اّخر الأخبار
‹العدالة والتنمية› يعرض مشروع النظام الرئاسي على البرلمان التركي يوم غدالشرطة الهولندية تعتقل مشتبهاً بالانتماء لداعش، كان يخطط لهجومداعش ينحر خمسة من عناصر المعارضة السورية في القلمون بطريقة مروعةطيران النظام يستهدف مركز الدفاع المدني وفرناً في كفرنبل بريف إدلبداعش يسيطر على قرية حجار ويدمر رتلاً لقوات النظام شرقي حمصطيران التحالف يرتكب ‹مجزرة› في بلدة معيزيلة بريف الرقة الشماليداعش يهاجم موقعاً لـ YPG في ريف الحسكة الجنوبيمنظمة ‹صوت المعتقلين› تدين قتل النظام للمدنيين في حلب الشرقية بعد دخولهاداعش يسيطر على شركة المهر شرقي حمص، والنظام يحاول استرجاع ما خسرهالأمم المتحدة: مئات الرجال اختفوا عقب عبورهم إلى مناطق النظام في حلبأهالي عنتاب في تركيا ينظمون حملة تبرعات من أجل نازحي حلب‹درع الفرات› تستعيد قرية الدانا قرب الباب بريف حلبقوات النظام تفشل في اقتحام جب الشلبي والشيخ سعيد شرقي حلب‹درع الفرات› تسيطر على قرية براتا و ‹مجزرة› بغارة جوية تركية على مدينة البابداعش يسيطر على مواقع جديدة في محيط حقل المهر بريف حمصتركيا ترسل 300 مقاتل من ‹الكوماندوز› لدعم ‹درع الفرات› في شمالي سورياداعش يهاجم مواقع ‹درع الفرات› والجيش التركي يدفع بتعزيزات عسكريةقوات النظام تواصل عملياتها العسكرية في أحياء حلب الشرقيةكيري ولافروف يواصلان بحث السبل لهدنة جديدة في حلباستهداف رتل عسكري لقوات النظام قبل وصوله إلى ريف حمص الشرقي

تنظيم الدولة الإسلامية يلجأ إلى الخنادق لحماية مواقعه في تلعفر العراقية

12243128_10153783048773872_3706942168079281125_n.jpg

قوات البيشمركة في إقليم كردستان العراق - ARA News

ARA News / علي عيسى – دهوك

لجأ تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة تلعفر العراقية قرب الحدود السورية مؤخراً إلى حفر الخنادق لتأمين خطوط الدفاع عن مناطق سيطرته في المدينة التابعة إدارياً لمحافظة نينوى والقريبة من مدينة الموصل في مواجهة قوات البيشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق.

الملازم في قوات البيشمركة روبار هركي قال لـ ARA News «إن عناصر تنظيم الدولة الإسلامية تخشى من هجمات البيشمركة أكثر من أي وقت مضى، لذلك يلجأ التنظيم إلى خفر الخنادق حول المدينة من أجل حماية عناصره من أي هجوم من جانب قوات البيشمركة»، موضحاً أن «عشرة كيلومترات فقط تفصل البيشمركة عن مركز مدينة تلعفر».

أما تحسين نعمان من سكان قرى قضاء شنكال القريب من مدينة تلعفر فقال لـ ARA News «تعتبر المدينة مركز انطلاق للتنظيم إلى كافة المدن الواقعة تحت سيطرته على جانبي الحدود السورية والعراقية، وكانت نقطة الهجوم الأولى على شرقي شنكال / سنجار، إضافة إلى أنها كانت مركزاً لتنظيم القاعدة بعد سقوط نظام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين في العام 2003»، مشيراً إلى أن «العديد من قيادات تنظيم الدولة الإسلامية ينحدورن من هذه المدينة».

جدير بالذكر أن مدينة تلعفر تمتاز بموقع جغرافي قريب من الحدود السورية العراقية وتقع غربي الموصل وجنوبي محافظة دهوك في إقليم كردستان العراق ولها حدود مشتركة مع أقضية شنكال والحضر وزمّار.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − fourteen =

Top