اّخر الأخبار
داعش يستمر في هجومه على العزاوي بريف الحسكة لليوم الثانياتفاق جديد يقضي بإخلاء الفوعة وكفريا بريف إدلب‹قسد› تفشل هجوماً لداعش على مطار الطبقةناشطة كردية تحمّل خامنئي مسؤولية تعرضها للاغتصاب في السجون الإيرانية‹قسد›: نسيطر على نصف سد الفرات الذي تعرض لأضرار سطحيةالأمم المتحدة: 40 ألف نازح من حماة بسبب المعارك قربهامجلس محافظة كركوك يصوت لصالح رفع أعلام كردستان فوق المباني الرسميةقوات النظام تتقدم بريف حلب الشرقي وتصطدم مع ‹درع الفرات› جنوب البابهيئة الثقافة والفن في عفرين تقدم ثلاثة عروض في اليوم العالمي للمسرحوزارة التربية السورية تحظر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي داخل المدارسالقوات العراقية تعاود التقدم غربي الموصل بعد توقف لأيام‹قسد› تحبط هجوماً كبيراً على قرية العزاوي بريف الحسكة وتقتل عشرات الدواعشقوات النظام والمعارضة تطرد داعش من محافظة السويداءفريق المهندسين: سد الفرات لم يتعرض لأي ضررناشط من حركة كوران يسعى لتشكيل قوات تابعة للحشد الشعبي قرب هوليرقوات النظام تحاول التقدم غرب حماة، والاشتباكات تستمر في جبهة قمحانة‹قسد› ترسل تعزيزات إلى الطبقة وتوقف عملياتها في سد الفرات مؤقتاًالمعارضة تصد قوات النظام غربي حلب وتهاجم أطراف الفوعةقوات النظام السوري تحتجز المئات من أهالي عفرين على طريق حلبمحل حلويات في عفرين يتسبب بعشرات حالات التسمم

وزير الداخلية الفرنسي: ‹داعش› يمتلك معدات لتزوير جوازات السفر

23121.jpg

برنار كازنوف، وزير الداخلية الفرنسي

ARA News / مصطفى حامد – إسطنبول

قال وزير الداخلية الفرنسي، بيرنارد كازينوف، اليوم الثلاثاء، أن تنظيم الدولة الإسلامية يمتلك منشآت خاصة بطباعة وتزوير الجوازات، و قام الوزير بعرض بعض الجوازات ‹المزورة› على الصحفيين ،خلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الفرنسية باريس.

كازينوف قال أن «التنظيم حول الأمر إلى صناعة»، وأن «الحالات ليست فردية»، مطالبا الحكومة الفرنسية والاتحاد الأوروبي، بإرسال «طواقم متخصصة في كشف تزوير الوثائق والمستندات، إلى دول كاليونان وبلغاريا، للتثبت من الجوازات التي يحملها المهاجرون القادمون إلى أوروبا».

مؤكدا أن السلطات الفرنسية «كشفت العديد من حالات التزوير لجوازات سورية وعراقية وليبية، وأن العديد من إرهابي التنظيم (تنظيم الدولة الإسلامية) دخلوا الاتحاد الأوروبي بوثائق مزورة، وعند التحقيق والتثبت، تبين أن هنالك خبراء في التزوير يعملون مع التنظيم ويقومون بإستنساخ الجوازات الأصلية».

عن الأمر قال الناشط المدني السوري محمد بركات، لـ ARA News، أن «بعض أعضاء التنظيم كانوا يبيعون جوازات مزورة مقابل مبالغ تصل لـ 500 دولار أمريكي في محافظتي الرقة ودير الزور»، وأكد أن «التزوير لا يقتصر على التنظيم، فالعديد من عصابات التهريب في دول الجوار السوري، تمتهن تزوير الجوازات والوثائق الرسمية».

مضيفا «على سبيل المثال، يمكن الحصول على جواز مزور لأي بلد ترغب به، مقابل مبالغ تترواح بين 1000 و1500 دولار أمريكي, في العديد من المدن التركية».

السلطات الفرنسية بدأت بتطبيق إجرائات مشددة في كل معابرها الحدودية، على إثر الهجمات الدامية التي ضربت البلاد العام الفائت، وأودت بحياة مئات المدنيين، إذ أن بعض منفذي تلك الهجمات الإرهابية، كانوا قد دخلوا البلاد بوثائق مزورة.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 3 =

Top