اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

وزير الداخلية الفرنسي: ‹داعش› يمتلك معدات لتزوير جوازات السفر

23121.jpg

برنار كازنوف، وزير الداخلية الفرنسي

ARA News / مصطفى حامد – إسطنبول

قال وزير الداخلية الفرنسي، بيرنارد كازينوف، اليوم الثلاثاء، أن تنظيم الدولة الإسلامية يمتلك منشآت خاصة بطباعة وتزوير الجوازات، و قام الوزير بعرض بعض الجوازات ‹المزورة› على الصحفيين ،خلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الفرنسية باريس.

كازينوف قال أن «التنظيم حول الأمر إلى صناعة»، وأن «الحالات ليست فردية»، مطالبا الحكومة الفرنسية والاتحاد الأوروبي، بإرسال «طواقم متخصصة في كشف تزوير الوثائق والمستندات، إلى دول كاليونان وبلغاريا، للتثبت من الجوازات التي يحملها المهاجرون القادمون إلى أوروبا».

مؤكدا أن السلطات الفرنسية «كشفت العديد من حالات التزوير لجوازات سورية وعراقية وليبية، وأن العديد من إرهابي التنظيم (تنظيم الدولة الإسلامية) دخلوا الاتحاد الأوروبي بوثائق مزورة، وعند التحقيق والتثبت، تبين أن هنالك خبراء في التزوير يعملون مع التنظيم ويقومون بإستنساخ الجوازات الأصلية».

عن الأمر قال الناشط المدني السوري محمد بركات، لـ ARA News، أن «بعض أعضاء التنظيم كانوا يبيعون جوازات مزورة مقابل مبالغ تصل لـ 500 دولار أمريكي في محافظتي الرقة ودير الزور»، وأكد أن «التزوير لا يقتصر على التنظيم، فالعديد من عصابات التهريب في دول الجوار السوري، تمتهن تزوير الجوازات والوثائق الرسمية».

مضيفا «على سبيل المثال، يمكن الحصول على جواز مزور لأي بلد ترغب به، مقابل مبالغ تترواح بين 1000 و1500 دولار أمريكي, في العديد من المدن التركية».

السلطات الفرنسية بدأت بتطبيق إجرائات مشددة في كل معابرها الحدودية، على إثر الهجمات الدامية التي ضربت البلاد العام الفائت، وأودت بحياة مئات المدنيين، إذ أن بعض منفذي تلك الهجمات الإرهابية، كانوا قد دخلوا البلاد بوثائق مزورة.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seven − four =

Top