اّخر الأخبار
أمريكا تغلق قنصلية وملحقتين دبلوماسيتين لروسيا في أراضيهااشتباكات بين ميليشيا ‹السوتورو› وقوات ‹الآسايش› في قامشلوقوات النظام تسيطر على جبل البشري في البادية وتقترب من دير الزورقصف مدفعي على قرية كفرجنة ومحيطها بريف عفرين‹الموك› تطالب المعارضة بالتوقف عن محاربة النظام وتسليمه البادية السوريةالعبادي يعلن ‹تحرير› تلعفر وكامل محافظة نينوى من داعشإدارة الطبقة تفرج عن 155 داعشي بمناسبة عيد الأضحى‹قسد› تتقدم في حيي المرور والدرعية في الرقةبعد كركوك، ناحية قره تبه في خانقين تنضم إلى استفتاء إقليم كردستانفصائل ‹درع الفرات› تمنع لوحات المرور الخاصة بـ ‹الإدارة الذاتية› في مناطقها‹قسد› تحاصر داعش في حيين بالرقة، وتحرر عشرات المدنيينعفو عام وإطلاق سراح عشرات المعتقلين في منبجYPG تكشف سجلات 9 من مقاتليها فقدوا حياتهم في الرقة والشداديأنقرة تنقل مئات المعلمين الكرد إلى المدن ذات الغالبية التركيةرئاسة كردستان: نقل مسلحي داعش إلى الحدود العراقية مثير للشكاشتباكات في أحياء البريد والرقة القديمة والدرعية، ومقتل 23 داعشيالإمارات: تركيا وإيران تحاولان التقليل من هيبة الدولة السوريةبارزاني يبحث مع وفد أمريكي رفيع التعاون بين الجانبين6 جرحى حصيلة أولية للقصف الصاروخي على عفرينتبادل إطلاق نار بين قوات التحالف والمعارضة بريف منبج

تنظيم الدولة الإسلامية يستعيد قرى تركمانية على الحدود مع تركيا بريف حلب الشمالي

301218.jpg

مقاتلون من لواء السلطان مراد في حلب

ARA News / تيم خليل – حلب

تمكن تنظيم الدولة الإسلامية، عصر اليوم الأربعاء،  من استعادة السيطرة على معظم و‹أهم› القرى والبلدات الحدودية بين سورية وتركيا، والواقعة بريف حلب الشمالي، بعد اشتباكات طاحنة خاضها ضد مقاتلي المعارضة المسلحة الذين انسحبوا من عدة مواقع بسبب «شدة القصف الصاروخي الذي نفذه التنظيم على مواقعها».

فقد أكد علي مليجي، أحد مقاتلي ‹لواء السلطان مراد› بريف حلب الشمالي لـ ARA News أن «مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية تمكنوا من استعادة السيطرة على بلدتي دلحة وحرجلة، أهم البلدات الحدودية مع تركيا والتي يقطنها غالبية سكانية تركمانية، وذلك بعد خوضهم اشتباكات عنيفة مع مقاتلي لواء السلطان مراد ولواء المعتصم بالله».

أضاف مليجي «وقد استهدف مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية البلدتين المذكورتين قبيل اقتحامهما بعشرات صواريخ غراد وقذائف المدفعية الثقيلة، الأمر الذي أجبر مقاتلي المعارضة على الانسحاب إلى اطراف البلدتين، وسط استمرار الاشتباكات، في محاولة من قبل مقاتلي التنظيم التوسع مجدداً نحو مناطق سيطرة المعارضة المسلحة بريف حلب الشمالي» .

كان مقاتلو ‹لواء السلطان مراد› تمكنوا منذ أسبوعين من بسط سيطرتهم على بلدتي حرجلة ودلحة، ووصلوا إلى دوديان على الحدود التركية، إلا أن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية نجحوا بالالتفاف على مقاتلي المعارضة واستعادوا جميع القرى التي خسروها بريف حلب الشمالي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 4 =

Top