اّخر الأخبار
البنتاغون تعلن مقتل 352 مدني في غارات استهدفت داعش بسوريا والعراق21 قتيل من داعش، وأنباء عن سيطرة ‹قسد› على الطبقةقصف روسي يسفر عن مقتل 8 متطوعين في الدفاع المدني شمال حماة‹قسد› تسيطر على 6 أحياء في مدينة الطبقة، وداعش يهاجم من محورينجمعية خيرية في الحسكة تطلق حملة توزيع مساعدات باسم ‹من نسج الأمل›داعش يجدد هجومه على محور خناصر – حلب، والطيران الروسي يقصف التنظيمالبيشمركة تحرر عشرات الايزيديين من قبضة داعش قرب الموصلاردوغان يلمح لعملية عسكرية مباغتة .. قد تكون باتجاه الرقة أو منبجداعش يتمدد بمحيط خناصر بريف حلب الشرقي، ويكبد النظام خسائر بريف حمصمدرعات التحالف تراقب الحدود السورية – التركيةالجيش التركي: القصف على كراتشوك وشنكال أسفر عن مقتل 89 من PKKداعش يتبنى تفجيراً في حي الكرادة ببغدد ليلة أمس، أسفر عن قتلى من الشرطة الاتحاديةمركز حقوقي: قاتل العروسين العفرينيين في أربيل شرطي مرور‹قسد› تنقذ 2000 مدني من أهالي الطبقة بريف الرقةالجيش التركي يعلن مقتل 18 من عناصر YPG قرب تل أبيضقصف للتحالف يسفر عن مقتل 40 داعشي شمال الرقة400 ألف نازح من غربي الموصل منذ بدء المعاركمدرعات أمريكية تنتشر في الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا‹قسد› تسيطر على 3 أحياء داخل الطبقة، وداعش يعلن تدمير 7 آلياتلندن تهدد في المشاركة بعملية عسكرية ضد النظام السوري إذا وقع هجوم كيماوي جديد

مقتل ‹أمير›  تنظيم الدولة الإسلامية على بلدة الراعي بريف حلب

141168.jpg

مدخل بلدة الراعي بريف حلب - أرشيف

ARA News / سالار قاسم – أربيل

كشفت مصادر في المعارضة المسلحة اليوم الخميس، عن مقتل ‹أمير› تنظيم الدولة الإسلامية على بلدة الراعي في ريف حلب الشمالي، خلال اشتباكات يوم أمس في القرى الواقعة قرب الحدود السورية – التركية.

الناشط الإعلامي ناصر تلجبيني من ريف حلب أفاد ARA News، أن «أمير تنظيم الدولة الإسلامية في بلدة الراعي المدعو أبو دجانة التركي، قتل يوم أمس في إشتباكات مع فصائل من غرفة عمليات فتح حلب في بلدة دوديان قرب الحدود السورية التركية، إلى جانب عدد آخر من مرافقيه».

تلجبيني أكد أنه «من المحتمل أن يكون أبو دجانة التركي (يحمل الجنسية التركية) قد قتل في إحدى الغارات العنيفة التي شنتها طائرات التحالف الدولي على محيط بلدتي دوديان وأخترين بريف حلب الشمالي».

كان صالح الزين، أحد القادة الميدانيين في الجبهة الشامية بريف حلب الشمالي قال أمس لـARA News  ، إن «عناصر فيلق الشام بالاشتراك مع غرفة عمليات فتح حلب شنت هجوماً عنيفاً على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية قرب الحدود التركية، ما أدى إلى قطع خطوط الإمداد للتنظيم بين بلدتي التقلي وخلفتلي، لتنسحب على إثرها عناصر التنظيم من الأخيرة خوفاً من محاصرتهم من عناصر فيلق الشام، وسط مقتل أربعة من التنظيم».

وكان الزين قد لفت إلى أن «الاشتباكات ترافقت مع قصف جوي لطيران التحالف الدولي على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في بلدة دوديان ومحيطها وأطراف بلدة آخترين، ما أوقع عدد من القتلى في صفوف التنظيم».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 + 9 =

Top