اّخر الأخبار
النمسا تحاكم طالب لجوء سوري بتهمة قتل 20 من عناصر النظامسلاح الجو الإسرائيلي يستهدف مستودعات أسلحة لحزب الله بالقطيفة في ريف دمشقلافروف: ننتظر من أمريكا مقترحات عن تعاون محتمل في سورياقائد كتائب البعث في طرطوس يقضي قتيلاً في ريف حماةقوات ‹غضب الفرات› تسيطر على قرى جديدة بريف الرقةجرحى بينهم حالات حرجة إثر قصف لقوات النظام على حي الوعر بحمصشقيق لانتحاري بريطاني من داعش يؤكد اعتقاله سابقاً في غوانتاناموالأمم المتحدة تبدأ بمشروع لإنتاج بذار الفطر في الحسكة‹درع الفرات› تقترب من السيطرة الكاملة على مدينة الباب بحلبارتفاع عدد حالات السرقة في مناطق سيطرة داعش بدير الزورداعش يصد هجوماً لقوات النظام قرب تدمرداعش يصادر سيارات الأهالي ويتبع طرق جديدة للتمويه في الموصلجاويش أوغلو يطالب أمريكا بوقف دعم YPG وقوات سوريا الديمقراطيةمقتل أمير لداعش من أصول أمريكية في بلدة مركدا جنوبي الحسكةاشتباكات بين فصيلين معارضين داخل مخيمات النازحين شمالي حلبقوات النظام تفشل في التقدم بسوق الجبس وحي الراشدين غربي حلب‹درع الفرات› تقترب من حصار داعش في منطقة صغيرة بالباب في حلبداعش يتبنى قصف مستوطنة إسرائيلية بالصواريخبارزاني: المشاركة في مؤتمر ميونخ أكدت الثقل الكبير لكردستان في المعادلة السياسية العالميةمنظمات ومؤسسات في الحسكة تحيي اليوم العالمي للغة الأم

الطائرات الروسية تقصف المدنيين بريف ادلب والمعارضة تستهدف الفوعة وكفريا

-روسي-على-إدلب.jpg

قصف روسي على إدلب

ARA News / تيم خليل – حلب

قصفت الطائرات الحربية الروسية عصر اليوم السبت ريف إدلب بالصواريخ الفراغية، وتسببت بـ ‹مجزرة› راح ضحيتها عشرات المدنيين بين قتلى وجرحى، فيما ردت فصائل المعارضة المسلحة بقصف مواقع ومقرات قوات النظام في بلدتي الفوعة وكفريا بريف إدلب .

فقد أكد أحمد سعيدان، أحد شهود العيان بريف إدلب لـ ARA News، أن «الطائرات الروسية شنت أربع غارات جوية استهدفت الأحياء السكنية في  بلدة معرة النعمان بريف إدلب، وتسببت بوقوع مجزرة مروعة بحق المدنيين في البلدة، أسفرت عن سقوط أكثر من 45 قتيل وجرح العشرات»، منوهاً أن «الحصيلة قابلة للزيادة بسبب وجود بعض الضحايا عالقين تحت الأنقاض».

تابع المصدر، «استهدف الطيران الحربي الروسي أماكن في بلدة معرة النعمان لا يوجد فيها أي مواقع أو مقرات تابعة لفصائل المعارضة المسلحة، وجميع الضحايا الذين سقطوا في هذه المجزرة من الأطفال والنساء، وقد رد جيش الفتح على هذه المجزرة بقصف مواقع ومقرات قوات النظام وحزب الله داخل بلدتي الفوعة وكفريا المواليتين للنظام والمحاصرتين من قبل جيش الفتح وبقية الفصائل الإسلامية، وذلك باستهداف البلدتين براجمات الصواريخ ومدافع جهنم» .

كانت الطائرات الحربية الروسية ارتكبت قبل أسبوعين ‹مجزرة› أخرى وسط مدينة إدلب بقصفها لمقر ‹المحكمة العدلية› ما أسفر عن سقوط 65 قتيلاً وعشرات الجرحى» .

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 3 =

Top