اّخر الأخبار
داعش يستمر في هجومه على العزاوي بريف الحسكة لليوم الثانياتفاق جديد يقضي بإخلاء الفوعة وكفريا بريف إدلب‹قسد› تفشل هجوماً لداعش على مطار الطبقةناشطة كردية تحمّل خامنئي مسؤولية تعرضها للاغتصاب في السجون الإيرانية‹قسد›: نسيطر على نصف سد الفرات الذي تعرض لأضرار سطحيةالأمم المتحدة: 40 ألف نازح من حماة بسبب المعارك قربهامجلس محافظة كركوك يصوت لصالح رفع أعلام كردستان فوق المباني الرسميةقوات النظام تتقدم بريف حلب الشرقي وتصطدم مع ‹درع الفرات› جنوب البابهيئة الثقافة والفن في عفرين تقدم ثلاثة عروض في اليوم العالمي للمسرحوزارة التربية السورية تحظر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي داخل المدارسالقوات العراقية تعاود التقدم غربي الموصل بعد توقف لأيام‹قسد› تحبط هجوماً كبيراً على قرية العزاوي بريف الحسكة وتقتل عشرات الدواعشقوات النظام والمعارضة تطرد داعش من محافظة السويداءفريق المهندسين: سد الفرات لم يتعرض لأي ضررناشط من حركة كوران يسعى لتشكيل قوات تابعة للحشد الشعبي قرب هوليرقوات النظام تحاول التقدم غرب حماة، والاشتباكات تستمر في جبهة قمحانة‹قسد› ترسل تعزيزات إلى الطبقة وتوقف عملياتها في سد الفرات مؤقتاًالمعارضة تصد قوات النظام غربي حلب وتهاجم أطراف الفوعةقوات النظام السوري تحتجز المئات من أهالي عفرين على طريق حلبمحل حلويات في عفرين يتسبب بعشرات حالات التسمم

تنظيم الدولة الإسلامية يستعيد قرى تركمانية على الحدود مع تركيا بريف حلب الشمالي

301218.jpg

مقاتلون من لواء السلطان مراد في حلب

ARA News / تيم خليل – حلب

تمكن تنظيم الدولة الإسلامية، عصر اليوم الأربعاء،  من استعادة السيطرة على معظم و‹أهم› القرى والبلدات الحدودية بين سورية وتركيا، والواقعة بريف حلب الشمالي، بعد اشتباكات طاحنة خاضها ضد مقاتلي المعارضة المسلحة الذين انسحبوا من عدة مواقع بسبب «شدة القصف الصاروخي الذي نفذه التنظيم على مواقعها».

فقد أكد علي مليجي، أحد مقاتلي ‹لواء السلطان مراد› بريف حلب الشمالي لـ ARA News أن «مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية تمكنوا من استعادة السيطرة على بلدتي دلحة وحرجلة، أهم البلدات الحدودية مع تركيا والتي يقطنها غالبية سكانية تركمانية، وذلك بعد خوضهم اشتباكات عنيفة مع مقاتلي لواء السلطان مراد ولواء المعتصم بالله».

أضاف مليجي «وقد استهدف مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية البلدتين المذكورتين قبيل اقتحامهما بعشرات صواريخ غراد وقذائف المدفعية الثقيلة، الأمر الذي أجبر مقاتلي المعارضة على الانسحاب إلى اطراف البلدتين، وسط استمرار الاشتباكات، في محاولة من قبل مقاتلي التنظيم التوسع مجدداً نحو مناطق سيطرة المعارضة المسلحة بريف حلب الشمالي» .

كان مقاتلو ‹لواء السلطان مراد› تمكنوا منذ أسبوعين من بسط سيطرتهم على بلدتي حرجلة ودلحة، ووصلوا إلى دوديان على الحدود التركية، إلا أن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية نجحوا بالالتفاف على مقاتلي المعارضة واستعادوا جميع القرى التي خسروها بريف حلب الشمالي.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × two =

Top