كتائب إسلامية وفصائل معارضة تصد تقدماً لقوات النظام بريف حلب الجنوبي

من معارك ريف حلب الجنوبي

ARA News / تيم خليل – حلب

تمكنت فصائل معارضة وكتائب إسلامية اليوم الأربعاء، من التصدي لهجوم شنّته قوات النظام السوري في الريف الجنوبي لمحافظة حلب شمالي سوريا، كما تمكنت من تدمير عدد من حواجز قوات النظام والسيطرة على مواقع أخرى، تزامناً مع قصف جوي على قرى وبلدات في المنطقة.

مصطفى سليمان أحد مقاتلي المعارضة المسلحة من ريف حلب الجنوبي قال لـ ARA News «إن قوات النظام السوري شنّت هجوماً عنيفاً على مواقع المعارضة في محيط بلدة خان طومان، لاستعادة السيطرة على منطقة الأحراش التي خسرتها لصالح غرفة عمليات فتح حلب، فيما شنّت مجموعات من جبهة النصرة وجيش الفتح وغرفة عمليات فتح حلب هجوماً على مواقع قوات النظام داخل بلدة خان طومان والالتفاف على مواقعها، ما أسفر عن تدمير مدرعة وعربة BMP بعد استهدافها بصاروخ ‹تاو› وسقوط خمسة قتلى من عناصر قوات النظام وجرح آخرين».

سليمان أضاف أن «قوات النظام السوري ردت على الهجوم بقصف جوي على عدّة مواقع تابعة لغرفة عمليات فتح حلب والفصائل الإسلامية في بلدتي الزربة وشغيدلة ومحيط تلال البنجيرة والبكارة وتل السبعين، دون ورود أنباء عن إصابات».

جدير بالذكر أن قوات النظام السوري تحاول التقدم إلى بلدة الزربة وطريق دمشق – حلب الدولي، وذلك لعزل ريفي حلب الجنوبي والغربي عن بعضهما.

تابعنا على تويتر :
  • الرابط المختصر:


التعليقات

شارك برأيك

16 + seven =