اّخر الأخبار
‹العدالة والتنمية› يعرض مشروع النظام الرئاسي على البرلمان التركي يوم غدالشرطة الهولندية تعتقل مشتبهاً بالانتماء لداعش، كان يخطط لهجومداعش ينحر خمسة من عناصر المعارضة السورية في القلمون بطريقة مروعةطيران النظام يستهدف مركز الدفاع المدني وفرناً في كفرنبل بريف إدلبداعش يسيطر على قرية حجار ويدمر رتلاً لقوات النظام شرقي حمصطيران التحالف يرتكب ‹مجزرة› في بلدة معيزيلة بريف الرقة الشماليداعش يهاجم موقعاً لـ YPG في ريف الحسكة الجنوبيمنظمة ‹صوت المعتقلين› تدين قتل النظام للمدنيين في حلب الشرقية بعد دخولهاداعش يسيطر على شركة المهر شرقي حمص، والنظام يحاول استرجاع ما خسرهالأمم المتحدة: مئات الرجال اختفوا عقب عبورهم إلى مناطق النظام في حلبأهالي عنتاب في تركيا ينظمون حملة تبرعات من أجل نازحي حلب‹درع الفرات› تستعيد قرية الدانا قرب الباب بريف حلبقوات النظام تفشل في اقتحام جب الشلبي والشيخ سعيد شرقي حلب‹درع الفرات› تسيطر على قرية براتا و ‹مجزرة› بغارة جوية تركية على مدينة البابداعش يسيطر على مواقع جديدة في محيط حقل المهر بريف حمصتركيا ترسل 300 مقاتل من ‹الكوماندوز› لدعم ‹درع الفرات› في شمالي سورياداعش يهاجم مواقع ‹درع الفرات› والجيش التركي يدفع بتعزيزات عسكريةقوات النظام تواصل عملياتها العسكرية في أحياء حلب الشرقيةكيري ولافروف يواصلان بحث السبل لهدنة جديدة في حلباستهداف رتل عسكري لقوات النظام قبل وصوله إلى ريف حمص الشرقي

مقتل ‹أمير›  تنظيم الدولة الإسلامية على بلدة الراعي بريف حلب

141168.jpg

مدخل بلدة الراعي بريف حلب

ARA News / سالار قاسم – أربيل

كشفت مصادر في المعارضة المسلحة اليوم الخميس، عن مقتل ‹أمير› تنظيم الدولة الإسلامية على بلدة الراعي في ريف حلب الشمالي، خلال اشتباكات يوم أمس في القرى الواقعة قرب الحدود السورية – التركية.

الناشط الإعلامي ناصر تلجبيني من ريف حلب أفاد ARA News، أن «أمير تنظيم الدولة الإسلامية في بلدة الراعي المدعو أبو دجانة التركي، قتل يوم أمس في إشتباكات مع فصائل من غرفة عمليات فتح حلب في بلدة دوديان قرب الحدود السورية التركية، إلى جانب عدد آخر من مرافقيه».

تلجبيني أكد أنه «من المحتمل أن يكون أبو دجانة التركي (يحمل الجنسية التركية) قد قتل في إحدى الغارات العنيفة التي شنتها طائرات التحالف الدولي على محيط بلدتي دوديان وأخترين بريف حلب الشمالي».

كان صالح الزين، أحد القادة الميدانيين في الجبهة الشامية بريف حلب الشمالي قال أمس لـARA News  ، إن «عناصر فيلق الشام بالاشتراك مع غرفة عمليات فتح حلب شنت هجوماً عنيفاً على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية قرب الحدود التركية، ما أدى إلى قطع خطوط الإمداد للتنظيم بين بلدتي التقلي وخلفتلي، لتنسحب على إثرها عناصر التنظيم من الأخيرة خوفاً من محاصرتهم من عناصر فيلق الشام، وسط مقتل أربعة من التنظيم».

وكان الزين قد لفت إلى أن «الاشتباكات ترافقت مع قصف جوي لطيران التحالف الدولي على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في بلدة دوديان ومحيطها وأطراف بلدة آخترين، ما أوقع عدد من القتلى في صفوف التنظيم».

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

five × three =

Top