اّخر الأخبار
اشتداد المعارك بين جيش الفتح وقوات النظام في مختلف جبهات حلبحركة الإصلاح الكردي تنفي حدوث انشقاق في تنظيمها بالحسكةفصائل المعارضة تتقدم جنوبي حلب وتقتل 60 عنصراً من قوات النظامآلدار خليل يدعو المعارضة السورية لعدم الاعتماد على تركياداعش يدعي انشقاق مقاتل من ‹قسد› قرب سد تشرين بريف حلبوفد رفيع من كردستان العراق يصل واشنطن للقاء الإدارة الأمريكية الجديدةكيف يكافئ داعش أهالي عناصره ‹الانتحاريين›؟داعش يشن هجمات متزامنة على مواقع النظام في دير الزورالداخلية الفرنسية تشيد بانخفاض أعداد الهجمات العنصرية في البلادبارزاني لأبناء عامودا: لن يبقى لمن حرق علم كردستان غير الخجل والعارالمعارضة السورية: لن نتخلى عن شرقي حلبوزير الدفاع السوري يتفقد أحياء حلب الشرقيةاشتباكات بين مجموعتين من داعش بريف حماة الشرقيالنظام يحاول مجدداً اقتحام بلدة الميدعاني بغوطة دمشق الشرقيةلجنة حلب القضائية تطلق سراح قائد تجمع ‹فاستقم› المعارضفي ظل سنوات الأزمة السورية .. الإعلام الكردي ما له وما عليهYPS تعلن مقتل شرطيين تركيين في أورفافصائل المعارضة تصد هجوم قوات النظام على جبهة الميسر شرقي حلبقوات صومالية تقتل 7 دواعش في اشتباك شمالي البلادمقتل 18 من الحشد الشعبي في هجمات لداعش شمال غرب الموصل

طائرات التحالف تحبط هجوماً لتنظيم الدولة الإسلامية جنوبي الحسكة

-سابقة-لتنظيم-الدولة-الإسلامية.jpg

آلية سابقة لتنظيم الدولة الإسلامية في قرية الخمايل بالحسكة

ARA News/ قهرمان مستي – الحسكة

أحبطت قوات سوريا الديمقراطية أمس الخميس، هجومين مزدوجين من تنظيم الدولة الإسلامية على قريتي الخمايل وقرية سودا العبد في محور جبل كزوان/عبد العزيز جنوب غربي الحسكة ١٥ كم شمال شرقي سوريا.

مصدر من وحدات حماية الشعب أكد لـ ARA News أن «مجموعة من مرتزقة ‹داعش› (تنظيم الدولة الإسلامية) هاجمت نقاط تمركز قواتنا في قريتي الخمايل وسودا العبد كل على حدة»، مشيراً إلى أن الهجوم «تم بسيارات تحمل أسلحة دوشكا وشيلكا وقواذف آر بي جي وأسلحة خفيفة، وقد دارت اشتباكات بين الطرفين لنحو ساعتين قبل أن تأتي المؤازرة من طائرات التحالف وتقصف القوتين المهاجمتين وتحقق إصابات مباشرة».

وأضاف المصدر أن «عناصر ‹داعش› تعرضوا لخسائر كبيرة في الأرواح والعتاد تحت ضربات قواتنا وقصف طائرات التحالف، أما من تبقى منهم فقد لاذ بالفرار». كما لم يذكر المصدر أي خسائر في صفوف قوات سوريا الديمقراطية نتيجة الهجمة التي تعرضت لها من تنظيم الدولة الإسلامية.

لا تزال قوات سوريا الديمقراطية متحصنة في المواقع التي انتزعتها من تنظيم الدولة بعد حملتها للسيطرة على كامل ريف الحسكة والمتوقفة منذ أكثر من شهر، فيما تتعرض نقاط سيطرتها لهجمات مباغتة من تنظيم الدولة عن طريق انتحاريين ومفخخات وانغماسين.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × 3 =

Top