظام يحاول استرجاع ما خسرهالأمم المتحدة: مئات الرجال اختفوا عقب عبورهم إلى مناطق النظام في حلبأهالي عنتاب في تركيا ينظمون حملة تبرعات من أجل نازحي حلب‹درع الفرات› تستعيد قرية الدانا قرب الباب بريف حلبقوات النظام تفشل في اقتحام جب الشلبي والشيخ سعيد شرقي حلب‹درع الفرات› تسيطر على قرية براتا و ‹مجزرة› بغارة جوية تركية على مدينة البابداعش يسيطر على مواقع جديدة في محيط حقل المهر بريف حمصتركيا ترسل 300 مقاتل من ‹الكوماندوز› لدعم ‹درع الفرات› في شمالي سورياداعش يهاجم مواقع ‹درع الفرات› والجيش التركي يدفع بتعزيزات عسكريةقوات النظام تواصل عملياتها العسكرية في أحياء حلب الشرقيةكيري ولافروف يواصلان بحث السبل لهدنة جديدة في حلباستهداف رتل عسكري لقوات النظام قبل وصوله إلى ريف حمص الشرقي

ضابط سوري أسير: رواتب المقاتلين الأجانب إلى جانب النظام تبلغ ألفي دولار

1511617.jpg

ميلشيات شيعية في كفريا

ARA News / مير يعقوب –  كركي لكي

كشف ضابط سوري وقع أسيراً بيد كتائب المعارضة السورية ويدعى أحمد حسان، ونشرت كتيبة ‹ثوار الشام› اليوم الجمعة اعترافاته، الراتب الذي يتقاضاه الأجانب الذين يحاربون الى جانب قوات النظام السوري.

الضابط الأسير قال «إن إدارة الجيش السوري تدفع لعناصرها السوريين مبلغ 25 ألف ليرة سورية، أما الإيرانيين والعراقيين وعناصر حزب الله الذين يحاربون في سوريا يتقاضون مبلغ ألفي دولار شهرياً».

كما تحدث الأسير أيضاً «إن معارك حلب يديرها قائد إيراني، وإن عناصر الجيش السوري لا يحاربون إلى جانب القوات الأجنبية المحاربة في سوريا والضابط المشرف يمنع الاقتراب من أماكن تواجدهم».

في السياق تحدث لــ ARA News من ريف حلب الإعلامي خضور أبو شكر، قائلاً: «الذي يخدم الآن ضمن صفوف قوات النظام السوري مسموح له سرقة ونهب جميع البيوت التي يداهمها، وأيضاً سرقة المحلات التجارية لهذا حتى لوكان راتب العنصر خمسة آلاف سيتابع الخدمة ضمن صفوف قوات الأسد المبنية على النهب والفساد».

نوه أبو شكر أيضاً أن «المرتزقة التي استقدمها النظام من إيران والعراق ولبنان هم جنود تحت الطلب، صحيح راتبهم بالعملة الأجنبية ولكن نظام حكوماتهم في بلادهم فرضوا عليهم وأجبروهم على الخدمة لجانب قوات النظام في محاربة المعارضة السورية».

تمكنت الفصائل المقاتلة في ريف حلب الجنوبي يوم أمس الخميس، من أسر ضابط إيراني وقتل آخر مع مرافقيه في معارك حرش خان طومان.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four × 5 =

Top