مقتل طفلة وجرح عدد من أفراد عائلتها برصاص الجندرمة التركية قرب سري كانيه

مجموعة من اللاجئين السوريين يعبرون الحدود السورية التركية بطريقة غير شرعية

ARA News / أحمد شويش – قامشلو، قهرمان مستي – الحسكة

قتلت طفلة صغيرة وجرح عدد آخر من أفراد عائلتها أمس السبت، جراء إطلاق النار عليهم من قبل حرس الحدود التركي في ريف مدينة سري كانيه / رأس العين بمحافظة الحسكة شمال شرقي الحسكة.

وبحسب قيادة قوات آسايش روجآفا «تعرضت عدة عوائل لإطلاق النار من قبل الجندرمة التركية على الحدود التركية عند قرية أم الصهاريج، والتي تبعد 70كم غربي سري كانيه، وعلى إثرها توفيت المدعوة بدور عيسى الأحمد من قرية عين عيسى، البالغة 15 عاماً، وإصيب كل من (م، ع ) و (ع، م) بطلقات نارية وتم إسعافهم إلى مشفى روج بسري كانيه، فيما قامت قوات آساييش المرأة في سري كانيه بتسليم الجثة لذويها».

شرفان عبد الكريم، عضو المنظمة الكردية لحقوق الإنسان قال لـ ARA News «لا تزال انتهاكات الحكومة التركية مستمرة بحق المواطنين السوريين الذي يلجؤون إلى تركيا بطرق غير شرعية، كون المعابر النظامية مغلقة من قبل الحكومة التركية».

وأضاف أن على «الحكومة التركية التقيد بالمواثيق والعهود الدولية لحقوق الإنسان، والابتعاد عن سياسة التنكيل والانتهاك ضد المواطنين السوريين الذين يلجؤون إلى أراضيها».

تابعنا على تويتر :
  • الرابط المختصر:


التعليقات

شارك برأيك

eighteen − eight =