الحكومة المؤقتة: 25 مدرسة استهدفتها روسيا منذ دخولها الحرب في سوريا

مدرسة في ريف حلب استهدفت من الطيران الروسي

ARA News / مير يعقوب – كركي لكي

في ظل التبريرات الروسية لمشاركتها بالحرب في سوريا تحت ذريعة محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، كشف تقرير صادر عن الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الثلاثاء، عن عدد المدارس التي تعرضت للقصف من قبل المقاتلات الجوية الروسية منذ بداية تدخلها العسكري إلى جانب النظام السوري نهاية أيلول /سبتمبر المنصرم.

وثّق التقرير تعرض 25مدرسة للاستهداف من قبل سلاح الجو الروسي جميعها في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام، منها 14 مدرسة في حلب شمالي سوريا، وستة في إدلب شمال غربي سوريا، وثلاثة مدارس في دمشق وواحدة في كل من الرقة وديرالزور شمال شرقي وشرقي البلاد.

تعقيباً على التقرير الصادر عن الحكومة السورية المؤقتة تحدث لــ ARA News من النمسا الناشط السياسي السوري يحيى الحاج قائلاً: «عندما أدرك الروس أن المعارضة السورية المعتدلة ستنتصر بادر فوراً إلى المشاركة في الحرب لأجل مساندة النظام وحماية عرشه من خطر المعارضة وركزت في بداية حربها على الأماكن التي يتمركز فيها الثوار السوريين، واستهدف جميع المؤسسات الخاضعة لسيطرة المعارضة دون النظر في المناطق السورية التي استولى عليها التنظيم سواء في الرقة وباقي المناطق وذرائعها كانت واضحة النية منذ البداية وحالياً تحاول إفشال دور المعارضة في جنيف 3».

روسيا دخلت الحرب السورية في العام الماضي وانشأت قواعد عسكرية في الساحل السورية ومنها تنطلق غاراتها على معاقل المعارضة السورية، وأشارت العديد من التقارير إلى حجم الدمار والقتل الذي خلفه الروس وخاصة في صفوف المدنيين.

تقرير الحكومة السورية المؤقتة

تابعنا على تويتر :
  • الرابط المختصر:


التعليقات

شارك برأيك

20 − 16 =